عبارات حلوه




العلم يتطور بدون روحانية لهذا فهو ناقص وكل ما ينتجه خاطئ ..
لذا فهو قادر على صنع تكنولوجيا شيطانية ..
احتباس حراري.. الحروب البيولوجية.. الموت الرحيم ..
تدمير البيئة .. تلاعب بالجينات الوراثية—- الخ
ولذلك لم يحقق العلم السعادة للانسان ..
– – – – – – – – – – – – – –
المراة الذكية قادرة على تطويع الذكر بانوثتها وحكمتها ..
فيكون لها توأم روحها ..
 
والمراة الساذجة قادرة على تطويع الذكر باثارة غرائزة تجاهها ..
فيكون لها صاحب لساعة ..
– – – – – – – – – – – – – –
ماعلاقة الاكل بالنفس !
————————–
ولماذا يؤثر الطعام على الشعور والاحساس طالما الطعام هو غذاء للجسد!
– فالشوكولاته تعدل المزاج ..
فهل تعديل المزاج يصيب الجسد ام النفس !
 
– افضل علاج للاكتئاب هو ممارسة الرياضة القاسية متل التايبو للتخلص من الطاقات السلبية من الجسم ..
فهل الرياضة للجسم ام للنفس !
اغلب الامراض الجسدية اساسها نفسي ..
لذا عالج الطبيب ابن سينا احد مرضاه جسديا بعلاجه نفسيا عندما اعاد له محبوبته ..
 
هرمونات السعادة تنطلق من الجسد لانعاش النفس وازالة التوتر ..
ولذلك يعتبر الرقص – ممارسة الحب – اليوغا – مساعدات قوية لنفس منتعشة ..
كل هذا ومازال هناك من يفصل بين الجسد والنفس بينما هما one unit ..
– – – – – – – – – – – – – –
اتساءل بما ان الانسان هو روح ونفس وجسد ..
والجسد هو الوعاء الحاضن للنفس ومتداخل معها ..
وبدون الجسد لا يكون في امتحان حياة دنيا اصلا..
وبالتالي فالجسد ليس نكرة indefinite part حتى نلغيه من مخاطبة القران له ..
 
فلماذا نعتقد ان القران , يخاطب النفس فقط دون الجسد !
بينما الانسان خليط من نفس وجسد و روح ويعيش في الكون المادي ..
هل هذا بسبب عقدة تفسيرات الموروث التي زجت الجنس بكل شاردة وواردة !
ام ان هناك تضمين فعلي بالمعاني القرانية لاقحام الجسد بالخطاب لتتكامل صورة الخطاب القراني للانسان المخلوق من نفس وروح وجسد !
 
بالحقيقة شغل الجسد فكر الفلاسفة لاهميته في تشابك وظائفه مع النفس :
يقول ديكارت في كتابه (انفعالات النفس) :
(ان ادراكاتنا هي على صنفين .. فبعضها سببه النفس وبعضها الاخر يسببه الجسد ..
كل الادراكات تاتي الى النفس بواسطة الاعصاب .. ونحن ننسب بعضها الى الجسد وبعضها المتبقي الى النفس ..
ان فكرتي عن نفسي هي كشيئ يفكر .. وفكرتي عن جسدي هي كشيئ ممتد وظل لنفسي ..
يبقى ان نلاحظ بان كل ماتدركه النفس يكون عن طريق الاعصاب .. وهذا ماحملني لان اقول بان الجسد هو ظل النفس وامتدادها ..
ونلاحظ انه قد يحصل بان يشابه الرسم الشيئ الذي يمثله الى درجة تخدعنا .. فلا نعود نميز بين الادراكات التي تنسب للنفس.. والادراكات التي تنسب الى اجزاء جسدنا ..
وقد يختفي التمييز نهائيا حينما يتعلق بالانفعالات لانها جدا متداخلة بالنفس ..
ولذلك فاننا حين ننام او في حالة اليقظة ..غالبا مانتخيل بعض الاشياء بطريقة حادة جدا تجعلنا نعتقد باننا نراها ماثلة امامنا او نحسها بجسمنا .. رغم ان الامر ليس كذلك ..
ولكن وحتى لو كنا نائمين ونحلم فلا يمكننا ان نشعر باننا حزينون او متاثرون دون ان يكون صحيحا تماما بان النفس تحوي في ذاتها هذا الانفعال ..
وكي نفهم كل هذه الامور بطريقة اكمل .. من الواجب ان نعلم بان النفس متصلة حقا بكل الجسد وبكل عضو فيه ) ..
 
نعود للتساؤل هل يصح ان يخاطب القران النفس ويلغي الجسد كما تفعل التفسيرات الحديثة o.O
– – – – – – – – – – – – – –
بعض من علامات الانا والطغيان بالنفس البشرية :
————————————————-
– ان يكون لديك هاجس لاستحضار اطراء الاخرين لك لتشعر بالنشوة الداخلية ..
– ان لا تعير انتباها لمن ينتقدوك .. بل وتشتمتهم بينك وبين نفسك ..
– ان تنظر لنفسك انك خالي من العيوب.. او انك اعلى شانا من الاخرين .. او انك مميز عنهم ..
– ان تختلق وتخترع افكار مختلفة مضللة بهدف لفت الانتباه اليك ويسير القطيع خلفك ..
– ان تعمل صالحا بهدف ان تنال الشهرة ..
– ان تكون انفعالاتك وعواطفك هي من تقودك فيرتفع فيك منسوب فرعون (طغيان النفس) :
 
مثال :
تغضب اذا سمعت احدا يسب الرسول ..
تنرفز اذا رايت جاهلا يريد ان يفرض رايه ..
ان يكون بنفسك مجرد رغبة بقتل كل من لا يؤمن بما انت تؤمن به ..
ان تكون مسرور لسماع اخبار ان فئة انت تنتمي اليها قامت بابادة فئة اخرى لا تنتمي انت اليها ..
ان تتمنى ان يكون مسؤولي حكومة بلدك من عشيرتك رغم معرفتك بانهم مستبدون ..
ان تقرا التاريخ بعين التعصب لقوميتك وهويتك —–الخ
هذه هي مواصفات ابليس (انا خير منه) وفرعون (انا ربكم الاعلى) تعني :
الانانية – النرجسية – الدوغمائية – الشوفينية —–الخ
وهي موجودة داخل كل نفس بشرية بدرجات ..
 
لذا فان ابليس وفرعون هم
جيناتك ومورثاتك التي تحملها نفسك .. والتي يتم بها اغواءك وتعطيل عقلك واعماء بصيرتك عن رؤية لحقيقة لاضلالك عن الصراط المستقيم ..
 
لذا كلما اصلحت بنفسك للخلاص من (انا خير منه+ الطغيان) , كلما اقتربت من مرتبة الربانيين..
– – – – – – – – – – – – – –
هل الابدع مرتبط بالجنون !!
وهل سعة الادراك العقلي تؤدي حتما لاضطرابات عصبية وامراض نفسية !
ام ان المجتمع هو المسؤول الاول عن امراض نفسية اصابت اكبر عظماء البشرية !
 
عند اطلاعي على حياة كثير من المبدعين من علماء وفلاسفة وشعراء وفنانين ..
وجدت انهم كانوا يعانون من اضطرابات نفسية من فصام واكتئاب وثنائي القطب وصرع
ادت لانتحار اغلبهم —الخ ..
 
الكاتب ارنست همنغواي .. الموسيقي الكبير بيتهوفن.. العالم نيوتن .. الرسام الشهير فان كوخ.. نيتشة .. فيثاغورث .. الفريد نوبل ..تشارلز ديكنز .. رائد الادب الروسي ديستوفسكي —الخ
 
اما المبدع الدكتور مصطفى محمود فقد فشل في زيجتين بسبب تفضيله حياة التفرغ للابحاث ..
 
هل هناك مدى محدد للعقل بحيث يسبب تجاوزه انهاك للخلايا العصبية التي تؤدي للمرض النفسي !
ام ان العقل عندما يتبين له الحقائق , يُصاب بالهذيان ومن شدة الذهول يختل !
ام ان شدة البحث والتفكر والتامل لابد لها من عزلة الناس واعتكاف في محراب العلوم !
 
وبالتالي يصبح المفكر تدريجيا غريبا عن قومه فلا يعود يألفهم ولا يالفوه , ولا يفهمهم ولا يفهموه فيتسبب ذلك بالوحدة له ومن ثم الكابة والاكتئاب ..
 
هل العقول الكبيرة تصبح غريبة الاطوار عن محيطها .. فتفضل الابتعاد عنه لتخلو بنفسها بانتظار الوحي وتلقي الرسالة ومن ثم الافاضة بالابداع !
ام لعل هجر الناس هو من اصعب ماعاناه هؤلاء المبدعين !
 
الناس العاديين لا تفهم عقول هؤلاء الكبار ولذلك تبتعد عنهم ولا تحتويهم الاحضان ..
ولذلك هؤلاء العظماء قدموا للبشرية ماجعلها تستمتع وترتقي ..
بينما هم لم يستمتعوا بحياتهم ..
لقد كان شقاؤهم متعة للبشرية ..
 
لهيك يمكن شوية غباوة تنفع للحيلولة دون الجنون 😛
– – – – – – – – – – – – – –
عندما تتعلق النفس باشخاص لا تتخيل الحياة بدونهم ..
عندما يتشبث العقل بافكار جامدة لا تتجدد ..
عندما لا تقتل النفس جينات ابليسها ..
عندما تلبي النفس رغبات جسدها دون انضباط ..
عندما تعشق بعواطفك شخصا فيصبح معبودك ..
عندما لا يتمكن العقل من السيطرة على المشاعر والعاطفة ..
عندما لا يفهم العقل ان الحياة هي مجرد طريق هدفه العروج الى الاعلى
……………
وقتها يتشوش العقل .. وتنعدم عنه الرؤيا .. فيهلك بجحيم الاوهام والضلالة ..
وتنحدر الروح الى مستوى البهيمة ..
وتنطفئ انوار النفس .. ويخمد تالقها .. وتفقد بريقها .. وتلبث في سجنها ..
ولن تفهم معنى :
نسيم الوصل هب على الندامى .. فأسكرهم وما شربوا مداما
ومالت منهم الأعطاف ميلا .. لأن قلوبهم مُلئت غراما
– – – – – – – – – – – – – –
 
عبير شابسوغ
هل ساعدك هذا المقال ؟



تصنيفات : خواطر جميلة

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..