الهند تصل المريخ – وبتكلفة أقل من رحلة ناسا !

نجاح الهند في الوصول للمريخ يستحق التوقف عنده طويلًا.

نعم، تحدثت عن موضوع التكلُفة من قبل. مُجرد 74 مليون دولار أوصلت الهند للمريخ، بينما الرحلة الفضائية التي خرجت من ناسا لنفس الكوكب، في نفس الوقت تقريبًا (وهي أكثر تعقيدًا من باب الإنصاف) تكلفت 671 مليون دولار.

ولكن ليس هذا هو المُهم هُنا.
الهند وصلت للمريخ بأيادي وعقول هندية “خالصة”.
بسبب التجارب النووية الهندية، توقفت معظم الدول عن المُشاركة التكنولوجية مع الهند، وبذلك فإن البرنامج الفضائي الهندي قد نما بمعزل عن العالم تقريبًا. بالرغم من ذلك، فلقد أطلقت الهند منذ العام 1975 أكثر من 50 قمر صناعي.

ولكن ليس هذا المٌهم أيضًا.
من بين 51 محاولة للوصول للمريخ في التاريخ، نجحت 21 محاولة فقط، لم يكُن بينهم على الإطلاق نجاح من المحاولة الأولى، هذا قبل أن تنجح الهند في ذلك.

بميزانية شديدة المحدودية، وفي عُزلة تكنولوجية عن العالم، وصلت الهند للمريخ من المحاولة “الأولى” متفوقة بذلك على الجميع، بدءًا من أقرانها في آسيا (اليابان والصين)، وصولًا لأوروبا وأمريكا والسوفيت.

لدى الهنود الآن شيئًا آخر يستطيعون أن “يفخروا” به، شيئًا ما قاموا بفعله “هُم”، وليس أجداد أجداد..أجدادهم.

الصورة لمجموعة من العلماء والمهندسين في مركز قيادة المنظمة الهندية لأبحاث الفضاء وهم يحتفلون بدخول مركبتهم لمدار المريخ. ( نعم، هُم ليس لديهم عُقدة النقص، ولا يحاولون “استنساخ” النموذج الغربي في كل شيء، لذا هُم لا يتحرجون من ثقافتهم ولا من ثيابهم، لأنها جزء من هويتهم. )

محمد حجاج

تصنيفات : مقالات ثقافية متنوعة

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..