خواطر رائعة عن الحياة




الحياة غير منطقية،
الحياة جدلية..
لا تحاول ان تفهمها بعقلك،
بل عيشها من خلال قلبك.
– – – – – – –
من رأى نفسه بعمق،
يستطيع ان يرى داخلك بعمق..
– – – – – – –
مثلك مثل السماء الصافية
تفرح، غيمة بيضاء تأتي وتذهب ..
تتألّم، غيمة سوداء تأتي وتذهب ..
ولكنك لست الغيوم،
انت هذا الصفاء الصافي
– – – – – – –
المهندس المعماري يصمم شكل البناء الذي يريد ان ينشأه بكل تفاصيله،
والمصنع ينتج المواد المناسبة لكي يتجلى البناء على ارض الواقع،
والعامل يعمل من اجل اتمام المبنى الذي صممه المهندس..
 
انت المهندس
وحياتك هي من تصميمك 100%
والمصنع هو الناس
والعامل هو الظروف
والبناء هو شكل حياتك التي تعيشها الان
ان كان هناك عيب في البناء،
فالمسؤول هو المهندس !!
– – – – – – –
ان لم يكن قلبك يرقص سعادة ونشوة في كل لحظة، فأنت من اعداد الموتى
– – – – – – –
أهم شيء هو ان تتذكر:
نفسك
– – – – – – –
السكينة التي تأتي نتيجة اعتزالك الناس المزعجين، السلبيين، نتيجة اعتزالك الجانب السلبي من الحياة، ليست سكينة حقيقية، هي سكينة مزيّفة، سكينة وهميّة خلقتها لتعيش بهدوء، وليس هناك هدوء، لانك تعيش في حالة سلبية اصلاً!
هل راقبت؟
 
عندما تكون في سكينتك المزيفة كيف يستطيع اي شي ان يفسد عليك سكينتك؟!
بالطبع لانه سكون مزيّف من الاساس!
السكينة الحقيقية تأتي نتيجة تقبلك للجانب السلبي والايجابي في نفسك وفي الاخرين وفي الحياة عامّةً..
السكينة الحقيقية تأتي عندما تتجاوز كل المتناقضات!
السكينة الحقيقية لا يفسدها شئ ،
بل إن كلّ الوجود يدعمها، لان السكون هو اصل كل شئ من الاساس.
– – – – – – –
عندما تصل لاخر نقطة في كيانك،
عندما تدرك حقيقتك،
قلبك لا يقول سوى
لا اله الا الله
– – – – – – –
على كوكب الارض:
كل مين غير مسلم رح يفوت علنار
وكل مين غير مسيحي رح يحترق بالنار
وكل مين غير بوذي رح ينشوي بجهنم
وكل مين غير هندوسي الى جهنم وبئس المصير..
نستنتج التالي:
الجنة لا يسكنها الا الحيوانات
لانن هني الوحيدين يلي ما احتكروا الحقيقة ..
– – – – – – –
الحياة ليست كما تظن..
تفكيرك عن الحياة ليس الا تفكير انسان اعمى عن النور!
لديك فلسفات وتحليلات واستنتاجات وافكار جميلة جدا
ولكن تنقصك التجربة، تحتاج الى بصر لكي ترى النور،
والبصيرة لا تتجلى الا عندما تتخطى العقل والمنطق،
الا عندما تدرك انك لست افكارك ولست جسدك،
البصيرة تتجلى عندما تدرك حقيقةً أنك انت الشاهد،
الشاهد على افكارك ومشاعرك وجسدك..
 
ولكنك لست اعمى
انت فقط تسير مغمض العينين
لقد علموك ان تكون اعمى
مجتمعك علمك كيف تكون اعمى،
لان المجتمع لا يريدك ان ترى حقيقة الامور
لانك عندما ترى سوف تتحرر
والمجتمع يريد عبيد، يريد اتباع مطيعون للقادة ولرجال الدين وللسياسيين، يريد حملان وديعة، قطيع..
 
المجتمع يخاف من الاحرار لان الاحرار متمردون،
انهم يشكلون خطر حقيقي على كل المجتمعات
لانهم لا يخضعون لاي قانون فاسد وضعه المجتمع ليستمر..
الانسان الحر مستعد ان يموت ولا يسلّم نفسه للسياسيين او لرجال الدين او لاي من هؤلاء المجانين..
 
استرجع حريتك، استرجع قلبك،
عود الى نفسك لكي ترى الحقيقة،
افتح عينيك ارجوك.
– – – – – – –
السعادة ، النجاح، الراحة، الطمأنية، الوصول، التحقيق، السلام، الغنى …
يمكنك ان تستعبد الناس بهذه المصطلحات !!
كل هذه نتائج لها اسباب
والناس لا تسعى لاتخاذ الاسباب،
انها تسعى لكي تحصل على النتائج بأي طريقة ووسيلة !
 
فمن السهل جداً أن ترسم لهم الطريق وتحدد لهم المفاهيم التي تريد باسم النجاح او السعادة او الدين او الله… !!
انك تستطيع ان تستعبدهم فعلاً،
كل ما عليك فعله هو ان توعدهم بهكذا نتائج ????
 
المعلم الحقيقي لا يوعدك بأي نتائج
لانه يعلم حق المعرفة انه لا يوجد نتيجة مضمونة في الحياة الدنيا،
هو فقط يدلك على الطريق ويتركك تبحث وتكتشف بنفسك !
– – – – – – –
وما هي المعاناة؟
المعاناة هي الفجوة بين
ما انت عليه الان
وبين ما تريد ان تكون في المستقبل!
 
كلما كان الطموح اعلى
كلما كانت المعاناة اكبر..
 
الناس الذين لديهم هدف
ويعيشون وفق خطة عملية،
ويريدون ان يصبحون ويحققون
هم اكثر ناس يعانون في الدنيا !!
– – – – – – –
الانسان مفكّر حالو مركز الكون والعالم كلو بيدور بفلكو
– – – – – – –
المنافق هو انسان
جميل وطيب وحباب ومؤدب وخلوق مع كل الناس في جميع الاوقات !!
– – – – – – – – – – – – – –
 
مصطفى دندن
 
هل ساعدك هذا المقال ؟



تصنيفات : خواطر جميلة

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..