العلاج بالطاقة الحيوية

ما هو العلاج بالطاقة ؟

العلاج بالطاقة هو فن جميل لتطهير الجسد والذاكرة من خلال حقل الطاقة البشرية وتعزيز الصحة والتوازن والاسترخاء ، ويستند العلاج بالطاقة علي مفهوم العلاقة بين العوالم المادية والعاطفية والروحية لحياتنا ، ويستخدم طاقة الشفاء المركزة لإزالة ومسح الكتل التي تتراكم في الجسم التي تعيق التدفق الطبيعي للطاقة الجسدية والعاطفية والعقلية والروحية، وهذا التركيز يعزز الشفاء الذاتي والنمو الروحي .

لدى الكثير من الناس ، مشاعر بالعجز الشديد ، والقلق ، والتعب،… ويصبح أسلوباً للحياة ، والذين يعيشون بهذه الطريقة يمكن أن تؤدي بهم إلي مشاكل صحية مثل : الصداع المزمن ، واضطرابات الجهاز الهضمي ، وآلام الظهر والرقبة ، والأرق وغيرها … بالإضافة إلي ذلك حالات مثل الصراع في العلاقات سواء الشخصية أو المهنية ، ويصبح الإنسان غير سعيد في حياته !

وهذه الأنواع من المشاكل التي تنشأ من الاجهاد البدني والعاطفي والعقلي وغالباً ما تنطوي علي علاقة غير صحية أي علاقة معقدة بين العقل والجسم .

يثبت العلاج بالطاقة أن تجارب الحياة السلبية تخلق المشاعر مثل : الغضب والخوف والتوتر والاستياء والشعور بالذنب والحزن ، وأن هذه المشاعر تنحصر في مناطق معينة من الجسم المادي ، وغالباً ما تسمي كتل الطاقة السلبية ، وتخلق التنافر وعدم التناغم الجسدي والعاطفي والعقلي .

كيف يعمل العلاج بالطاقة ؟

خلال جلسة الطاقة يتم إطلاق سراح العواطف المكبوتة دون جعل الحاجة إلي تذكرك الحدث السلبي المؤلم الذي تسبب في كتل الطاقة السلبية ، وهي طريقة آمنة والتي يمكن استخدامها للإفراج عن أنماظ سلبية من الماضي ، وتساعد علي تمكين وتحقيق التوازن في حياتك وهي طريقة فعالة للغاية .

نتائج العلاج بالطاقة..

*إطلاق سراح وتحرير التوتر والإجهاد اليومي الذي يجعلك تشعر بالتعب .

*يخلق إحساساً متجدداً بالحيوية والنشاط .

*يدعم الشفاء علي جميع المستويات المادية والعاطفية والعقلية والروحية .

*يجلب التوازن إلي حياتك مما يتيح لك التمتع بشعور الوضوح تجاه الهدف والطريق الأسهل لتحقيق الهدف .

*يتركك مع حالة استرخاء عميقة وهادئة .

الابتهاج والسعادة … تلقائيا
تعلم الابتهاج تلقائيا … مع أربعة وسائل

1- الوعي : يبدأ بالوعي الذاتي بنفسك – ملاحظتك لعواطفك .

2- استيقاظ ، استخدام الفضول الطبيعي للمراقبة والملاحظة ، تعلم من تجاربك العاطفية والمهنية ؛ لتعزيز فهم ذاتك الخاصة بك أكثر وأكثر ، ومحبة الآخرين كما هم ، افتخر واحترم تجاربك ونتائج رحلتك .

3- القبول : احتضان مشاعرك ومحاولة فهمها ، وسوف تبدأ تلقائياً لتتعلم منه ، وممارسة دور ” المحايد ” ، ويحدث بسهولة عن طريق عدم استخدام أو تبني أي حكم .

4- إدراك ، تقدير قيمة الحياة : الحياة هي نتيجة لتقديرك لتجاربك ونتائج رحلتك ، فيجب أن تكون ممتن دائماً بكل حب لما حصلت عليه في حياتك ، هذا الامتنان موجود فعلاًُ في كل لحظة .. محتاج فقط إدراكك .
مواجه الأمر ، واحتضان المشاعر ، سوف ينتج عنه اهتزاز أعلي وجعل الموقف بسيط لأن الطاقة تحولت إلي فهم أكبر وأعلي .

اقرأ أيضاً: تحرر من كل المشاعر السلبية

هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : تطوير الذات

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..