الرئيسية » الذات » كيف تغير حياتك » ماذا تفعل عندما تخسر كل شيء

ماذا تفعل عندما تخسر كل شيء

بواسطة عبدالرحمن مجدي
110 المشاهدات
ماذا تفعل عندما تخسر كل شيء
لما تلاقى كل حاجة راحت منك ؛ شوف إيه الحاجة الوحيدة اللى لسه باقية معاك .. دور على الحاجة المنسية و المهملة فى حياتك .. هيكون فيها خلاصك .. زى ما كان يوسف عليه السلام هو آخر شخص يمكن توقعه ، يكون سبب خلاص مصر و نجاتها ..
 
لما تلاقى كل حاجة راحت منك ؛ ف ده الوقت اللى هتقدر تشوف فيه العالم على حقيقته ، و تتعرف على الناس أكتر ، زى ما حصل مع يوسف عليه السلام ..
 
لما تلاقى كل حاجة راحت منك ؛ هتعرف إن مجرد تواجدك فى أى مكان هو اللى بيدى المكان قيمة .. قيامك بأى عمل هو اللى بيدى العمل قيمة .. هتعرف إن حضورك النفسى لوحده ممكن يغطى على هالات المال أو النفوذ أو القوة التى تحيط بالآخرين .. باختصار هتتعرف على نفسك و شخصيتك بوضوح ؛ زى ما حصل بالضبط مع يوسف عليه السلام ..
 
لما تلاقى كل حاجة راحت منك ؛ هتقدر تركز على رؤيتك لحياتك .. و تشوف نفسك ، و تعرف إنت ايه ، و رسالتك ايه .. هتستمد اليقين من رؤياك الخاصة ، مش من الدنيا .. زى ما حصل مع يوسف عليه السلام ..
 
لما تلاقى كل حاجة راحت منك ؛ اعرف وقتها أنك ستكون من تجليات اسم الله الواحد القهار ؛ زى ما حصل مع يوسف عليه السلام ..
 
لما تلاقى كل حاجة راحت منك ، ده معناه إن كل حاجة عايزة تلفت انتباهك ليها .. بمعنى أصح : تتغذى على طاقتك ، بالسعى ليها .. و ده بيبقى أنسب وقت تتعرف فيه على ربنا ، و تسبب كل حاجة .. زى ما حصل مع يوسف عليه السلام ..
 
لما تلاقى كل حاجة راحت منك ؛ اعرف إنها هترجعلك تانى .. مش بس كده .. دى هترجعلك و معاها خزائن الأرض كلها .. هترجع بكنوز لم تكن تخطر لك على بال .. زى ما حصل مع يوسف عليه السلام ..
 
لما تلاقى كل حاجة راحت منك ، كل حاجة بمعنى كل حاجة ، ف دى تجربة مثيرة ، قد لا تتكرر فى كل عشرة أجيال إلا مرة واحدة ؛ لأنك هتبقى يوسف .. اسم (يوسف) معناه : الرب يضاعف .. و ده معناه إن كل حاجة حلوة راحت منك هتتردلك أضعاف .. أضعاف مضاعفة ..
 
قالت لى (ايكارا) : الشغف سيجعلك تطارد أشياء ترهقك ؛ لن تستطيع الحصول عليها فى النهاية ، كما حدث مع امرأة العزيز .. صدق رؤياك ، آمن بحلمك ، وسيكون كل شىء فى خدمتك ؛ كما حدث مع (يوسف) ..
.
.
.
هل ساعدك هذا المقال؟ .. شاركه الآن!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقك !