انت توأم روحي – كيف أتعرف علي توأم روحي من بين اﻷخرين

أولي خطوات الحب ????

بعض الرسائل جاءتني ع الخاص تتسائل عن كيف أستحق توأم روحي ، وكيف أتعرف علي توأم روحي من بين اﻷخرين

إجاباتي دائمآ حتكون من خلال تجربتي مع توأم روحي ، ومما أهداني الله من سبل و تعلمته في الحياة

كل من تقابلهم في حياتك دون اﻷخرين من سائر البشر ، هم نتيجة جذب ذبذبات أفكارك ومشاعرك ، تتجلي لك من عالمك الداخلي الي عالمك الخارجي

أنت تجذب إنسان معين دون سائر البشر ﻷنه مرآة لذاتك الداخليه في صفة أو بعض صفاتك الداخلية ، ومن يبدأ قلبك بالنبض نحوه هو أولي خطوات فرز مشاعر الحب
وهو ((( اﻹعجاب )))

– نوع الصفات التي تجذبها فيهم ? :

( صفات متوافقة ) أو ( صفات إعتراضية ) أو ( اﻹحتياج )

1 – الصفات المتوافقة :
يحدث جذب إذا تواجد بينكم صفات متوافقة مشتركة ، قد تعجب بهذه الصفات وتتخذه شريك لك في العمل ، أو ليؤدى معك دور في الحياة ، أو شريك لك في الحياة الزوجية ، أو صديق ، لكن ليس شرطآ انه يكون هو توأمك الروحي

2 – صفات إعتراضية :
هي صفات وجدتها في اﻷخرين اعترضت عليها ، ورفضتها واحتفظت بها بداخلك ، وظهر لك بهذه الصفات مرة أخرى لتصلحها بداخلك وتظهر القبول نحوها

لكن البعض لا يتعمق في البحث عن نوعية الجذب أو أسبابه ويعتبر أن اﻹحساس باﻹهتمام انه (إعجاب)، ثم تظهر اﻹختلافات بينكما وكل ما إعترضت عليه لاحقآ

إعطي نفسك فرصة كافية حتي تتعرف عليه جيدآ وتكتشف ما الذي توافقت معه من أفكار ، وما الذي بداخله أنت تعترض عليه ولم تتقبله بعد وإقبله

إن وجدت اختلاف بينكما اصلحه بداخلك وأقبله واجعله يرحل بسلام إن شئت أو اﻹستمرار معه كصديق أو اﻹستمرار كشريك لك في الحياة ، لكنه ليس توأم روحك

3 – اﻹحتياج :
مشاعر تنقصك وتشعر بأنك محروم منها، وتجدها في الشخص أمامك ، أعلم أنه تجلي وظهر لك لتتعلم منه كيف تعمل علي ما ينقصك ، وليس لتشبع إحتياجك منه أو تشحن منه ، إشبع إحتياجك وإشحن من الله

كلما شعرت باﻹحتياج في بعض المشاعر كلما إبتعدت عن توأم الروح وذلك من تجربتي الخاصة ، لذلك إبدأ بغني أفكارك ومشاعرك وحواسك بالنفس أوﻵ حتى تلتقي به بالجسد

التوأم الروحي معناه إكتمال مشاعركم من الله وليس من اﻷشخاص ، معناه توافق فكري وتوافق في المشاعر ، معناه علو وإرتقاء بالمشاعر وتسامح لحظي دون انتظار

مع توأمك تستشعر أن لقاءكما هو ﻹكتمال أنفسكم ، ﻷنه زوج نفسك وأنت زوج نفسه ، والله خلقكما لتلتقيا علي شيئ

? متى تجذب توأم روحك :

– عندما تتوافق صفاتك الداخليه بصفاته
– عندما يشبع كل واحد فيكم إحتياجاته ، ستبدأ تتوائم معه بذبذبات أفكارك ومشاعرك
– عندما تناديه بذبذبات قلبك وتجذبه بأفكارك ، وإذا واحد فيكم إرتقي فكريآ يشد اﻷخر ليرتقي معه أيضآ في الحياة

? كي تستحق توأم روحك :

– يجب تطهير النفس من اﻹعتراضات وتقبل اﻷخرين بكل صفاتهم ، إظهار التعارض علي ذاته هو تعارض مع نفسك أيضآ

– البحث عن كل نقط الحرمان بداخلك وتعزيزها من الله

– إستكمال كل ما تحتاج اليه من الله وليس من توأمك

– إبحث عن الصفات المتميزة في توأمك وإستكملها بداخلك حتى تكتمل علاقتكما في توازى وتوازن

– التيقن بأن بوابة الوصول الي توأم روحك بعد تعزيز صلتك بالله وعندما تعتز بنفسك وتقدر ذاتك الداخلية

– عندما تدرب نفسك علي الحب اللامشروط

– عندما تتعلم تحديد الهدف من الصفات المتوافقه بينكما ، وإستثمارها في شيئ نافع لتشترك بها معه في المستقبل

? كي تحقق مقابلتك بتوأمك سريعآ :

– إتصل بالله وإشحن منه
– إسكن مع توأمك بتبادل مشاعر الحب والود بينكما عبر ( سكن الزوجيه ) ، من خلال غرفة قلبك السرية بدعوته والحديث معه
– تخيل أنه معك بالفعل وسيتشعر بك من ذبذبات قلبك وترددات الحب المرسلة اليه

زوج النفس أو توأم الروح يختلف عن أي شريك في الحياة ، الله أشار لنا عن وجوده بأنه زوج النفس وله مسكن ، في قوله تعالي :

(وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ [[ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا ]] ( لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا ) وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ)

? كي تتعامل مع توأمك الروحي :

– إبدأ بالتعامل مع نفسك أوﻵ وتقديرها
– ثق إن ذرات من زوجك تحمله عبر النفس
– تحدث مع نفسك ومعه أوﻵ بالمودة والرحمة وزوج النفس سيسمعك ويستجيب أيضآ
– قابله في مكان بالتخيل تحت البحار أو فوق السحاب أو علي القمر أو في جنة من صنع خيالك لتعلو بذبذبات الحب وتقوي مدي اﻹرسال بينكما … إستشعر بأنك طاهر النفس وأنتم سويآ ملائكة الكون

? حب توأمك الروحي ﻷنه زوج نفسك ، وإقبله كما هو دون شروط ، حبه
( حب اللا مشروط )

تعاملآ بمشاعر علوية بعيدآ عن كل المشاعر الدنيوية ، وكأنكما
(( ملائكة الكون ))

مزيد من اﻹجابات عن أسئلتكم وعن توأم الروح قادمة من الله عز وجل للجميع…

أنصحكم باﻹستماع الي كلمات ديباك شوبرا عن
(( أولي مراحل الحب ))
والتي تعلمت منها الكثير :

صباحك حب جميل ?

نيفين محمد

هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : اختيار شريك الحياة

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..