معلومات طبية غريبة تهمك




قبل عشرين عاماً كان علماء الطب يعتبرون تأثير العقل على شفاء أمراض الجسم نوع من الدجل ، أما الآن فقد بدأ العلماء يعترفون بذلك ، ويدرس في بعض جامعات أوروبا ويضمه بعضهم في وصفة العلاج ، وان لم يطبق بعد فعليا في مناهج تدريس الطب.
– – – – – – – – – –
يحمل كل واحد منا صيدلية رائعة من مكونات الشفاء في جسده ،
إن الدماغ البشري قادر على توليد أدوية شبيهة بتلك التي يصفها الطبيب.
(د.داوسن تشورش)
– – – – – – – – – –
‏” إن المجهود الذي تبذله في محاولة تغيير جسدك الذي لاتقبل به، يمكنك أن تحصل على أضعاف نتيجته إن أحببت وأحببت كل مالا تقبل به في جسدك “
د.مياسة الدشاش
– – – – – – – – – –
أطفالنا كالنباتات الصغيرة .. هم بحاجة للماء أكثر من حاجتهم للمشروبات الصناعية والسكريات .. تخيل لو سقيت النبات بالمشروبات الصناعية والسكريات طوال الوقت .. ما النتيجة ؟!
– – – – – – – – – –
كلما تطور وعيك الذاتي كلما مالت نفسك لتناول الأطعمة الصحية والطبيعية ، وقلت استساغتك للأطعمة الضارة والمصنعة ..!
– – – – – – – – – –
ان تدهور الحالة العقلية أو الزهايمر الناتج عن التقدم في العمر
يمكن الوقايه منه بممارسات صحية بسيطة ، كعمل نشاطات جديدة او تعلم لغة او مهارة جديدة ، او حتى تعلم عزف آلة موسيقية.
– – – – – – – – – –
“يصل الانسان الى الايمان بالعبارات التي يرددها لنفسه على نحو متكرر مهما كانت صحيحة او خاطئة”
روبرت كولير
– – – – – – – – – –
إذا تحسنت حالة المريض بعد زيارته للطبيب مباشرة .. فذلك الطبيب غالباً وعيه عالي ، بغض النظر عن شهاداته !



– – – – – – – – – –
قال لي : انا انسان ايجابي ولكني اعاني من تدهور في صحتي ، على عكس زميلي هو انسان سلبي ولكنه يتمتع بصحة جيدة ، كيف ذلك ؟!
 
قلت : هناك سبب غير ظاهر وهو المؤثر الحقيقي. المشاعر والتركيز.
انت ايجابي الظاهر ولكن لديك مقاومة داخلية (استياء تذمر قلق عدم سماح)
زميلك سلبي الظاهر ولكنه منسجم اكثر داخلياً ، اقل مقاومة واستياء )
انتبه ! ليس كل ايجابي الظاهر هو كذلك. وليس كل سلبي الظاهر هو كذلك. انظر دائما للداخل.
– – – – – – – – – –
كيف تكون واعي بجسدك !
عندما تظهر الأفكار السلبية التي تلوث العقل ( كالخوف والغضب والإنفعال والقلق ) ، فإن أمرين على المستوى الجسدي يبدآن بالحدوث في الوقت نفسه :-
 
الأول هو أن التنفس يفقد إيقاعه الطبيعي ، فنحن نبدأ بالتنفس القوي عندما تأتي فكرة سلبية إلى العقل ، لاحظ ذلك .
 
والأمر الثاني يبدأ نوع من الاضطرابات الكيميائية الحيوية في الجسم فتولد بعض الاحاسيس في مناطق معينة من الجسم كشعور بألم في البطن او شعور بالاختناق.
 
مراقبة الامرين معاً حين حدوث الافكار السلبية المزعجة تقلل كثيراً من تاثيرها على العقل والتفكير الصحيح المتزن.
بالتمرين على مراقبة التنفس والاحاسيس يومياً ..
يصبح من السهل التخلص من سرعة الغضب والتوتر والقلق والاكتئاب النفسي
والتمتع بقدر أكبر من الإتزان النفسي والعقلي.
– – – – – – – – – –
س : ما مدى تأثير الحالة النفسية والعاطفية على الشعر ؟!
ج : يلاحظ كثير من الناس أنهم عقب التعرض للتوتر والقلق الشديد أو عقب مواجهة أزمة نفسية أو عصبية شديدة أن شعره يأخذ فى السقوط بشكل غير طبيعي .
 
والملاحظ أن سقوط الشعر لا يعقب المشكلة النفسية مباشرة ولكن يحدث بعد شهرين أو ثلاثة من التعرض لها وهى الفترة اللازمة للتحول من مرحلة النمو إلى مرحلة السكون والسقوط ،
لاحظ ان المشكلات النفسية لا تؤثر على الناس بدرجة واحدة ولكن هناك اختلافاً كبيراً فى مدي تأثر الناس بالمشكلات النفسية ..
 
*العلاج : التحكم في الانفعالات والهدوء النفسي والتعامل بوعي اول طرق الحل ….
بالاضافة الى التغذية السليمة والمكملات الغذائية الخاصة بالشعر.
– – – – – – – – – –
س : لدي تقدير متدنٍ لنفسي وحساسية شديدة من نقد الآخرين ، كيف أعالج ذلك ؟
ج : جرب تمرين بسيط يسمى See & Be
انظر وكُن ..
وهو ان تنظر لعينيك مباشرة في المرآة كل يوم وكلما اتيحت الفرصة وتردد بقلبك ( أنا أحب ذاتي واتقبلها تماماً كما هي )



كرر ذلك لمدة شهر حتى يتبرمج عقلك اللاواعي ،
في البداية قد تظهر بعقلك افكار معارضة ،
طبيعي ، تجاهلها وواصل ، في الاسبوع الاخير ستشعر يقيناً بالفرق.
– – – – – – – – – –
وإن لجسدك عليك حق …
ومن حقوق الجسد الاهتمام بحب …
تشافي خلايا المعدة.
– – – – – – – – – –
**الجذور النفسية العاطفية لمشاكل البنكرياس ( مرض السكر ، التهاب البنكرياس المزمن ، اضطرابات هرمون الانسولين)
 
يتأثر البنكرياس والغدد الادرينالية في الجسم بأنماط تفكير سلبية معينة وطويلة الأمد ، تتسبب بضرر لخلايا افراز الانسولين من البنكرياس ، او خلايا افراز الكورتيزول من الغدد الادرينالية ،،
 
الاسباب المحتملة :-
– مشاعر الأسى العميق ، وفقدان الشعور بالبهجة.
– التوق لما يمكن انه كان ( الحسرة لأختيارات فاشلة مضت)
– عدم استشعار طعم الحياة. (لم يبق شيء يسُر)
– رغبة بالتحكم ومراقبة كل شيء.
 
**الأفكار والقناعات المساعدة على الشفاء أو منع تدهور الحالة والتعايش الصحي:
 
إضافة الى تعديل النظام الغذائي بما يتناسب مع انخفاض الانسولين او الكورتيزول وتناول الدواء اللازم في الحالات الشديدة ،،
استبدل الافكار والمعتقدات السلبية السابقة بالتأكيدات والمعتقدات التالية ،
رددها بقلبك ومارسها في واقعك يوميا :-
 
– أختار من الآن ان استشعر عذوبة وحلاوة الحياة التي وهبني الله.
– أختار أن أعيش اللحظة ببهجة ، فحياتي تغمرها العناية الإلهية.
– أختار أن أعتني بنفسي كما اعتني بالآخرين ،، عنايتي بذاتي أولوية.
– استقبل الجديد من الحياة بقبول وفرح ، كلُ على ما يرام.
 
مبني على دراسات سيكلوجية طبية للباحثة: لويز هاي
وطبيبة النفس والأعصاب : موناليزا شولز
إعداد وتنسيق: د.أحمد المتعافي
– – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – –
 
 
دكتور أحمد المتعافي
 
هل ساعدك هذا المقال ؟



تصنيفات : معلومات عامة مفيدة

كلمات دلائلية : ,,

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..