علاج الارق وقلة النوم

لعلاج الأرق والقلق وقلة النوم ..
قم بحسم بعض الأمور والقرارات المستقبلية وتوضيحها للعين الخارجية قبل نومك . كيف ذلك ..
 
السبب الرئيسي لحدوث الأرق أن هناك الكثير يجري داخل عقلك وعندما يأتي وقت النوم تبدأ الأفكار في القفز من الداخل محاولة الخروج أو الهروب من هذا المشهد الدرامي بالداخل …تخيل معي لأنني سأصور لك ما يحدث بالضبط ..
 
الآن تخيل أن عقلك كأنه شارع واسع تسير فيه السيارات (الأفكار) في إتجاهات محددة ومخصصة لها ..ثم تبدأ هذه السيارات فجأة بالسير عكس الإتجاه بل السير في مسارات السيارات الأخرى بل يحدث أنهم فجأة بدلاً من أن يسيروا بالطريق بدأوا في الطيران للأعلى بشكل عشوائي ثم جاءت عاصفة محملة بسيارات جديدة وإقتحمت المشهد ووضعتهم في المنتصف وفي الهواء ألقت بهم.. فحدث تضارب بينهم وخسائر فادحة ..ولازالت السيارات بالأسفل يسيرون بإتجاهات معاكسة يمين ويسار وأعلى وأسفل …
 
هذا برأيي أمثل تشبيه لتضارب الأفكار.. هناك من يمثلون المشهد أنه مثل فنجان الشاي وأفكار مثل ملعقة سكر توضع به وتبدأ بالتقليب فتكون أفكارك غير مركزه ومستقرة ..لكن برأيي أن السكر وهو الأفكار حتى وإن تم تقليبه فإنه سيدور بإتجاه واحد وبسرعة واحدة وهنا لا يكون حالة ارق وتوتر بل حالة إبداع تكون فيها الأفكار دائرة وطوافة بميزان محسوب ويكفي أنها تذوب بالنهاية على أي حال … أما مشهد خطوط سير السيارات يوضح لك لماذا يحدث الأرق ..بكل بساطة أقول وجود فكرتين متضادتين داخلك ..ووجود بعض القرارات الغير محسومة بعد هما السبب وليس عليك اخذ قرارات أو الاختيار ما بين الأفكار حتى تستطيع أن تنال قسطاً من النوم والراحة ..ولكن ما تفعل ؟
 
الحل هو ..
أن ترتب أفكارك بطريقة تستطيع أن تراها عينك أمامك ..لأنك لو تركتها تتخبط داخل جدار عقلك لن تصل للهدوء والوضوح .. ولأنك إعتدت أن تنتظم أمورك بشكل ظاهري جداً لذلك أيضاً ستخرج الأفكار بشكل ظاهري أمامك كي تراها وتعرف كيف تتحكم بك ..
 
دوما دوما هناك فكرة رئيسية تدور بعقلك الآن وهي المتصدرة المشهد الذهني قبل النوم ..قم بكتابتها بخط كبير لتركز عليها أكثر وتتعمق بها وكما بالصورة مثلما كتبت لكم إسأل نفسك هذه الأسئلة واجب عنها بخصوص الفكرة الرئيسية بالتحديد ..أعطها إهتمامك ..لن يأخذ الموضوع عشر دقائق منك .. أجب إلى أن تصل للشعور الناتج بعد حلها ..طبعا يمكنك حلها كما تريد ويمكن لجوابك أن يكون خيالي إن احببت لكن دوما يكون أقرب لقلبك .
 
الأفكار الفرعية قد تكون غدا رئيسية لذلك اتركها ليوم اخر بالتفصيل ..ما يهمني اليوم هو الفكرة المسيطرة .
 
اكتب الافكار الفرعية كعناوين فقط بهدف ترتيبها ليس إلا .
 
الآن أنت رتبت سير الأفكار بالداخل ومسكت بتلك المشاغبة التي أتت بالعاصفة معها ويمكنها الآن الذهاب في سبيل تحققها إن كانت نية وفي سبيل حلها إن كانت مشكلة وبقاموسي أسميها(بطيخة) ?
 
اغلق الورقة ثم نام لا تتحدث كثيرا ولا تبدأ أعمال جديدة ..فقط…ناااااااام ??
 
أسماء مايز
.
.
هل ساعدك ها المقال ؟

تصنيفات : كيف تغير حياتك

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..