حروف صنعت اجمل العبارات

البسمة سلام الروح للروح 🙂
– – – –
الفراغ هو أرض البدايات.
– – – –
حين لا نفهم نُكثر الحديث.
– – – –
كل ما حواليك يحكي عليك.
– – – –
الحرية كالحب كالاله
الكل يبحث عنها و هي بنا ملتحمة.
– – – –
نسأل عن الطريق و نقول اننا نبحث عنه و لكن الطريق لا يتشكل الا لسالكه.
– – – –
ظاهريا نسكن أرضا واحدة
لكن في الحقيقة كل واحد منا يسكن في عالم يصوره له عقله.
– – – –
غريب ان تكون بأرضك و ببلدك و تحس بالغربة و بالحنين لوطنك 🙂
– – – –
لا يمكن أن أغير من حولي، لكن يمكن أن أغير في نفسي فيتغير ما حولي بكل ما فيه.
– – – –
لا يُواسي السجين حين تُفتح أبواب سجنه و يخطو خارجه
فلما نواسي الحزين المتالم و ما ألمه الا أبواب فٌتحت و جدران انهارت و ما عادت تحجبه عن الحياة.
و ما ألمه و خوفه الا اعلان غياب عن الحياة.
– – – –
ما لا تسمعه الأذن يُنصتُه القلب.
– – – –
لا تبحث عمن يعلمك.
كن التلميذ اولا و اترك ما تعرف ياتيك من يعلمك.
– – – –
أنت الجميل الذي تسعي لتكونه
أنت الحبيب الذي تبحث عن حبه
أنت الصديق الذي تريده
أنت ما ترغبه و تذهب هناك باحثا عنه
أنت الكمال الذي تسعي لتكونه.
– – – –
كل الوجوه وجهي
كل القامات قامتي
كل البسمات بسمتي و كل الآهات آهتي …
مهما قلت أريد أن أكون هناك أجد هناك بي.
– – – –
تحمل غضب ترى كل غاضب و ما يغضب
تحمل رحمة ترى كل ما رحيم و ما يرحم
تحمل مرض ترى كل مريض و ما يُمرّض
تحمل سعادة ترى كل سعيد و ما يُسعد
تحمل حب ترى كل حبيب و ما يحبب
تحمل …. ترى ….
كل ما تراه هو ما انت حامله
ضع وزرك تتضح رؤيتك.
– – – –
في الحلم نضحك نبكي نسافر نتألم نأكل نشرب …. نموت
تماما كما في اليقضة
كيف نعرف أن هذا ليس حلما أيضا؟
ماذا لو كنت فراشة و احلم أنني إنسان ؟
– – – –
ظننتُه قدم الي.
فوجدتُني من ذهب اليه.
– – – –
لأن عقلي لا يعرف غير مسافات تترواح بين أمس و غد
ما استوعب يقين قلبي بالآن و ما فهم لغته التي تتغني بحضورك به.
يقيني بوجودك يُلغي كل بحث.
و يقيني بك يلغي كل هدف.
أثق و أسمح.
– – – –
لانك غائب جاء الألم ليلفت انتباهك و يعيدك.
و لانه لا يمكن تجاهل الالم انت عدت.
– – – –
كلما بحثت عن رسالتك، كلما أخلفتها.
– – – –
لا يري الجمال الا جميل.
– – – –
الغضب لغة الايغو الصادقة.
– – – –
حين يفقد الشئ قيمته، يتجلي المعني.
– – – –
حين تصبح ” لا أعرف” جواب كل سؤال.
تتجلي مساحات اللاشئ ، احوز منها ارضا لي و اتامل كلماتك تتجلي بها فتثمر من كل شئ انت تريده و انا به احيا.
– – – –
كلما كثُر الحديث كُلما قل السمع.
تسائلت كيف استطيع ان استمع للاخر و انا عقلي لا يتوقف عن الكلام؟
– – – –
أحيانا أكتب لأبهر من حولي و أحيانا أنا من يُبهَر بما أكتبه.
– – – –
كُلما كان جهل المرء بنفسه كُلما بحث عن جذب انتباه الآخر
ففي الآخي تكمُن صورته.
فلنتلطف بمن قال “هاي اني هنا” و لنسمح له برؤية ما يمكنه ممن يكونه
بحب و مسامحة
– – – –
لا غد للطبيعة،
لا وقت و لا ميعاد و لا رغبة
كل ما فيها يكون لحاجة واحدة فقط هو التجلي الآن
وهو ما يقف العقل عاجزا عن استيعابه و محاولا امتلاكه بالاسامي و التحاليل التي تأخذ الانسان من هنا لهناك
…..
– – – –
يمكن ان يبدأ بالأمس لكنه لا يكون الا الآن
لا يمكن ان نحلل ما يكون الآن بما حدث أمس فهو الآن يكون
لما لا ننفك نحلل الآن بالأمس؟
و نعيد احياء الأمس الآن و نحرم أنفسنا من كنوز الآن.
– – – –
لن تعرف الا ان ذقت
و لن تذوق الا ان طلبت
و لن تطلب الا اردت
و لن تريد الا احتجت
و لن تحتاج الا ان وعيت
و لن تعي ان عرفت
ان ما تحتاجه الان يكون و ما ترغبه غدا يكون.
– – – –
تدعوه، تنتظره وما ان يقترب تسدل الحجاب
امامه ما عاد لها لا اسم و لا عنوان و لا “انا” تشير لها
و ما اسدل الححاب الا لغياب الصورة
امامه ما عاد هناك ما تملكه و ما الحجاب الا حياء و شوقا للقاءه.
– – – –
كل طلب يمكن رفضه كما يمكن قبوله.
حين تطلب تأكد ان هنا قبول او رفض
لا تحزن لرفض و تسعد لقبول
بل اشكر الرفض لانه قدر عدم توافق
و اشكر القبول لانه قدر توافق.
– – – –
نُمضي عُمرا نؤمن بفكرة نعيش بها و لها، نحارب لأجلها، نجادل لنُقنع بها الآخر
نشير بها الينا حتي ،
نمَل و نييأس منها فنمضي بقية العُمر و نحن نسعي لالغائها بأفكار أخري.
ثم مُحاولات عديدة لارساء فكرة أخري يمكن من خلالها أن نتواجد في هاته الحياة الدنيا.
– – – –
لست من غضب حين غضبت و لكني من سمح للغضب بالتجلي من خلالي
لست من ضحك حين ضحكت و لكني من سمح للضحكة ان تكون من خلالي
لست من بكي حين بكيت و لكني من سمح للبكاء ان ينسان من خلالي
و لست من أحب حين أحببت و لكني من ترك الحب يكون من خلالي
و أيضا لست الكلمة حين تكلمت و لكني من ترك الكلمة تتشكل من خلالي.
– – – –
فقط من الاثنين يولد الواحد.
– – – –
و السلام علي يوم ولدت و يوم أموت و يوم ابعث حيا.
– – – –
ماذا لو لم يكن هناك غدا.
– – – –
حين يصعب فهم القلب، يأتي الألم ليوضح الرؤيا و يُسهل الفهم.
– – – –
حين تسمح بما ترفضه يتجلي ما تريده.
– – – –
الأصل في المعرفة أما الجهل فهو استثناء هو صناعة بشرية.
– – – –
تاكد ان ما لم تتحصل عليه انت لم تطلبه.
– – – –
الاستماع و الانصات هذا كل ما يحتاجه الآخر مني
و أنا أرحب بذلك
– – – –
الشيطان موجود صح و الملائكة أيضا.
و الاثنان وجهان لعملة واحدة كلاهما وجد لتوازن هذا الوجود.
رفض احدهما لا يُلغي وجوده بل فقط يُعززه.
– – – –
قبل أن تبحث عن علاقة مع أحدهم تأكدمن أنك قد أنهيت علاقة أحدهم بك
قبل أن تقول أبحث عن حبيب كن حبيب نفسك و سامح
قبل أن تبدأ …أنهي.
– – – –
“لا” هي نفسها “نعم”
فحين أقول “لا” لك هي “نعم” لي
و “نعم” لي هي مرحبا للحب و للحياة.
فما أجمل أن أقول “لا” حين تكون “نعم” لي.
– – – –
حين نمد النار بالحطب فنحن نُحييها.
كذلك حين نقرر بأن لا نكون ما نرفض ان نكونه نحن بذلك نكونه.
قبول ما نحن عليه الان هو توقُفٌ عن مد النار بالحطب.
– – – –
مهما قلت اشاء لا تكون الا مشيئتك.
فلتكن مشيئتك.
– – – –
تسمع الاُذن فتُطرب
يُنصت القلب فيجفل.
– – – –
عطاء المُحتاج تسولٌ.
– – – –
الأصل في المعرفة أما الجهل فهو استثناء هو صناعة بشرية.
– – – –
من الاشئ أتي
و إلي امتلاك كل شئ يسعي.
– – – –
“كن معلمي”
“لما?”
“لتُعلمني”
“ماذا؟”
“العلم الذي تعرفه “
“لا اعرف شيئا”
“لكنك معلم “
“لا اعرف”
“كيف لا تعرف و الكل ببابك و يسال فتجيب”
“كل سؤال يُسأل جوابه واحد عندي وهو اني لا أعرف”
“كيف انا اسمعهم يسالون و اسمعك تجيب”
“هم يسالوا و انا أقرأ الجواب الذي ياتي مع سؤالهم فقط. أنا أقرأ فقط.”
– – – –
 
مني الصالحي
 
هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : خواطر جميلة

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..