كلام وحكم من ذهب




خلق ارادة الاسرة
 
عندما يريد شخصان الزواج ،فهما يقومان قبل كل شيء باعلان توحيد ارادتين ،للعمل كارادة واحده
الخطوبة ،هي الفترة التي يسعي فيها الطرفان لموائمة الارادتين في بحر واحد
عهد الزواج ،هو رؤية للعالم ،من منظور الارادة المشتركه
ارادتان متوافقتان ،اقوي بالف مرة من ارادة واحده
يتفق الشخصان علي عدد الابناء،علي الدخل المادي ،علي شكل الحياة القادم
يعلنان الاتفاق ،الارادة المشتركه،في عهد امام الناس
يتغير العالم ،بسبب ارادتهما ،ليوافق الاعلان ،الارادة المشتركه
 
الزواج ،هو خلق جديد للعالم
لحظه اولي
و ارادة جديده تحكم الجزء الذي تخلقه
– – – – – – – – – – – – – – –
الارادة المنفرده
 
بما انك محاسب، فقد منحت كل الادوات اللازمه للنجاح
العقل الذي يميز ،القلب الذي يحس
و الاهم
الارادة الحرة



 
الارادة اكبر من الاختيار ،الاراده طريقك لتحقيق الامانه
الامانه هي القدرة علي امساك العالم بواسطة ارادة الانسان
اليوم فقدنا الاراده الحرة
و نعمل جميعنا ضمن ارادات المجتمع المحيط
هذه الارادات فاسدة جدا
لذلك تنحدر ارضنا كل يوم
 
عرف الانسان الاول بساطة الاختبار
اخلق عالمك ،انجح في الامتحان
اليوم ، الامتحان اصعب
كيف نتخلص من ارادات المجتمع المحيط
سهله
خذ ورقة و قلم و اكتب اعلانا للاستقلال كما تصنع الدول
اكتب انا فلان مستقل و ارادتي حرة
و انا منذ اللحظه مسؤول عن اعمالي التاليه، و احمل الجميع مسؤوليه سلبي ارادتي فيما سبق
انا غير مسؤول عما سبق بسبب نقص الارادة
و لكنني اريد ارادتي كامله للاستمرار في حمل الامانه
اكتب من سلبك قرارك ،و اللحظه التي سلبك فيها
اكتب كل ما تتذكره
صفحه ،اثنين او كتاب
بعدها ، عش حياتك كما تريد
اطلب ماهو جيد ،مال ،حب ،نجاح
انت ترسم و العالم ينفذ
– – – – – – – – – – – – – – –
عالم الفكرة
 
يعيش الانسان في عالم من الافكارليس داخل رأسه فقط .و انما خارجه ايضا
كل ما تراه عيناك هو فكرة متجسده
انت ايضا فكرة
الفرق هو في مراحل التجسد
من النور الي المادة تعبر الفكره
في النور تكون بالغة الاتساع غير منفصلة عن باقي النور .لا نهائيه الحضور



في الاثير تاخد الشكل فتنكمش
و في الماده تاخذ الجسد فتكون
لا يكون الزواج حتي ينزل البيت من السماء
هكذا قال الاقدمون
خلق العالم هو القدره علي تجسيد الفكرة
تعلم الانسان تجسيد الفكرة بالاراده
عرف انه لا حدود الا الخيال
و ان كلما يفكر فيه يتجسد
يكفي ان تريد المطر ليهطل .ان تريد المحصول لينمو
ان تريد السعادة لتحصل
كن ربانيا
انت تمتلك ادوات الخالق
– – – – – – – – – – – – – – –
تجسيد الافكار
 
هل سمعت بقانون الجذب ،طبعا ،لكنه ناقص
ما ينقصه هو الطريقه ،كمن سمع عن الخبز ،لكنه لا يعرف عمله
 
عرف الانسان ان له ما تمني ،شرط الارادة
و عرف كيف يتمني
 
ضع صورة ما تريد ،بكل تفاصيلها في ذهنك
الان انقلها كما هي الي عينك الثالثه
امسك انفاسك و حافظ علي الصورة قدر ما تستطيع
و الان ازفر الهواء من صدرك بقوة ،و اطلق الصورة من ذهنك
احس الارتياح ،كرر التمرين عدة مرات
و تاكد بان الفكرة قد تجسدت في الاثير ،حصلت علي الشكل ،بسبب التمرين
 
بعدها ،لا تلق بالا ،و ثق بان طلبك سيتنزل الي عالم المادة
كيف ،متي ،لماذا
هذا كله لا يهم،ليس مشكلتك
– – – – – – – – – – – – – – –
المقدس
 
لا مقدس الا ماجعله الانسان مقدسا
كل طقس ،يتعبد به الانسان يصير مقدسا
الشرط الوحيد
هو تقديس الانسان للطقس
وضع الاراده فيه.
 
يسمي الطقس ،الفعل المقدس
من الافعال المقدسه
الصوم ،المشي او الحج ،الصدقه و الصلاة
هذه افعال قدسها الانسان ،فصارت طريقا للحصول علي القدسيه
كذلك الجنس و الاكل و العمل و الصيد
 
لتتمكن من الحصول علي القدسيه بهم ،ضع نية الطقس قبل الشروع.
سيصيرون طريقا نحو القدسيه .
كن ربانيا
انت تخلق طريقك نحو الخالق و الخالق يستجيب
– – – – – – – – – – – – – – –
سؤال الخلق
 
يسأل احدهم الرسام ،لماذا رسمت اللوحه؟
يسأل احدهم الشاعر ، لماذا كتبت القصيدة؟
 
يسأل البعض الخالق
لماذا خلقتني ؟
لا سببيه في الخلق ، لا سبب
الخلق ابداع
و الابداع لا سبب له
و انما السؤال عن مغزي الحريه و الاختيار
و اجابته ،للقرب من المبدع او البعد عنه
انت تقرر
فانت ستلاقيه ،ايا كان الطريق
– – – – – – – – – – – – – – –
طاقة النور
 
نهر ،نهار، نور ،عين ،نبع ،عين
كذا في كل اللغات القديمه
 
ارتبط الماء الجاري بالنور
جنات تجري من تحتها الانهار
انهار من خمر و عسل و لبن ،النور الاول بتنوعاته المختلفه
 
طقس الغسل ،الطقس الاول
الصبغ عند الصابئه
العمادة عند المسيحيه
الغسل و الوضوء عند المسلم
الارتماس عند الهندوكي
الاستحمام عند الشامان
 
طقس الغسل هو الاول
الماء الجاري هو النور ،يغمر العابد ،فيذهب بادران الجسد ،ليستقبل نور الخالق
قدس الماء المنساب علي جسدك
املأ جسدك بنور الحياة
– – – – – – – – – – – – – – –
الارض
 
كما ان للنور طاقة ،للارض طاقة
المشي ،هو طريق للتحلل من الذنب
من ما هو سيء
المشي هو توحد مع رنين الكوكب الازرق
طقس الحج ،المشي المطول
هو ثاني الطقوس
يسير الانسان ،بنية الولادة الجديده ،بلا ذنب
من رحم الارض ،متوافقا مع رنينها
لا دين ،بلا حج
من حج المزارات في التبت ،الي حج فيافي استراليا
مرورا بحج الابراهيميين و السكان الاصليين في امريكا
كل الشعوب ،كل الاديان تحج
يقف الحجيج ،امام ارضهم متحللين من ذنبهم ،من الافكار الكثيرة التي ابتلعها المشي المطول
يقف الحاج و قد وهب نفسه لما هو اسمي من اليومي و المعتاد
في رحلة مشي طويلة منهكه
يحس في نهايتها ،بالامتلاء من جديد
فالاناء سكب افكاره في الارض ،و صار خاليا
جاهزا لتقبل النور من جديد
يحتفل الحاج ،بنهاية الرحلة ،بولادة جديده
فيأكل من خيرات الارض
– – – – – – – – – – – – – – — – – – – – – – – – – – – – –
سالني البعض اكثر من مرة
ما هو هذا الدين الاول؟
 
اجابتي ،هو الجذر المشترك بين جميع الاديان
بعضهم يبحث عن نقاط الخلاف بين الاديان و المذاهب ،بسوء نيه
البعض يبحث عن نقاط التشابه ،ايضا بسوء نيه
انا ابحث عن المشترك الاول،نقطة البدايه الاولي ،عندما كان الناس امة واحده
دينهم واحد و قلبهم واحد
 
لاحظت من بحثي المتواضع الذي امتد سنين ،ان كل المعتقدات تحمل قصصا متشابهه
اسماها العارفون ،اساطير الاولين .
و هي نفس الحكايات ،من البيرو الي روسيا و استراليا ،مرورا بافريقيا و الهند و الشرق الاوسط
و قد كتبت عن الشجرة المقدسة الاولي في سلسلة علم اليقين في هذه الصفحه
 
الان ،اكتب عن وعاء الدين
طقوسه المتشابهه ،حول الارض
عن المعرفة الكاملة الاولي ،عندما كان العلم يقينا و كان الانسان ربانيا
كيف عبد الخالق ،و كيف نظر الي الارض و الي الكون و الي نفسه ،كحاكم منفذ للمشيئه الالهيه المتضمنة داخل مشيئته
 
ما الفائدة ؟
ربما لو عرفنا اكثر ، ايقنا اكثر
ربما عدنا الي تلك اللحظه ،حيث الكل موقن
و ربما ، لا فائدة ?
كثير من الاشياء الممتعه ،بلا فائدة
ساكتب طالما كانت الكتابة ممتعه
و لتقرؤوا ،طالما امتعتكم الكلمات
– – – – – – – – – – – – – – –
القربان
 
القربان هو اداة شكر
الصدقة ايضا ،لكن القربان يقدم للخالق
و الصدقه للمخلوق
في القربان ،نعكس مسار الاشياء
من المادي الي الاثير الي النور
من المخلوق للخالق
هدف القربان ،اعادة المخلوقات الي النور الاول
نية القربان ،اعادة الروح الي خالقها
و الروح مقدسة
لا تقتل حيوانا ،لا تقطع شجرة
جميعها مخلوقات بالروح
لكننا اذ نفعل ،نقدم جزءا منها للخالق
ليس كل القربان من الدم
لكن قربان الدم اوقع
الدم ممثل الروح في الحيوان
 
لأن الارادة البشريه (النيه) هي المتحكمة بالعالم
فبمقدور الانسان ارسال الروح من القربان الي حيث يريد
لذلك كان طريق القربان ،تابعا للنية
ارسل الانسان القربان الي خالقه
لكنه ارسله لتحقيق الاشياء في عالم الاثير و المادة ايضا
نقدم القربان للشفاء ،او للغني او للسعادة
و عندما يخلق الانسان شيئا في عالم الاثير
فانه في احيان ،يكسبه قوة الروح عن طريق القربان
فدي الانسان نفسه،عن طريق القرابين
الدم المعاد الي خالقه
او الطعام ،من نبات الارض
– – – – – – – – – – – – – – –
الصلاة
 
الصلاة هي طقس اتخذه الانسان للاتصال بالخالق
تميزت الصلاة بحركات السجود
ملامسة الراس للارض ،مكملا دائرة الطاقه بين القدمين و الراس عبر الارض
في الصلاة ايضا نغمات يؤديها الانسان بصوته
الغرض منها ،موالفة الجسم مع الصوت الاول
عندما كانت كل الترددات موحده
 
تميزت مواقيت الصلاه بمنازل الشمس في السماء
صلي الانسان حسب المواقيت خمسا
كذا عند الصابئه و المسلمين
و ثلاثا عند اليهود و المجوس
و كذا في باقي الاديان الاولي
خمسا او ثلاثه حسب منازل الشمس
مكملين الدائرة باجسامهم مع الكوكب الام
الارض
– – – – – – – – – – – – – – –
الكتاب الاول
 
هل نظرت الي النجوم ،اكيد
لكل مجموعة من النجوم اسم
لو نظرت الي اي اطلس نجمي ستجد لوحات مكونه من النجوم،ما السبب في اختيار هذه اللوحات بالذات؟
في الحقيقه و كما يعرف اي هاوي للفلك
لا سبب
الدب الاكبر مثلا يشبه مغرفه
ما السبب ؟
النجوم هي الكتاب الاول ،قبل التوراة و حتي الكنزا ربا
او الفيدا
في النجوم ،هناك قصص
يتناقلها الخلق جيلا بعد جيل
هناك اثناعشر برجا تنتقل فيها الشمس علي امتداد العام ،السرطان ،الاسد ،الجوزاء الخ
هناك مجموعات ثانويه ،سته و ثلاثين
في المجموع ثمانيه و اربعين صورة
منها العذراء ،ام ادم
و العذراء ام المسيح و ميثرا و حورس و كريشنا الخ
منها العقرب ،التي تلسع ادم الذي يصارع الحيه ،كناية عن صراع الشهوة الذي ينتهي بالموت
الكونداليني ،الحيه التي اخرجت ادم من الجنة
القنطور ، زعيم الجبلة الاولين
الزهرة ،نجم الشيطان
حاول الصعود الي الاعلي ،فصار الاسفل برغم نوره الوضاء
قبل نوح ،كان الانسان عالما بكل القصص،النجوم كانت شاهد الخالق
كتاب الانسان الاول
– – – – – – – – – – – – – – –
الموت
 
الموت ليس شيئا مخيفا ،الموت مجرد باب
مستويات الفكرة الثلاثه
النور ،الاثير ،المادة
هي بوابة فهمنا للابديه
في الموت نعبر من المادة الي النور
من الفاني الي الدائم
عبر الاثير …
لحظة الموت نترك خلفنا الجسد
و ننتقل الي الاثير
بعد الحساب نترك الاثير للولوج الي عالم النور
من جسد مادي الي نفس الي روح
الموت باب للخير العميم
انت تحاكم نفسك
و الغريب ان البعض يدين نفسه
– – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – –
اقرأ أيضاً: حكم وكلام من ذهب
.
طارق هاشم
 
هل ساعدك هذا المقال ؟



تصنيفات : كلمات معبرة

كلمات دلائلية : ,,

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..