الفرق بين العرب واليابان

هذا ما يحدث عندما تحاول صناعة دوائر مربعة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

.
عندما يحاول البشر التدخل في الطبيعة عادة ما ينجحون في فرض رؤاهم لكن ليس بالضرورة يحققون شيئا جوهريا من خلال ذلك.
 
هذة محاولة فاشلة قام بها اليابانييون لإنتاج بطيخ مكعب الشكل. نعم أخذ البطيخ الشكل المطلوب ليبدو غريبا ورائعا في الحقيقة لكن على حساب ماذا؟
 
١- الإنتاج قليل جدا ولا يكاد يذكر. ٢٠٠ إلى ٣٠٠ حبة في العام.
٢- إرتفاع تكلفة الرعاية حيث يجب التأكد من نمو الثمرة عدة مرات في اليوم
٣- تحسين الشكل يتم على حساب صلاحية الثمرة للأكل.
 
وهكذا تسير حياة الكثير من البشر ثم يستغربون لماذا لا يحصلون على نتائج طيبة بعد كل الجهد الذي بذلوه والوقت والمال الذي إستثمروه في حياتهم أو أولادهم.
 
عندما تحاول صناعة بطيخ مكعب فإنك تحصل على نتائج مشابهة هذا إذا وفقت وإستطعت الوصول للنتيجة المطلوبة. نحن كأمة نعيش هذة المعاناة. معاناة القوالب لهذا السبب إنتاجنا من البشر لم يختلف عن بطيخ اليابانيين المكعب.
 
مجرد أشكال جميلة يعتقد الإنسان بأنها نماذج ناجحة لكن عندما تفتح العقل تجد بأنه مازال لم ينضج. تجربتنا في إنتاج بشر بأشكال مكعبة إجتماعيا لم تختلف في نتائجها عن بطيخ اليابانيين المكعب لكننا تفوقنا عليهم في كمية الإنتاج. ٣٠٠ مليون عربي مكعب الفكر ومكعب الشخصية ومكعب النفسية.
 
هذا التكعيب يستمر في حياة الفرد العربي البطيخي. أولاده، دراستهم، عملهم، زواجهم، هواياتهم، تصرفاتهم، أحلامهم، آلامهم، ردود أفعالهم. كل شيء فيهم مكعب وغير صالح للحياة.
 
ثم يأتي أحدهم ويقول لماذا لا يعمل قانون الجذب معي؟ هل رأيت شكلك قبل أن تسأل السؤال؟
هل درست التخصص الذي تحبه أم التخصص الذي هداك إليه عقلك؟
هل تزوجت من تحبه أم تزوجت من تحبها أمك؟
هل إشتغلت في هوايتك أم إشتغلت في الوظيفة التي وجدتها أولا؟
 
عندما تعيش في مكعب لا تتوقع أن تحصل على شكل آخر. ستكون مكعبا فاسدا كالآخرين وستكرر التجربة مرة أخرى مع أولادك. ستصنع مكعبات جميلة لكنها فاسدة مثلك.
 
عِشْ الحياة كما هي، إنطلق خلف أحلامك، إصنع الأشياء التي تحبها فقط،إستمتع بما تصنع، كن جميلا، كن رائعا، أنشر السلام، أحب الخير للناس وأنظر كيف ستكافؤك الطبيعة. لن تحتاج لكل ذلك الجهد لتنجح، لن تحتاج كل ذلك العناء لتتجلى الأشياء الجميلة في حياتك وستصبح أيامك سيمفونية ترقص على إنغامها لياليك وأحلامك.
 
إكسر الطوق، أخرج من المكعب قبل أن تفسد ويتأخر الوقت. حينها ستبدو رائعا لكنك فاشل. فاشل في أعماقك، فاشل في ذاتك.
 
إفتح عينك، إفتح ذهنك، لا تكن مكعب.
 
عارف الدوسري
 
هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : عاهات مجتمع

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..