اختيار شريك الحياة – ابحث عن التي تريدك أنت كما أنت

بعدما عرضت علي العديد من المشاكل الزوجية أستطيع بكل ثقة أن أقول للشاب المقبل على الزواج أن لا يقبل بتلك التي تجد في نفسها اعتراضات عليه، سواء في مظهره أو سلوكه أو شخصيته أو أي شيء آخر.

إن لم تقبلك كما أنت بكل ما فيك من أخطاء وعيوب وحسنات ومميزات فعلى الأرجح لن تكون حياتكما سعيدة.

لا تحاول أن تغير نفسك ولا تحاول أن تجعلها تحبك وتقتنع بك لأن هذا الأمر سيزول وتعود لاعتراضاتها الداخلية. عندما تجد بأنك تبذل جهدا لإقناعها بنفسك فهي ليست المرأة المناسبة لك.

ستعاملك كقطعة فنية غير مكتملة وستحاول تغييرك باستمرار لتوافق رؤيتها عن فارس الأحلام الذي عاشته في خيالها ولن تفلح هي في تغييرك ولن تفلح أنت في إقناعها بنفسك.

خبراء الزواج، سيقولون لك أرسل لها وردة وسيقولون لها أنظري للجانب الجميل فيه لكن هذا أيضا لن يفلح. سيكون ذلك مخدر موضعي ليس أكثر.

عندما تختار بعقلك تفشل، عندما تختار بقلبك تفشل، فقط عندما تختار بروحك تربح لأن الروح تنظر إلى أبعد مما يحسبه العقل وينبض له القلب، إنها ترى الاعتراضات الداخلية في الطرف الآخر بكل وضوح.

عندما تشعر بينك وبين نفسك أنك بحاجة لتغيير هذا وتعديل ذاك لتكون مناسبا لها ؛ فاعلم بأنها المرأة الغير مناسبة لك. المرأة المناسبة لك هي تلك التي تشعر معها وكأنك تتحدث إلى صديق الطفولة الذي يعرف أسوأ أسرارك وتضحكان عليها معاً.

هل تعرف ما هو السر؟

الرجال لا يتغيروووووون. نفس الحلم في الطفولة هو نفسه عند الشيخوخة. نفس السلوك النفسي. هذا بعكس المرأة التي تستطيع أن تتعلم الحب لأن حبها يخلق.

لا تلوم المرأة لأن اعتراضاتها ليست مقصودة وإنما نابعة من روحها التي تعرف بأنها غير مناسبة لك وأنت غير مناسب لها، لذلك لا تحاول إغرائها بالمال أو معسول الكلام لأنك إنما تجبرها على حبك دون أن تدري. لا تفعل هذا، لن تكون النهاية سعيدة.

أنت تملك حق الاختيار فاختر بحكمة أو لا تلومن إلا نفسك. لا تشتري المرأة وإنما ابحث عن تلك التي تكمل نقصك وتكمل نقصها.

حبللجميع ♥

عارف الدوسري

هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : اختيار شريك الحياة,العلاقات

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..