الكلام الطيب اغصان تعانق السماء




حقيقة أنك ستموت من أجمل حقائق الحياة ..
حينما تستوعبها جيداً وتستمتع بوجودها فيك
– – – – – – – – – –
إن لم يخرج البكاء بسهولة ويسر وبقوة من قلبك ..
لن يستطيع الضحك أن يخرج من قلبك ببساطة !
– – – – – – – – – –
حينما تكون ضعيف من الداخل عليك أن تصمت لا أن تحارب ! ..
عالج ضعفك الداخلي أولاً ثم تحدث كـ قوي ..
حينها سيكون حديثك فقط تأثيره أقوى من حربك وأنت ضعيف .
– – – – – – – – – –
أجمل شئ قد تستطيع أن تفعله لنفسك في رحلة حياتك ..
أن تجعل واقعك الذي تعيشه متوافق مع واقعك الذي تحلم به ..
وأن تصل لذلك مهما كان الثمن الذي ستدفعه …
تحترق حتى تصل لذلك
– – – – – – – – – –
حينما تعمل حتى آخر ذرة طاقة في روحك ..
تذهب لنومك كعاشق ، فتموت في سلام
– – – – – – – – – –
تعلمت من الحياة:
أن الحب يسود هو الطريق الوحيد المؤدي للحياة !



– – – – – – – – – –
أنصت لمشاعر الناس قبل أن تنصت لكلماتهم !
– – – – – – – – – –
لتتعامل بحميمية مع هذا الحياة ..
عليك أن تنصت للمشاعر جيداً ..
الحياة بفعمة بالمشاعر ، حتى الجمادات تفيض بالمشاعر ..
عليك أن تنصت لها جيد .. عليك أن تحمل قلباً يستطيع أن يسمعها ويراها ..
– – – – – – – – – –
الحميمية أن تنصت لمشاعر الشخص أو الشئ الذي أمامك ..
وترى ما هو عميق خلف صورة الشخص أو الشئ ..
دائماً هناك أعماق لكل شئ ، حتى الحجر له أعماق!
– – – – – – – – – –
في هذه الحياة أنت كالشمعة التي تحترق ، سواء ركضت أو سافرت أو توقفت عن أي حركة .. في كل الأحوال ستحترق .. فتعلم أن تحترق من أجل أشياء ذات قيمة لك .. تعلم أن تحترق من أعماقك لأجل أشياء ذات قيمة .. تعلم أن تحترق لتنير قلبك .. لتنير حياتك .. احترق بفن .. تعلم فن الاحتراق لتكن حياً .. واستمتع باحتراقك ؛ لأنه يخلق لك ما تريد … لأنه يُحييك ويجعلك على قيد الحياة أكثر وأكثر
– – – – – – – – – –
أحياناً يكون داخلي ليس بأي طرف ..
ليس سعيد وليس حزين ..
ليس قوي وليس ضعيف ..
 
وأشعر أن كل ما احتاجه هى لمسة حب ..
حضن يد دافئة أو حضن قلب يحترق من الحب ..
تبث روحها في قلبي لتجعلي أشعر بشئ ما ..
لتعيدني إلى الحياة .
– – – – – – – – – –
يجب أن تبكي من أعماق قلبك ..
حتى حينما تضحك تستطيع أن تخرج ضحكاتك من أعماق قلبك ..
– – – – – – – – – –
الغبي فقط هو من سينظر لعينيك مباشرةً ، ويخبرك أنك لا تفهم أي شئ ، وهو يفهم كل شئ !
– – – – – – – – – –
في الحرب لا يكسب أحد سوى دود الأرض !
في الحرب لا يكسب البشر ، ولكن المكسب الوحيد هو أن أصنامهم الدينية المقدسة تنهار أمام أعينهم ليعلموا أن طريق الله أكبر من ضيق أفكارهم الدينية التي دمرتهم بغبائهم !
– – – – – – – – – –
في لحظات الهلاك والانحدار يعلم الشعب نفسه أنه أغبي وأجهل من أن يستحق حياة عادية .. ناهيك عن حياة متطورة ومتقدمة وتساير تطور الحياة على الأرض !
– – – – – – – – – –



ما ينتج عندما يتم إنفاق المليارات سنوياً على الجهل وعلى إعادة تدوير مخلفات العقول البشرية الميتة .. هي مؤسسات عملاقة في دول مريضة تدعي الإيمان المطلق الكامل بالله وتدعي العلم المطلق الكامل ، وهم في الحقيقة وفي واقع الحياة أجهل أهل الأرض ، وأتعس أهل الأرض ، وهم المجرمون حقاً الذين يريدون أن يحاربوا الله في كونه .. يريدون محاربة قوانين الله من حرية إنسانية والإختلاف ، ويحاولون بكل طاقاتهم التي يمتلكونها لإستعباد الناس وأخضاعهم أمام أصنامهم التي تضرهم عبادتهم أضعافاً مضعفة ولا تنفعهم في أي شئ تقريباً ، وهؤلاء لا يزدادون إلا جهلاً وظلاماً ويزداد عدد الأغبياء الذين يتبعونهم حينما يكون الشعب لا يقرأ ولا يفكر ولا يعقل أي شئ ذا قيمة …. بينما من يتفكرون ويعقلون وينتمون لإيقاع الحياة بداخل هذه البلاد أو خارجها لا يمكن أن يلقوا لمثل هذه المؤسسات العقيمة أي اهتمام .
– – – – – – – – – –
مشكلة الكثير من المسلمين العرب في هذا العصر أنهم لديهم الكثير من الأعداء ” الوهميين ” إن صح التعبير ، ولذلك يعيشون على نية وأمل هلاك وتدمير عدوهم ونهايته ، ولذلك حياتهم لم تبدأ بعد ! .. مازالو في طور الإعداد .. كالطفل الذي مازال يصرخ ويبكي حينما يريد أن يأكل أو يشرب أو يسقط أو يتألم أو يشعر بأي شئ ؛ لأنه لا يجد أمامه سوى الصياح والعويل … لم يتعلم شئ آخر بعد !
 
وللأسف هم لا يعلمون ولا يرون ولا يريدون أن يعلموا أو يروا أي شئ سوى أصنامهم .. وأن رب هذا الكون يريد الجميع لا يريدهم هم فقط ، ولا يريد رسولهم هم فقط ، ولا يريد دين رسولهم فقط ، ولا يريد مذهبهم وموروثاتهم هم فقط!
– – – – – – – – – –
مشكلتنا أننا نسعى ونتمنى نهاية العدو بدلاً من أن نتمنى ونسعى نحو بداية حياتنا !
ونحن لا نستطيع أن نبدأ حياتنا ؛ لأن أصنامنا أكثر قداسة من كل شئ ..
حتى حياتنا وقلوبنا وعقولنا ، ولذلك نعيش في رجس ومستنقع أصنامنا .
– – – – – – – – – –
رغم أنني عشت فقط 23 سنة على الأرض ..
إلا أنني عشت حالات موت مؤكدة كثيرة ..
بسبب حبي للمغامرة ، ولم أمت بعد !!
آه والله أنا مازلتُ حياً أتنفس وأشعر وأغامر ^ _ ^
– – – – – – – – – –
حينما يكون داخلي يرقص بشدة ، وخارجي صامت بغباء ..
أحيه يعني ايه ^ ^ ! الحالة دي اسمها ايه ! يعني المفروض دلوقتي اعمل ايه ؟؟ ^ _ ^
– – – – – – – – – – – – – – – – – – – –
اقرأ أيضاً: كلام طيب وحلو
اقرأ أيضاً: كلام طيب وجميل
.
عبدالرحمن مجدي
 
هل ساعدك هذا المقال ؟



تصنيفات : كلمات رائعة

كلمات دلائلية : ,,,,,,,

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..