توكل على الله إذا عزمت – افكار مشاريع

الكثير من الأصدقاء يفكرون في إنشاء عمل تجاري سواء على الإنترنت أو في البلد أو في البيت. في جميع الأحوال ومهما كانت نوعية النشاط فعلى الإنسان أن يبدأ فعلا ويجرب. لا تنتظر موافقة الآخرين ولا تنتظر حتى تكتمل تجربتك. هذة خدعة عقلية حتى لا تقدم على العمل فعلا.

مجرد مخاوف لا أساس لها من الصحة. تقدم وخذ مكانك فهو في إنتظارك. المنافسة والأخطار وكل الهراء الذي تسمعه القصد منه إيقافك فلا تقع في المصيدة.

عندما تبيع فإنك لا تبيع للناس والفلوس التي ستجنيها ليست من عند الناس أبدا، هم يعطونك إياها لأنهم يريدون ذلك وهم يريدون ذلك فقط عندما تقدم بحب، عندما تنظر إليهم على أنهم أشخاص رائعين، عندما تعتبر عملك خدمة وليس مصدر للمال.

أنت إخدم المجتمع بعملك أو تجارتك أو خدماتك وسترى كيف يأتيك الناس من كل مكان. إن كنت رائعا في تقديم خدماتك فالكون سييسر لهم الرزق ليرزقوك مما آتاهم الله. في الحقيقة ستساعدهم على أن يجنوا مالا أكثر عندما يشترون من عندك. أنت تخلق لهم أسباب مقنعة ليصبحوا أكثر قدرة على الكسب.

تذكر دائما، المال ليس من عند الناس ولكنه من عند الله لذلك تعامل معهم وكأنك تتعامل مع الله ولن يخيب ظنك أبدا.

العمل بسيط جدا. نبحث عن مشكلة يعاني منها الناس لدينا الحل لها. الترفيه مثلا قد يعتقد البعض أنه شيء تافه ولكنه مشكلة كبرى يواجهها الناس حول العالم من يعرف كيف يرفه عن الناس ويمنحهم أوقاتا ممتعة يحصل على أموالهم.

الصحة، الغذاء، اللباس، التعليم، اللعب والتسلية. كلها مشاكل تحتاج إلى حل.

س: بس لو الواحد عنده اكتر من 20 هدف وعايز يوصلهم
لكن ما بينجز شىء .. ده نسميه ايه ؟

ج: ده نسميه عدم تركيز وعدم وجود رؤية واضحة

س: لم اتوقف بخروجي من سوريا بسبب الاحداث فتابعت عملي وتعلمي عبر القاعات الصوتية وكويس للحين خاااااصة في السعودية يا الله شو بتشبه تركيا ههههههه

ج: أنتي موجودة في أقوى قوة إقتصادية في الشرق الأوسط. من السهل جدا أن تحققي الملايين فقط إسمحي لتفكيرك بالإنطلاق دون حدود وقدمي بحب وستجدين ما يفوق توقعاتك بكثير.

س: ومصر ؟

ج: مصر أيضا قوة إقتصادية لا يستهان بها. ملايين البشر محصورين في مساحة محدودة ( بإرادتهم ) وهذا يجعل مشاكلهم كثيرة يعني فرص عمل لا محدودة

س: استاذى .. يعنى ايه ملايين البشر محصورين فى مساحة محدودة
اعطينى مثال قوى

ج: مصر، القاهرة خصوصا زحمة وهي تخلق مشكلات كثيرة، صحية، تنافس بين الناس، غذاء، تعليم، ترفيه، مشاكل نفسية، ضيق وقت، مجاكل إجتماعية، كلها تحتاج إلى حلول وهناك جمع غفير من الناس مستعدين لدفع أي شيء لمن يخلصهم من مشاكلهم

في جميع الأحوال القدرة على البيع هي حالة ذهنية قبل أن تكون مهارة

يجب أن نلاحظ أن أصحاب الأعمال والشركات لديهم مشاكل وصعوبات متفاوتة ويمكن لمن يستطيع تقديم خدمات توفر لهم الوقت أو الجهد أو المال أو جميعها أن يدخل في تعاقدات كبيرة ومجزية.

س: ماذا تقصد صديقي عارف من ” البيع هي حالة ذهنية قبل أن تكون مهارة ”
تقصد بالحالة الزهنية .. استخدام العقل الباطن والتأمل ؟

ج: الحالة الذهنية الصحيحة هي أولا أن يعتقد الإنسان بأن المال ليس من عند الناس وثانيا عليه أن يقدم بحب وأن يكون متقبلا للثراء، هي حالة الإستحقاق بشكل عام

س: انا والله ما بعرف اعمل اى حاجه ف حياتى غير انى بعرف اتكلم .. ف كتير قالولى اشتغل نصاب

ج: الفرق بين النصاب والتاجر أن الأول يتحدث ولا ينفذ والثاني يتحدث ويفي بوعده. يعني عندك ٨٠٪ من المطلوب.
أفكار مشاريع…

هناك صناعات ليست بصناعات حقيقية كالتغليف مثلا. تشتري بكميات كبيرة ثم تعيد تغليف السلعة بأحجام وأوزان في متناول المستهلك. التغليف تجارة كبرى. مثلا السكر، معظم أنواع السكر متشابهة لكن عندما تغلفها في كيس بلاستيك وتطبع عليه إسم رنان يرتفع سعر السكر ونفس الشيء مع بقية المواد الإستهلاكية

المشاريع الزراعية، التنظيفات، المخابز، الأعراس والمناسبات، تعتبر مجالات جيدة وذات مردود عالي خصوصا في الدول الكثيفة سكانيا

الإستيراد والتصدير والتجارة البينية أيضا فيها مجالات واسعة للكسب.
الوسطاء التجاريين أيضا يقومون بعمل جيد. هل تستطيع أن تكون عينا للآخرين في بلدك؟

الصيانة المنزلية عمل كبير خصوصا لمجموعة من الأصدقاء الحرفيين

عارف الدوسري

هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : العمل & المال

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..