قصص حب استمرت مدي الحياة – كيف تصنع علاقات قوية ؟

الحب والعلاقات والصداقات ليست أبدية ولا هي دائمة…
فقط العلاقات المبنية على أسس سليمة ضمن إختيارات الروح يمكنها أن تنجو من التغيير . عارف الدوسري

في الصورة التي أمامكم جورج ونورما ييغر” عاشا معاً 72 سنة وتوفيا بفارق ساعة فقط ”

يوجد 3 أشياء يستخدمهم كل إنسان في اختيارته فى الحياة وهم: العقل والقلب والروح .

1-العقل = أفكار محدوده جدا بحدود بلدك ومحافظتك ونوع تربيتك من الأهل ومستواهم الثقافي والأجتماعي… يعني عاداتك وتقاليدك وأغلب افكارك بالوراثة البحتة سواء من الاهل او البيئة المحيطة .

2- القلب = مشاعر ، الحب يحدث لأسباب عديدة. إعجاب، حاجة في النفس، إختلال في الشخصية، كبت، تجربة سابقة فاشلة وأسباب كثيرة لا منتهية ، وقد تكون شهوة ، وأي شخص سيقترب منك ويعطيك القليل من الاهتمام والتقدير ويقترب منك ستحبه رغماً عن انفك ، ولكن يجب ان تكون مدرك وواعي بمشاعرك لا تتركها تسحبك.. أي شخص يقترب منك ويعطيك مشاعر جميلة أعطيه مشاعر جميلة وحبه ، ولكن ليس كل شخاص صالح ليكون شريك حياتنا .. قد يكون شخص جيد ولكنه غير مناسب لنا .

والحب كما يعرفه أكثر الناس ليس سوى تعلق لا علاقة له بالحب .. في الحقيقة حبهم يضعفهم كثيرا ويستنزف طاقتهم ، أما الحب الحقيقي الناضج طاقته عالية وقوية جداً .

وبين التعلق والحب تحدث كل المشاكل فى العلاقات الإنسانية،، الحب يجعل العلاقات اجمل وأقوي أما التعلق يجعل العلاقات تموت ببطيء !!

يعني المفروض أن تحبي زوجك وأبوكي وأخوكي أووي ، مش تتعلقي بيهم !! … . الحب يعني انا بحبك زي ما انت ، بعيوبك كلها وبمميزاتك كلها ، ومش بحاول اغيرك بالقوة او بالإجبار أو بالضغظ بحبي عليك ، فقط أحاول أن أجعلك تنظر للجانب المشرق فى حياتك ،، مثلا لو مدخن سجاير .. لا أوجه لك الأوامر أن تقلع عن التدخين لأنها حرام وستدخل النار و و و ، بنصحك دائماً بـ : ممارسة الرياضة ، ركز على اهدافك وأحلامك ، حافظ على صحتك ، احمسك للعب والعبث كالأطفال ، نذهب لرحلة سفاري ، أنت ايه الحاجات الى بتسعدك لما بتعملها ، انت رسالتك ايه فى الحياة ؟ …

أما التعلق يعني إذا لم تنفذ ما أمرك به .. أنا لن احبك ولن احترمك !! ، حب مشروط ، حب مريض ، لازم تبقي زي ما انا عاوزك عشان احبك … الحب الحقيقي الناضج ” أنا عاوزك تبقي نفسك وتبقي سعيد فقط ” التعلق موجود فى علاقة الأب والام بالأبناء والزوج والزوجة والأصداقاء و كل العلاقات بين البشر ، وعلاقات الكثير من البشر قائمة علي التعلق لذلك تفشل ”

3- الروح او النفس او صوت الله بداخلك “كما أطلق عليه علماء الغرب ”
الروح لغتها الوحيدة هي الأطمئنان والأمان … ربنا قال في القرآن ” يا أيتها النفس المطمئنة ”

اختيار بالروح يعني كل ذرة فى جسدك مطمنة ومرتاحة بالشخص الذي اخترته ، انتي بتكوني شايفه عيوبه ومتقبلها ومش مركزه عليها اصلاً وشايفه مميزاته وبتحبيها وبتحاولي تنميها ديماً ، أما العيوب انتي اصلا مش شايفها ومش مركزه عليها..

اختيار شريك الحياة .. يبدأ بالأعجاب الشكلي ثم يبدأ يدخل الفكر وتختار بالعقل ودا مش مهم اوووي ممكن يكون الشخصين مختلفين فكريا في بعض الأمور ويكون الطرفين متقبلين بعض وكل واحد بيحترم التاني وفكره واختلافه ولدي الشخصين سمة الرقي فى التعامل والاختلاف الراقي ؛ لأنهم الزوجين مهما وصلوا من توافق فكري لازم هايكون فيه بينهم اختلافات ؛ لأن الله خلق كل انسان فريد ، حتي التوئم يشبهون بعضهم في الشكل فقط أما فى الفكر واسلوب الحياة بيختلفوا كتيير…

واخر مرحلة هى الروح … الروح هي صاحبة البصمة الأخيرة في الاختيار ،، لغتها الوحيدة هي الإطمئنان والراحة التامة بدون أي اعتراضات داخلية علي أي شيء في الطرف الآخر سواء علي الشكل الخارجي أو الداخلي.

أتمني لك اختيار جيد وحياة كلها حب وسعادة ومتعة مع شريك حياتك..

انصحك أن تقرأ هذا المقال: اختيار شريك الحياة الروحي
اقرأ ايضاً : خليك عفوي وهاتخسر ناس كتيير – مبروك عليك
اقرأ أيضاً: مباديء العلاقة الروحية

عبدالرحمن مجدي

هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : اختيار شريك الحياة,مقالات عن الحب

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..