التنويم الايحائي




التنويم الايحائي

أولا : قبل كل شيء لابد أن نعلم أن لدى كل منا عقلاً واعياً وعلاً باطناً ، العقل الواعي هو الذي نمارس به – ومن خلاله – حقائق الحياة من حولنا ، أما العقل الباطن فهو كامن في أعماقنا .. أين ؟ لا أحد يدري ، ولكنه هو الذي يوجهنا في الحياة ، يوجه أحاسيسنا ومشاعرنا ويتحكم في تصرفاتنا .

العقل الباطن يختزن تجارب الحياة بإيجابياتها وسلبياتها ، وهو لا يميز كثيراً بين الحقيقة والخيال ، ومن هذا المنطلق يمكننا أن نوحي إلى العقل الباطن بالأفكار والمشاعر ، وهذا ما نسميه بالإيحاء الذاتي .

هناك وسائل عديدة للإيحاء الذاتي الإيجابي ، وسوف نستعرض هنا طريقة عملية ومجدية إذا اتبعت بدقة .

لنفترض أنك تعاني من مشكلة وهى أنك غير محبوب من أصدقائك ومعارفك ، ومن مظاهر المشكلة أنك لا تعامل بالاحترام الكافي ، أو أنك لا تدعي إلى الحفلات واللقاءات ، أو أن الناس ينشغلون عنك إذا التقيت بهم ، أو أن تعتقد أنك ثقيل الظل ( دمك ثقيل ) .. هذه المشكلة تؤرقك وتلح عليك وتجعل بينك وبين كثير من الناس سياجاً .


تصنيفات : الذات,تطوير الذات

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..