الرئيسية الذات كيف تغير حياتك علامات العيش بدون وعي والحل رفع الوعي الروحي

علامات العيش بدون وعي والحل رفع الوعي الروحي

0
56
الامراض النفسية - الاختلال هو السائد وأصل الحياة عند العرب

– علامات العيش بدون وعي

 
1- مشاعر الضحية
2- قلق على المستقبل
3- حزن وندم على الماضي
4- تعلق بالآخرين والأشياء
5- تهيج وعصبية لأتفه الأسباب
6- صعوبة الغفران والصفح
7- تحكم الآخرين بالمصير والقرارات
8- صعوبة في تغيير العادات
9- الحاجة إلى الإستحسان والمدح
10- الإنخراط في الجدال العقيم
11- تأنيب النفس والآخرين على الأخطاء
12- عدم المرونة والتشبث بالآراء والبرمجيات
13- عدم عمل قانون الجذب معهم بسهولة
14- حياتهم سلسلة من التخبطات والعراقيل
15- عدم معرفتهم بما يريدون
وبما أنهم لا يعرفون ما يريدون
ستقودهم الحياة دائماً لما لا يريدون !
 

– الحل رفع الوعي الروحي

 
– الحل هو رفع الوعي الروحي لديك وعليك بـ ٥ أشياء لرفع وعيك
 
أولاً: أن تعيشين (هنا والآن) دون تفكير في ماضٍ أو مستقبل
 
ثانياً: التخلص من الإيجو
 
ثالثاً: الإطلاع والقراءة في الوعي وعلوم الطاقة
 
رابعاً: رفع إستحقاق الذات .. فبرفع الإستحقاق لن تتعلق بشئ أو بشخص أيآ كان ، بمعرفة قدر نفسك وأن بداخلك كل شئ تحتاجه ، وأن السعادة ليست بوجود شخص أو شئ معين بحياتك ، بالإيمان واليقين بقدراتك ونور الخالق بداخلك .. وأنك لست خالق واقعك فقط بل أنت أكبر من ذلك بكثير .. فأنت تساهم في تمدد وتنامي الكون بكاملة بطاقتك و ذبذباتك ؛ فالكون يحتاج هذه الذبذبات ليتوسع ويزدهر ويعمه السلام والأمان والخير والوفرة ..
 
أنت هامة جداً ، وحياتك هامة جداً ، وزخم شعورك هام جداً .. لو آمنت بذلك لما تعلقت ولا أُُحبطت ولا خُذلت ولا حَزنت يومآ ، ولأستخدمت طاقتك هذه في صنع المعجزات .
أنصحك بقراءة الآتى:
 
خامساً ، وهو أهمهم على الإطلاق: ممارسة التأمل يوميآ فهو ما سيهديكِ عالمآ آخر وينقل وعيك ١٨٠ درجة ، فهو بوابتك الداخلية العظمى التي تقودك إلى التغيير الجذري الخارجي والداخلي هو ما سيقودك إلى الوعي والتنوير والحكمة .. فعندما تدخل الأشعة الكونية الشافية إلى جسدك المتعب ستعيد صياغته من جديد ، إنه التحول في كيميائية الضوء الباطني فيك .. إنه يعمل على تطهيرك وتفكيك المسارات القديمة لينشأ عوضاً عنها مسارات الفطرة الندية التي تجعلكِ متناغمة مع طواف الطاقة الكونية النقية التي تكوّنتَ منها وتكونت منها كل ذرة من مكونات الوجود .. إنه يشبه بإعادة بناء حيوي جديد لك .. يُعاد فيه صوغ هيكلك الضوئي مترافقاً بتغيير شمولي في جسدك وسلوكك وأفكارك وإيماناتك وتوجهاتك ، إنه تغيير شمولي يُعاد فيه خلق إنسان من إنسان ، هنا ستشعر بألم التغيير كمن كان يعيش في بناء ضخم قديم فهدم البناء وحوله ركام ..ثم عزل الركام وحفر قواعد جديدة لهيكل عمراني حديث وجديد منسجم وجميل .
 
ومن ثم سيعمل التأمل على تطورك الروحي والبدني والنفسي والعاطفي .. ستُعالج مواضع الضعف فيك وكأنها البلسم الشافي ، سيعالج واقعك العملي وعلاقاتك ووضعك المالي .. ستبدأ علاقاتك بالتغيير ، ستوصلك مع روحك وذاتك العليا ، ستجعلك تتحدى مع كينونتك الحقيقية وتجيب على كل اسألتك الداخلية التي لطالما سألتها لنفسك ، ستتفتح فيك طاقات الوعي العظمى .. ستصل للتوازن الروحي والجسدي والترقي الوعيي الذي سيحملك فيما بعد إلى الإستنارة وينقلك من بُعدك الدنيوي الضيق المحدود إلى بُعد آخر لا محدود ولا مشروط .. بوركت ^ ^
انصحك بقراءة الآتي:
.
 
هل ساعدك هذا المقال ؟ .. شاركه الآن !

لا يوجد تعليقات

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here