اسم الله الغني – كيف نعيش بإسم الله الغني المغني !

كيف نعيش بإسم الله الغني – المُغني !
*******************************
معنى الله الغني : هو الذي له الغنى التام من كل النواحي وله خزائن كل شيء مادي ومعنوي لانه سبحانه مصدر كل شيء في الوجود !
لذلك اقترن الغني بالمُغني . فهو وحده الذي يغنيك بما تطلبه منه سبحانه !

*كيف نعيش بإسم الله الغني المُغني :

– أن تعي أن الله الغني أودع في الكون من كل الثروات والخيرات .. فالأصل ان الحياة في وفرة متجددة . ولكن حين تشُح النفوس تنعكس عليها شُح الحياة.

– أن تعي ان الله الغني منح كل البشر قدرة الحصول على المال والغنى ..
*والغِنَى : هو الكفاية.. هو الحصول على كل ما تحتاجه لإسعاد نفسك ومن حولك وليس بالضرورة ان تملك المليارات لتكون غنياً.

– إقتلع من عقلك فكرة احتكار الاغنياء للثروات فذلك ليس من خصائص البشر. فمصدر الثروات هو الله الغني المُغني.

– ساعد الفقراء بطريقة واعية ..أي ليست فقط بسد الحاجة المادية .. هذه مساعدة مؤقته ولابد ان تقترن برفع درجة الوعي الذاتي بالقدرة على الحصول على المال.

– نشر ثقافة العطاء المادي والمعنوي . والتعامل في الحياة كالغني
وفي قول النبي ( ما نقص مال من صدقة ) يعني المتصدق لا ينقص ماله لأنه يتعامل كالغني . فتزيد بركة ماله.

– تصفية النفس من الحقد والحسد على الاغنياء وأصحاب الاملاك. فتلك مقاومة خفية تبعد عنك الغنى والبركة لانك في نفسك ترفض عطاء الله لهم !
إنتبه ! من علامات ذلك ان تشعر بضيق تجاه رؤية الاغنياء او سماع اخبارهم ! تخلص من ذلك بأن تدعوا لهم بالبركة فتنعكس إليك البركة !

– أحب الخير للناس اجمعين بغض النظر عن ديانتهم .فقيرهم وغنيهم . ابيضهم وأسودهم .
(ولو أن أهل القرى آمنوا واتقوا لفتحنا عليهم بركات من السماء والأرض)

– كن واعياً ولا تصدق من يقولون أن المال شر او ان حسابه ثقيل في الاخرة أو ان الفقراء أفضل من الاغنياء يوم القيامة !
فالمؤمن القوي خير وأحب الى الله من المؤمن الضعيف .. وخير الناس انفعهم للناس .. ومن دعاء النبي : اللّهم إني أعوذ بك من الكفر والفقر.

– وأخيراً إعلم ان الفقر والغني مسألة روحية نفسية اكثر منها قدراً جبرياً..
فإن كنت تظن ان الله قدر عليك الفقر فالله ايضاً قدر لك الغنى لو سعيت لذلك بطريقة صحيحة ماديا ومعنوياً .

أحمد المتعافي

هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : ‏تأملات الأسماء الحسنى‏

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..