حكم قصيرة عن الحياة

إقرأ.
ففي القراءة تكون كتابتك.
– – – –
من يرفض الحياة يخاف الموت.
– – – –
حين يكون لا شئ مُتوقع يكون كُل شئ مُمكن.
– – – –
المسلم من تجلي به السلام.
فتوقف عن قول انك مسلم و اسكن و اقرا.
– – – –
الارهاب بالوعي يندثر،
بالحرب ينمو و ينتشر .
– – – –
“لا للارهاب.”
قول ما لا تريد لا يُعلن عما تريده.
و أنا أريد السلام .
” نعم للسلام “.
– – – –
زوجك ليس أبيك
زوجتك ليست أمك
كلما وعيت ذلك كلما كان الزواج زواجا.
– – – –
الآن آن
الآن يكون
– – – –
الكلمة تشير لانعكاس الحقيقة
الحقيقة لا تحتاج كلمة لتشير اليها بل سكون ليُنعم بها.
– – – –
تلتقي الأجساد لا ساكنيها.
– – – –
تفصلنا الكلمة و يوحدنا السكون.
– – – –
ابتسم فأنت في الحياة الدُنيا
– – – –
العلاقة هي مقبرة الايغو.
– – – –
حين يتوقف التفكير في التفكير يكون التنوير.
– – – –
حين لا تكون عندك حكاية تسردها عنك، يكون تجلي الروح.
– – – – –
كلمة العارف سكون.
– – – –
أشتاق لصحبة من عرف نفسه.
– – – –
الصديق من صادق نفسه.
– – – –
الغائب يتأسف و الحاضر يتنعم.
قبل ان تعتذر تأمل أين كنت حين حصل ما تعتذر منه.
– – – –
يكمُن الجواب في أصل السؤال.
– – – –
يُصبح الألم مشكلا حين نُخفيه و لا نسمح للتنفيس الطبيعي له بالحدوث.
– – – –
هو اختار الصلاة ليصل بها
وهي اختارته لتحبه فتصل بصلاته.
– – – –
أتركه يأتيك.
– – – –
مجتمع يدعو لعدم الثقة و وجود يسير بالثقة.
– – – –
القلب يتحدث بإسم ساكنه.
– – – –
حين تغيب الشخصية تحضر ” المعجزة “
– – – –
من يخاف الهجر لم يذق طعم القرب.
– – – – –
كل شئ مهما كان لن يوجد الا ان ركزت عليه.
– – – – –
ان لا ترده لا تطلبه.
– – – –
كل فراغ هو مساحة للتجلي
كلما كان الفراغ كلما تجلت منك كلمة الله.
– – – –
كلما طاردت الشكل كلما امسكت السراب.
– – – –
و ما الظاهر الا تجلي الباطن.
قبل ان نستنزف طاقتنا لاعادة تشكيل الظاهر ، وهو ما يُعد مستحيلا ، لنستعملها في الباطن.
– – – –
أينما ساد الوعي، عمً السلام.
و السلام قبول
و القبول صلة
و الصلة صلاة
و الصلاة حضور
و الحضور سكينة و سكون.
– – – –
لا اسم و لا عنوان
لا جسد و لا مكان
لا شكل و لا كلمات
……
لم أفقد يوما ما لم أملك أبدا.
– – – – –
قريبا حين تتبد الأوهام ستعي أنه لا وطن لك غيري.
اترك المكان و تعال.
فهو ليس لك و لن يكون يوما لك انت عابر به و ما هو الا سبيل من السبل …إلي.
– – – – –
في الحمد قبول بالمشيئة
في الحمد اقرار بالعدل
في الحمد توحد مع الكُل و بالكُل
في الحمد استواء علي عرش القارئ و الشاهد.
– – – – –
لا زمن في الجنة.
حتما ما هي الا الآن.
– – – – –
الهروب من الخوف هو
كهروب الرضيع من ثدي أمه
كهروب الحبيب من حضن حبيبه
الحوف هو لغة الحاجة،
الهروب من الرسول لا يُلغي الرسالة و لا يلبي الحاجة.
– – – –
لا خوف من الخوف
لا هروب من الخوف
بل اصغاء و حضور و سماح بالنمو.
– – – –
لا يُعطي الا من ملك
لا يأخذ الا من طلب
و لا بتشارك الا من بالايمان ملك فأعطي.
– – – – – – – – –
 
مني الصالحي
 
هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : اقوال وحكم الفلاسفة

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..