كلام جميل عن الانثى

الأنثي لا تُكتب في قصيدة و لا تُمجد في صورة و لا تُشم في عطر
الأنثي هي الآن لتعرفها عليك أن تعيشها
الأنثي هي نغمة في بستان و عطر و ريحان
الأنثي هي رقصة بأرجل لا تلبس لا خف و لا حذاء
الأنثي هو شعر منسدل تتلاعب به نسمات الهواء و تتجاذبه هنا و هناك
الأنثي هي بسمة من القلب ترسمها شفاه و يترنم بها الشعراء
الأنثي هي عطر يفوح بالأجواء
الأنثي هي كلمة بدون عنوان
الأنثي هي الآن فالان ولادة و الانثي رحمها
الأنثي لو نظرتها لرأيت جسد امراة
لكن لو أبصرتها لوجدت رحما تكون منه الحياة

رفضها دليل جهل لأنه برفضها أنت لا تري منها إلا ضعفها
لو أردت أن تملكها فقدتها
لو احببتها لرايت كمالك بها
لو حواها قلبك لوجدت كمالا، فصفات الكمال كلها أنثي

هي رحم تولد منه كل آن قتكون بها الحياة
“الأنثي هي أنا الآن ”

لا يمكن ان تفهم الانثي ، يمكن فقط ان تعيشها…

يقال الحب تجد الأنثي
يقال الجمال تجد الأنثي
يقال الضعف تجد الانثي
يقال القوة تجد الأنثي
يقال تسليم تجد الأنثي
يقال منى تجد الأنثي
يقال معز تجد الأنثي
قل … تجد الأنثي

مُنى & معز.

هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : خواطر جميلة

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..