حكم ابراهيم الفقي عن الحياة

*عندما تكون…….تصل إلي السكون..
وفي السكون تجد السلام..
وفي السلام تجد البهجة..
وفي البهجة تجد الفرحة..
هنا تجد السعادة..
وفي السعادة تجد الحب..
وفي الحب تكون… مع خالق الكون..

*يقرع الحب والسعادة بابك فتقول : اذهب عني فأنا مشغول في البحث عن الحب والسعادة..
فيذهب الحب ومعه السعادة..

*الحقيقة أن كل إنسان علي حق فيما يراه ويعتقد فيه..
ومن المحتمل ألا يكون علي حق فيما يراه ويعتقد فيه.. لأن العالم واسع المعالم والمعاني وإدراكنا فيه ضئيل جداً ..
إذن أين هو الواقع ؟

الواقع أنه لا يوجد واقع!! ولكن يوجد إدراك للواقع ، وكل إنسان يعتقد ويصر علي أن إدراكه في الواقع هو الواقع.. فيعيش سجيناً في واقع بلا واقع.. !!

*ننظر إلي العالم من خلال أعيننا ونعتقد أننا علي حق ، ونكتشف أن هناك أعين أخرى تنظر إلي العالم من خلال أعينها وتعتقد أيضاً أنها عل حق..

*لن نجد أنفسنا حتى نضيع..
وعندما نضيع نجد أنفسنا..

*العقل الروحاني يعيش في سعادة وهدوء هذه اللحظة..
والعقل المادي يعيش بين سراء الماضي وقلق المستقبل

*حياتنا مشغولة بخلافات غير ضرورية..
لأن عقولنا مملوءة بأفكار غير ضرورية..
لذلك نعيش حياة بلا معنى.. وفي الحقيقة حياة غير ضرورية!

*إذا أردت أن تعرف ماضيك أنظر إلي حاضرك ،
وإذا أردت أن تعرف مستقبلك انظر إلي حاضرك ،
ما تراه في حياتك الآن سواء كان سلبياً أو إيجابياً ليس إلا انعكاساً لما فعلته في الماضي..
وما ستفعله في المستقبل ليس إلا انعكاساً لما تفعله الآن..

*عندما اعتقدت أنني تعلمت كيف أعيش ، تغيرت الحياة..
وعندما تعلمت كيف أتغير مع الحياة ، تعلمت كيف أعيش..

*عندما تعيش في انسجام مع نفسك..
تعيش في انسجام مع الحياة..

*هناك أشياء وأشخاص وحتى أجزاء منا تسير معنا في رحلة حياتنا لغرض محدد ولفترة محددة..
وليس لمصاحبتنا طوال الرحلة..
لذلك حان الوقت أن تدعهم وشأنهم..

*عندما نلوم الآخرين نصبح ضحاياهم ..
ونبرر تصرفاتنا تجاههم..

*عندما نلوم الآخرين نعطيهم جزءاً منا..
ومن لحظات حياتنا التي قد تكون الأخيرة!

*مهما كانت قدراتنا..
ومهما كانت امكانياتنا ومهاراتنا..
فقط الفعل هو الذي يعطي لهما الحياة..

*الصعب صعب لو أدركته صعباً
السهل سهل لو أدركته سهلاً
الجميل جميل لو أدركته جميلاً
القبيح قبيح لو أدركته قبيحاً
كل ذلك من صنع إدراكك .. غير إدراكك تغير المعنى
فيصبح الصعب سهلاً ، والقبيح جميلاً.

*عندما تنظر إلي الحياة أو تنظر إلي الآخرين فأنت تنظر إلي المرآة .. فهم انعكاس لما يوجد في داخلك في هذه اللحظة.

*من المحتمل أن نعتقد أننا ننظر إلي العالم من خلال أعيننا.. ثم نكتشف أننا ننظر إلي العالم من خلال أعين الآخرين.. !

*لو عشت في الماضي الذي مضى.. لضاع منك الحاضر الذي بقى.. ولو عشت في المستقبل الذي لم يكن.. لضاع منك الحاضر وكأنه لم يكن..

*عندما يذهب الذهن إلي مكان آخر..
يجد العقل والجسد في انتظاره..

*كما تحرك جسمك لكي تنتقل من مكان إلي آخر ، تستطيع أن تحرك ذهنك ليأخذك إلي مكان آخر..

*لو أردت نتائج سريعة ازرع وردة
لو أردت نتائج في سنة ازرع شجرة
لو أردت نتائج مستمرة مدى الحياة ازرع فكرة
لو أردت السعادة في الدنيا والآخرة املأ قلبك بحب الله..

*لا يوجد إنسان تعيس ولكن توجد أفكار تسبب الشعور بالتعاسة..

*هناك أوقات نشعر فيها أنها النهاية..
ثم نكتشف أنها البداية..
وهناك أبواب نشعر أنها مغلقة..
ثم نكتشف أنها المدخل الحقيقي..

*نري مالا نريد..
ونريد ما لا نري..
فنفقد قيمة ما نري ونعيش في تعاسة وسراب ما لا نرى!
كن حريصاً ألا تفقد قيمة ما ترى..

*لولا تحدياتي لما تعلمت..
لولا تعاستي لما سعدت..
لولا آلامي لما ارتحت..
لولا مرضي لما شفيت..
لولا فقري لما اغتنيت..
لولا ضياعي لما وجدت..
لولا فشلي لما نجحت..
ولولا إدراكي لما أصبحت…

*ما كان يبدو مؤلماً وجدته مريحاً ،
ما كان يبدو محزناً وجدته فرحاً ،
ما كان يبدو صعباً وجدته سهلاً ،
ما كان يبدو فشلاً وجدته نجاحاً ،
وما كان يبدو مظلماً وجدته مشرقاً ،
وتعلمت ألا أنظر إلي الأمور من ظواهرها..

*يجب أن تفهم معنى الشيء ثم تصبح هذا الشيء ؛ لكي تعطي هذا الشيء أو تأخذه..

لولا وجود العسر لما كان لليسر معني..
ولولا وجود البشر لما كان للعسر معني..
اليسر والعسر قوتان متداخلتان يكمل كل منهما الآخر..
ولازمتان للنمو والتقدم والاتزان..
لولا وجود عكس المعنى لما كان للمعنى معنى..

لولا وجود الآلام لما كان للراحة قيمة ،
لولا وجود الدموع لما كان للابتسامة قيمة ،
لولا وجود الحزن لما كان للفرحة قيمة ،
لولا وجود الظلام لما كان للنور قيمة،
لولا وجود الجوع لما كان للطعام قيمة ،
لولا وجود العطش لما كان للماء قيمة ،
لولا وجود الفشل لما كان للنجاح قيمة ،
لولا وجود العسر لما كان لليسر قيمة..
فلولا وجود عكس المعنى لما كان للمعنى معنى..

*لذلك لا تضق ذرعاً فمن المحال دوام الحال..
أفضل العبادة الصبر وانتظار الفرج..
طُرد الرسول صلي الله عليه وسلم من مكة فاقام في المدينة دولة ملأت سمع التاريخ وبصره..
بُترت أرجل مصطفي خليل فعبر المانش خمس مرات..
أصيبت جمالي البيضاتى بالشلل فأقامت جمعية التحدي وتعول أكثر 2000 معاقة..
أصيب طه حسين بالعمى فأصبح عميد الأدب العربي..
أصيب زكى عثمان بالعمى والشلل فأصبح من أكبر الدعاة الإسلاميين..
“وعسي أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم ”
لا يسلبك الله سبحانه وتعالى شيئاً إلا ليعوضك ويعطيك خيراً منه وأفضل..
هنيئاً للمصابين وبشرى للمنكوبين..
أيها المصابون بالضراء لم تخسروا شيئاً يذكر..
فقريباً يأتي الفرح وتعيشون في السراء..

*لولا وجود المعنى لضاعت الأحلام ،
ولو وجود الأحلام لضاع الإنسان.. !

*عندما نشغل أنفسنا بما نريد وما لا نريد ،
عندما نشغل عقولنا بما نفعل وما لا نفعل ،
نفقد بساطة وهدوء هذه اللحظة..

*نظر شاعران خلف قضبان السجن قبل الثورة الفرنسية..
أحدهما كان متفائلاً والآخر متشائماً ،
المتفائل نظر إلي النجوم وابتسم
والمتشائم نظر إلي الطين وبكي..

*ما نعيشه الآن في حياتنا ليس إلا انعكاساً من الماضي ، ولكي نغير حاضرنا.. يجب ان نغير الماضي

*إذا نظرت إلي الماضي فوجدته مؤلماً ،
أو نظرت إلي المستقبل فوجدته ،
فانظر في داخلك وتوكل علي الله ،
تجد الماضي مفرحاً والمستقبل مشرقاً..

*ما الماضي إلا حلم ،
وما المستقبل إلا رؤية ،
وعيشك في الوقت الحاضر بحب صادق لله سبحانه وتعالي ، تجعل من الماضى حلماً من السعادة ومن المستقبل رؤية من الأمل..

*كل منا يشعر في أعماق قلبه أنه يريد أن يعيش حياة هادئة بسيطة خالية من سجن الملذات وبعيدة عن رغبات الذات السفلي..
ولكن تحديات الحياة تجعلنا نعيش في حالة حرب مع أنفسنا ومع الآخرين..
فنلوم الماضي ونقلق من المستقبل وننسي أن نعيش في هذه اللحظة..

*الإنسان يرغب هدايا الله سبحانه وتعالي..
والله يريدك أن ترغب إليه..
وإلي ربك فارغب..

*الرغبة : الأخذ والعطاء..
الرغبة في الحصول علي الشيء..
بدون الرغبة في إعطائه..
تمنع الحصول عليه..

*في البحث عن معنى الحياة..
تضيع منك الحياة..
اترك المعنى وعش الحياة..

*إن لم تكن سعيداً داخلياً ..
لن تكون سعيداً خارجياً..

*إن لم تكن سعيداً كما أنت الآن..
لن تكون سعيداً .. حسن تصبح ما تريد..

*إن لم تكن سعيداً بما عندك الآن
لن تكون سعيداً عندما تحصل علي ما تريد..

*إن لم تكن سعيداً بحياتك الآن
لن تكون سعيداً بأي حياة..

*إن لم تكن سعيداً بأهلك ووطنك
لن تكون سعيداً مع الآخرين..

*لو نظرت حولك وعرفت فعلاً من أنت ، لن تستطيع ألا تكون سعيداً..

*لا يوجد طريق للسعادة..
لأن السعادة هي الطريق…

*السعادة الحقيقية تكمن في حب الله سبحانه وتعالي

*الألم نهاية..
الألم بداية الأمل..

*عش كل لحظة وكأنها آخر لحظة في حياتك..
عش بحب الله سبحانه وتعالي..
عش بالتطبع بأخلاق الرسول صلي الله عليه وسلم..
عش بالأمل.. عش بالكفاح..
عش بالصبر.. عش بالحب..
وقدر قيمة الحياة..

*احذر مطب الذهن والزمن ،
فما تفعله الآن .. يجب أن يكون كل ما تفعله الآن..

*خذ من الماضي حكمة وخبرة ، تجعل الحاضر حكمة وقوة..
وخذ من المستقبل هدفاً ورؤية ، تجعل الحاضر أملاً وقوة..
الوجود في الحاضر ، حكمة وخبرة وأمل وقوة..

هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : اقوال وحكم الفلاسفة

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..