الرئيسية » خواطر » خواطر جميلة » درر الكلام في الحياة

درر الكلام في الحياة

بواسطة عبدالرحمن مجدي
30 المشاهدات
كلام عن واقع الحياة - لماذا لا تكون واقعيا ؟
إنه لعظيم الشرف، أن يكون التوحيد المُطلق لله
والإخلاص الكامل له، والتسليم المُطلق إليه.
* * * * * * * *
كل أنواع الصلوات، التأمّلات
كلها محاولات للتذكّر من خلال الإتصال بالملأ الأعلى.
* * * * * * * *
الموسيقى لديها القُدرة على أن تجعلك تتجاوز انواتك وأصواتك الداخلية إلى المساحة الخالية فيك
حيث جوهرك، كينونتك، روحك.
* * * * * * * *
يجب أن تأخذ نفسك إلى الأماكن التي تشعُر فيها بروحك
ويجب التخلي عن الأماكن التي ترفع مستوى الأنا والرغبات.
* * * * * * * *
سكُون
سيكُون
كُن
كان
* * * * * * * *
(أقصى ما تمكن (الأنا) فعله هو تغطية هذا الخوف مؤقتاً بعلاقة حميمية)
ايكهارت تول – الأرض الجديدة
* * * * * * * *
شرفٌ على شرَف
أن يكون أصغر أعمالك لله
أنت يكون تركيزك إلى الله
أنت تكون المركز، أنت تتصل بالمصدر
(قُلْ إِنَّ صَلاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ)
* * * * * * * *
حين يرتفع وعيك الجسدي
لن تشعُر بإحتياج إلى جسد آخر حتى تشعُر به،
سيكون هناك كثير من الاكتفاء حتى في النّظر إلى أجساد الآخرين.
* * * * * * * *
لإنسان الغربي يحمل في ملامحه كثير من البراءة
وحتى في تصرفاته، إضافةً إلى الإنسان الشرق الآسيوي وتصرّفاته طفولية جدآ..
والإنسان العربي بين القسوة والأحكام
القسوة طبيعة الحيآة لديهم
والأحكام آتية من البرمجة الدينية.
* * * * * * * *
لا تتماهى مع دورك فتنسى حقيقتك
كن واعي بأنك الآن تلعب دور حتى تبدأ تخرج بهدوء،
أكثر الناس الذين يتماهون مع وظائفهم
كل من هم في السلك العسكري وفي الأعمال الحكومية
ومن يمثّلون المؤسسات الكبرى،
إنهم يهبون بحقيقتهم إلى أوهام!
 
الله، أنت مقصدي
رغم قصوري، وجهلي الكثير وعلمي القليل
أنت قصدي وبدايتي ومنتهآي
* * * * * * * *
تتبّع المشاهير والنظر إلى يوميات غيرك ،
يُشعرك بالاحتياج والدخول في المقارنة!
اصنع لحظاتك، عِش تفاصيلك الخاصة،
ليكن لك طقوسك الخاصةالتي لا تشبه أيّ طقوس.
* * * * * * * *
من الطرق لتفعيل إسم الله (المُعطي)
العطاء للأهل بروح العطآء
روح العطاء تكمن في الشعور بعظيم الامتنان
وليس لنا أيّ فضل فيما نُعطي
مقابل منحهم لنا الدفئ والحنان والحُبّ السامي.
* * * * * * * *
اُبارِك كُلّ عمل صالح في كُل مكان وزمان
أبَارك لـ الصالحين كل الخير
 
عمل صالح /
كُلّ عمل يتعدى منفعته من الذات إلى الآخرين.
* * * * * * * *
كل شيء يحصُل بلطف، هو لك
ولكي يحصُل بلطف يجب المحافظة على لُطفك
والعيش مع اسم الله اللطيف والتفاعل معه .
* * * * * * * *
(إشارات سريعة)
 
-أي عمل يطلب منك جهد حتى تحصل على المال
ليس عملك
حتى لو مدرب تنمية بشرية
المعلم الحقيقي لا يحتاج إلى جهد
وتصوير أراء الناس وعرضه وتسويق نفسه كأنه بضاعة.
– أي مكان توجد فيه، وتنظر إلى الساعة كثير ليس مكانك!
أنت غير متناغم.
-أي علاقة لو صداقة فيها أحكام وتبرير واستنزاف،
علاقة غير صحية.
– أي شيء تسقطه على الآخر، وتشعر بالرفض
إشارة إلى الانعكاس بقوة.
 
وصل الله
* * * * * * * *
في الفترة الأخيرة
فرغت من قراءة كتب، ثم منحت نفسي اجازة منها
ودخلت حالة شبه فراغ، واثناء هذه الحالة تتردّد علي صورة كتاب (الأرض الجديدة) صرت اراقب، فإذا الأمر جديّ!
صديقة تألمت من أثر خروجها من علاقة
فإذا هي تطيب نفسها بكتاب (الأرض الجديدة)كما أخبرتني،
إلى درجة كل شيء مرتبط بعالم الكتاب،
تحول عندي (الأرض الجديدة)
ادخل الفيس، أجد الأصدقاء
يتحدثون عنه أو يصوّرن أجزاء منه!
الكون لا يمزح أبداً
أخذت رسالة الكون بجديّة
ونويت اقتناؤه
ذات يوم إستيقظت بالوقت المناسب
وانطلقت بفرح إلى المكتبة
واقتنيته، شعرت برضى داخلي أثناء الشراء
وكانّ شيئاً مآ يقول لي : آلآنَ
ثم بدأت في قراءته، في كل مرة اقرأ سطر، اتعلم جديد،
أجد رسالة لداخلي، واشارة لتقويم حالتي،
وتعزيز لسلامي الداخلي، كتاب المرحلة كما يقولون.
 
اكهارت تول
إنسان مبارك،
لا أبالغ لو قلت : إنه قد اقترب كثيرآ من عالم الملائكة.
سلآم الله يحيط به أينما كان
* * * * * * * *
لا تقرأ كثير
لا تُرهِق عقلك
حدّد وقت للقراءة..
من الأشياء التي تُرهق العقل
التنقّل السريع في مواقع التواصل
والقفز بين كميات كبيرة من الأفكار
وبسرعة كبيرة دون أي احترام للعقل!
يشعر الإنسان بمعاناة وهو في مكانه
ليس كل شيء لك
يجب الحفاظ على الانتباه
والا ستكون هبة وصدقة جارية لكل شيء!
 
صبآح الخير
* * * * * * * *
(والشّمْسِ وضُحاهَا)
 
من فترة انتبهت لشمس الظهيرة
والذي جعلني التفت إليها هو باولو كويلهو من خلال عبارة نسيتها، حرّكت فيّ روحي نحو الشمس.
ولا زلتُ أشعر بالحياة حين انظُر إلى أشعّتها الساقطة بلُطف ومن أيام، انتبهت لشمس العصرية، إنها تبدوا ألطف في الشّعاع،ومُريحة جدآ للنّفس.
* * * * * * * *
أنت تخلُق قدرك، حين لا تتدخّل في عمله
القدر يعمل وفق خُطّة الهية مُحكمَة
كُلّ ما هو مطلوب، أن تنوي
ثم تحافط على إيمانك الهادئ بعد النية
ثم اعمل صالح، انشغل بعمل فيه نشاط روحك
واعطِ والله يراك، وقدرُك متّصل به
وسترى كل ما تسعى إليه.
* * * * * * * *
هناك اشياء كثيرة تستحق الفرحة
شروق الشمس، غروبها بطريقة مطمئنة
لا أحد يحمل همّ هذه المناسبة
الطيور التي تغني، وترقص في الهواء
أصوات الطبيعة، الموسيقى
بداية كتاب، نهاية كتاب
حفلة شاي وقهوة
مغفرة للجميع
الشعور بالاسترخاء من خلال تذكّر معنى وجود الله
التنفّس العميق الواعي، الذي يمكّن للهواء الوصول إلى أماكن مريحة بداخلنا
… وغيرها .
* * * * * * * *
هناك ايغو خفيّ يسيطر علينا أحياناً
أنت واعي ويجب أن يكون لك رأي
في كل شيء، في كل فكرة، في كل شخص!
إنه فخّ من الفرعون الذي بداخلنا
وما اريكم الا ما أرى
حتى وإن كانت الآراء صحيحة
هذه النزعة تدفع إلى التدخل من أجل الاستعراض
وللشعور بنشوة الانا مؤقتاً.
 
-الحكمة صامتة.
* * * * * * * *
إنّ الدُّنيا كلّها تضحَك، حين تضْحك المرآة الجَميلة.
* * * * * * * *
 
هل ساعدك هذا المقال؟ .. شاركه الآن!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقك !