كلمات لها معنى عن الحب




ويحدث ان يكون الجنون متعة .. يخرجك من روتين الحياة وعقلانية التعامل معها برتابة ..
فلا عشق بلا جنون .. ولا ابداع بلا جنون
وكلا من العشق والابداع يلتقيان بنقطة فاصلة ..
وهي اخراجك عن المالوف المستهلك الذي تتمسك به العوام ممن يخافون من اطلاق سراح افكارهم فيدفنوها في كهف عميق بعقولهم ..
– – – – – – – – – –
ليس شرطاً ان تتلاقى العقول ليولد الحب بين العاشقين , فكثيرا ما جمع الحب قلوب دون منطق ..
بل يعتبر قمة الحب ان يتقبّل الحبيب حبيبه كما هو باخطاءه .. بطباعه الغريبة .. بافكاره المجنونة.. بتصرفاته العابثة المرفوضة من قبل الاخرين .. ثم يساعده للتخلص من عيوبه..
هنا فقط يُسمى الحب تكامل وتناغم وانصهار ..
– – – – – – – – – –
اخطا من قال ان للعشق قواعد ..
العشق لا يعترف بزمان ولا مكان ولا تفقه توصيفه الكلمات ..
تعجز اللغات في بيان عمقه بمفرداتها المحدودة ..
لغة العشق هي همسات ومناجاة بين الحبيب والمحبوب ..
ماء الكون كله لا يروي ظما العاشق , ان لم يرى نور وجه معشوقه..
زخرف العالم كله لا يُسكت انين العاشق ان يصل لقرب حبيبه
العاشق يستغيث بالمدد ..
والمدد عند المعشوق لا يهبه الا لعاشقيه المخلصين له..
والاخلاص بحب الحبيب هي ذروة التمتع برؤية انواره ..
فيا حبيبي مدد مدد ..
خذني بعينيك..



واغرقني بحبك واجعلني به اثمل وانتشي..
– – – – – – – – – –
هناك لغة تضيق بالتعبير عنها حروف ابجديات العالم ..
فلا هي كلمات تُقال , ولا حروف تكتب ..
وانما هي اشارات وذبذبات يرسلها قلب عاشق فيستقبلها قلب المعشوق ..
بها يتناجيا ..يتحادثا .. يتهامسا.. ولا يراهما احد ..
فقط لان قلب العاشق حلق فوق افاق الزمان والمكان ..
ووصل بطهارته الى قرب نور حبيبه ..
لغة لا يفهمها الا عاشق هائم .. ذائب بحضور معشوقه ..
فاغمض عينيه.. فانطفئت لغة الحواس .. فعرج الى علياءه ..
فراى مالا تراه العين ومالا تسمعه الاذن ومالا يخطر على قلب بشر ..
فافصحت اللغة عن مكنوناتها .. وسط عزف موسيقا الاعماق ..
لدى مكان اللقاء في سدرة المنتهى ..
*****
انها لغة السكارى ..
تجدها منقوشة على جبين الحياة ..
تقول للعاشق ..
هيت لك ..
اتقن فن السباحة وتحدى الامواج لتستمتع بحلاوة المذاق ..
فلا نجاة من مدها وجزرها ..
الا لمن فعّل بوصلة قلبه فترشده لبر الامان ..
– – – – – – – – – –
الحب لا شريك له ولايقبل القسمة على 2 ..
هو التفرد والتملك بامتياز ..
وبقدر مايكون الحب جميلا قويا , بقدر مايصبح الحبيب اسيرا لحبيبه ..
ليس هناك حب بلا قفص ..
ولكنه قفص ذهبي ..
– – – – – – – – – –
خدعة كبيرة اطلقها بعض العاشقين المزيفين عندما قالوا (لا كرامة بين العشاق)..
بل ان الانسجام الروحي والنفسي والفكري بين الحبيبين لا يعني ابدا نسف فكرة الكرامة ..
فالكرامة تعني شخصيتك .. ذاتك .. بصمتك ..
وهي لا تتوحد مع احد ولا مع المحبوب مهما كان تناغمك معه ..
والا فقدت الذات معاييرها وذابت هويتها وتفردها unique ..



العشق ليس تلاشي شخصيتك لاجل محبوبك ..
ولا تهافت سخيف لارضاءه ..
بل تشارك واختلاف وتلوين ..
وبالاختلاف يكون العشق قويا متميزا .. وبالتشابه يصبح الحب باهتا لا طعم له ولا لون ..
وبالتالي اخطا كاظم بغنيتو(يضرب الحب شو بيزل)
– – – – – – – – – –
علاقتك مع صديقك او حبيبك او اخيك او ابيك او امك او ابنك او ابنتك تحتاج لتطوير دائم :
———————————————————————————–
فعندما تتعرف على انسان وتقيم معه علاقة سواء صداقة او حب ..
لا يكفي ان يكون الانسجام بينكما موجود بنفس فترة التعارف .. لان هذا الانسجام لحظي مؤقت وقد يفتر مع مرور الايام ان كنت انت ام الطرف الثاني بليد لا يتطور ولا يرتقي ..
فكثيرا من علاقات حب كانت تفور بالغليان بين عاشقين .. ثم بعد مدة خمدت نارها .. ويتساءل الناس بحسرة ماالذي افقدها بريقها ..
الجواب هو ان احد الطرفين سار بصعوووود والاخر بقي راكنا بمكانه لا يتحرك ..
ثم مع مرور الايام والسنوات اصبح هناك هوة سحيقة بينهما .. فاذا تحدث الاول لم يعد الثاني يفهمه نهائيا فتتجمد العلاقة ..
نفس الشي علاقات الاصدقاء .. تجد علاقتهم حميمة ثم بعد سنوات تجد كل واحد فيهم اصبح بعيد عن الاخر ..
وايضا علاقات الاخوة .. تجد اخوين حتى وان كانا توام .. سيصيب البعد والشرخ علاقتهما ان ارتقى احدهما وبقي الاخر رهين الماضي ..
وكذلك علاقات الابوين بابنهم او ابنتهم ستفقد جمالها ان كان الابوين (دئة ئديمة) بينما الابن او الابنة update ..
 
شخصية الانسان تتطور بتطور معارفها ..
ولذلك فشخصيتك اليوم لا ينبغي ابدا ان تكون نفسها غدا ..
ولكن ان لم ترتقي بالمعرفة .. فستبقى كما انت راكد كمستنقع لا يتغير ماؤه ابدا ..
بينما المتغير المتطور هو كموج البحر كل لحظة هو متجدد لا يركن الى ثبات شخصية تجعل منه شخصا مملا وبينه وبين المتطور بحااااااااااار وجبااااااااااال ..
 
دمتم بتطور لا يهدأ 🙂
– – – – – – – – – – – – – – – – – – – –
 
عبير شابسوغ
.
.
هل ساعدك هذا المقال ؟



تصنيفات : اقوال وحكم عن الحب

كلمات دلائلية : ,

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..