خواطر عن الموت والفراق




الموت يقترب مع إقترابك من الحقيقة
– – – – – – –
الموت دائماً قريب جدا…. و هو تجربة أيضاً
– – – – – – –
كل الكائنات التي نراها حولنا تموت.. أجدادنا كلهم ماتوا.. من كانوا أطفال و على مر تاريخ البشرية كبروا ثم ماتوا.. الموت هو جزء أساسي من حياتنا
– – – – – – –
أنت تخاف من فقدان من تحب.. من فقدان علاقاتك بالآخرين.. لأن عقلك يتصور بأن كل شيء مرتبط بجسدك و عند فقدان الجسد ستفقد معه كل شيء….هذه قصة
– – – – – – –
الموت بالنسبة لعقلك هي تجربة فقدان من تحب.. هذا بالتأكيد مؤلم.. لهذا أنت تتحاشى التفكير بالموت حتى تبتعد عن مصدر للألم و الحزن
– – – – – – –
الموت تجربة مؤكدة لك منذ لحظة ولادتك كجسد..هناك أطفال يموتون قبل وصولهم لسن البلوغ.. هذا يعني بأن تجربة الموت مؤكدة أكثر من تجربة البلوغ
– – – – – – –
لا تقلق… وفاتك ستكون طبيعية مهما كانت المسببات.. لأن الموت حالة طبيعية مثل حالة الولادة.. لا حياة دون تجربة الموت
– – – – – – –
أنت لماذا تخاف من تجربة لم تخضها بنفسك؟ ماذا يرتبط الموت في عقلك من صور و مشاعر و أفكار؟ هل هي أمور ورثتها و تعلمتها من الناس؟
– – – – – – –
الكلام عن الموت في مجتمعنا ممنوع كإتفاق قديم و متوارث..لهذا هناك مقاومة شديدة و كأن عدم الحديث عنه سيوقفه أو يؤخر خوض التجربة
– – – – – – –
أنت لم تخض تجربة الموت بنفسك.. رأيت ناس يموتون و كانت هناك مظاهر للتعبير عن الحزن.. هذا زرع فيك خوف من حدث إتفق عليه البشر بأنه يسبب الحزن
– – – – – – –



لاحظ الضيق الذي تشعر به عند التساؤل عن الموت.. هل هناك صورة حزينة مرتبطة بالموت عندك.. تجربة قديمة لفقدان قريب ربما.. أنت تبرمجت على هذا
– – – – – – –
الموت مرتبط بفقدان من نحب أو بنهاية حياة لا نعرف غيرها.. هذا ينتج عنه قلق و خوف عميق.. لا نواجهه لكن نتجاهله أو ندفنه بسلوكيات ترفيهية
– – – – – – –
عقلك إذا يتجاهل التساؤل عن الموت..بأي وسيلة كانت.. هذا يكشف عن قلق أو خوف سببه جهل…الموت تجربة طبيعية مصممة لكل إنسان..مثل الولادة والبلوغ
– – – – – – –
هل تعرف عائلة لم يمت بها أحد؟ هل تتخيل تمتعك بعمر طويل قبل خوضك لتجربة الموت؟ هل عقلك يتوقع إستمرار حياتك أو حياة أقاربك و أصدقائك؟
– – – – – – –
هل تتجاهل التساؤل عن الموت؟ هل كلمة موت تقلقك؟ هل تملك قصة جاهزة و مريحة بعقلك عن تجربة الموت؟ هل تربط الموت بالحزن و الكآبة؟ هل ستعيش للأبد
– – – – – – –
سقوط هويتك المفبركة يعيشها عقلك كموت…لأنه لا يعرف وجودك خارج الهوية
– – – – – – –
الهلع و الذعر من تجربة الموت .. هي ردة فعل عقل لا يملك أي معلومات تمكنه من خلق تصور معين.. هذا الفشل التام تحس به كخوف..لأن العقل لا يدعمك
– – – – – – –
أنت لحد الآن خضت تجارب حزن و ألم على من ماتوا.. لا تعرف أي شيء عن تجربة الموت من منظور الميت نفسه…ربما هي تجربة جيدة أو مفيدة له.. لا تعلم
– – – – – – –
هل الجهل يبرر درجة الخوف الشديد الذي تخزنه بداخلك تجاه تجربة الموت؟ ماذا لو كانت تجربة الموت في مجتمعك إحتفالية بهيجة كتجربة الولادة
– – – – – – –
إذا تساءلت عن تجربة الموت بشكل صادق و شجاع.. دون الإستعانة بأي معلومات وقصص قديمة مخزنة بعقلك.. ماذا ستجد غير جهل بالتجربة؟
– – – – – – –
هل التساؤل عن الموت أفضل عندما تصل لمرحلة الشيخوخة وتفقد قدراتك الذهنية أو عندما تفقد صحتك لمرض ما؟ أو التساؤل أفضل و أنت بكامل صحتك الذهنية
– – – – – – –
إذا تتساءل بصدق مع نفسك عن تجربة الموت ستكتشف بأن التساؤل هذا حتمي.. الآن أو عندما تتهدد حياتك بمرض أو على فراش الموت عند الشيخوخة…لا هروب
– – – – – – –
لو عرفت اليوم بأنك مصاب بمرض قاتل.. هل ستظل تستبعد و تتجاهل الموت.. هل سلوكياتك ستظل كما هي.. لاحظ بأن عقلك يتوقف لبرهة.. البرنامج يتعطل
– – – – – – –
نعم عقلك يستبعد خوضك لتجربة الموت لأنه يربط الموت بشروط و حالات معينة.. لهذا أنت تعيش لحظات حياتك وتمارس سلوكيات و كأنها ستمتد لمئات السنوات
– – – – – – –
تجاهل التساؤل عن الموت و الخوف من الكلام عنه مثل الذي يُبحر بقارب.. و يتجاهل البحر كله الذي يطفو عليه قاربه.. البحر سيظل موجود و لن يختفي
– – – – – – –
الخوف من التساؤل عن تجربة مجهولة مثل الموت يسبب لك معاناة أكبر من خوض التجربة نفسها لأن الخوف يحجب عنك قدرات طبيعية فيك لفهم التجربة
– – – – – – –
إذا أنت بمرحلة الشباب أو لا تعاني من أي متاعب صحية عقلك سيخلق سيناريو لك عن حياة طويلة قادمة لا مجال فيها للموت.. هذا الوهم شائع جدا



– – – – – – –
هل تجاهل التساؤل عن الموت خفف من قلقك تجاهه؟ أنت لاحظ شعورك كلما ظهرت التجربة في عائلتك..هل هناك مشاعر كثيرة متراكمة تظهر و تسبب لك معاناة؟
– – – – – – –
نعم بالغالب أنت خضت تجربة موت شخص قريب لك..شعرت بالحزن والألم..ربما بالغضب..لاحظت عجز البشر أثناء التجربة في إستقبالها بشكل سلس..هناك رفض
– – – – – – – – – – – – – –
.
.
بوجيج
 
هل ساعدك هذا المقال ؟



تصنيفات : خواطر جميلة

كلمات دلائلية : ,

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..