أحبك – ماذا تعني ؟

انا “أحبك”
اهتم بي
أنا “أحبك”
لبي لي حاجتي
أنا ‘أحبك”
اترك نفسك و أنظر ما تطلبه نفسي

أحبك من كثرة ما استعملناها لنستجدي بها حاجة نريدها فقدت معناها عند البعض و اصبح البعض يخافها و ينفر منها…

الخوف من الحب ،الكثير يعاني من الخوف من الحب لكنه لا يعي ذلك..
ما ان ياتيك الحب تُخرج ما تُخزنه من معلومات عنه …
الحب مسؤولية
الحب طلبات
الحب واجب
الحب بروتوكول هات لتاخذ

‘احبك ” هناك من ما ان يسمعها يغضب يهرب…

لم تسنح له الفرصة ليحب نفسه فهو و منذ ان قدم لهذه الحياة وهو يسمع: لاني احبك … أعطيك… وانت عليك ان تُعطيني بالمقابل…
اتحدث عن حالات خاصة … ربما, لكنها موجودة

اري كثيرين اقاموا حواجز تحجبهم عن الحب
و يمضون حياة كاملة يبحثوا عنه… لانهم يخافوا مما تحمله كلمة “احبك” من طلبات…

الحب عطاء صح لكن قبل ان اعطيك علي ان اعطيني …
ليس لاني احبك علي ان اعطيك

احبك صح لكن اعطيك مما املك و يفيض عندي لا مما انا محروم منه و ابحث لك عنه، امده لك دون ان اتذوقه سياتيك مغموسا بحرمانيتي منه سياتيك ملوثا لانه ليس بالحب اتاك بل بالتسول…

الحب ان وجد هو عطاء قبل الطلب و دون انتظار مقابل.

قبل ان تقول احبك تامل هل ورائها حاجة …
لا؟ .. جميل قلها انشدها ارقص علي نغماتها…
نعم؟.. اذن لا تقلها بل قل “عندي حاجة هل اجدها عندك”

منى.

هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : مقالات ثقافية متنوعة

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..