قانون الجذب هو قانون الحياة




قانون الجذب هو قانون الحياة ، المغناطيسية وكما أننا لا نرى الجاذبية لكن يمكننا رؤية تأثيرها. الآن الهدف يصبح الإستقطاب وكذلك المغناطيس بلا قطب سالب وموجب ليس بمغناطيس ، هذا ليس كلاما إنشائيا أو تشبيها ولكنه مبني على نظرية الكهرباء التي أعتقد بأنها تشكل هذا العالم وهذا بحث يطول شرحه.

المهم هو أنه لابد من وجود هدف من الجذب ، بلا هدف يصبح الجذب كالسفينة بلا ميناء ولا وجهة محددة وهذا عبث وأنا أؤمن بأن الله لم يخلق هذا العالم الشاسع عبث ، لذلك من لا يضع نصب عينيه هدف لا يحقق الكثير حتى لو كان الهدف تافها ، يجب أن يكون هناك هدف.

النجاح والرفاهية لا يحققان السعادة وأيضا لا يمنعانها ولا يتعارضان معها ، لا نريد أن نكون كمن يقول العنب حامض عندما لا يستطيع الوصول له ، السعادة مفهوم أعمق من الغنى والفقر وإن كان المال لا يحقق السعادة فإن الفقر لم يحققها ، لذلك أفضل مئة مرة أن أكون تعيسا وفي جيبي بطاقة إئتمان بلاتينيوم من أن أكون تعيسا ولا أملك ثمن معجون أسنان.


تصنيفات : قانون الجذب

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..