كلام خواطر – خواطر من ذهب

الكثير من الناس سيخرجون من حياتك عندما تبدأ تعيش علي طبيعتك .. تعيش حقيقتك ببساطة ؛ ولكن عندما يخرجون سيتركون مساحات فارغة لدخول أناس جديدة وأناس أفضل لحياتك الحقيقية .

أن يحب شخص واحد طبيعتك (نسختك الأصلية ) ، أفضل من 100 شخص يحبون نسختك المزيفة لأنها ترضي غرورهم الفكري الضيق .

خليك فاكر: النسخة الأصلية ستمدك بالسعادة الأصلية الطبيعية البسيطة وبدون أسباب مادية! ،، أما النسخة المزيفة ستمدك بالسعادة المزيفة والتعاسة الحقيقية .. وآلام الوحدة .. الوحدة تجاه نفسك وحياتك .
اقرأ: خليك تلقائي عفوي وهاتخسر ناس كتير – مبروك عليك!
– – – – –
كفاية تمجيد وتصفيق للآخرين .. تصفق للاعبي الكورة .. تصفق لرجال الدين المفضلون لك .. تصفق للممثلين المفضلون لك .. تصفق للسياسيين المفضلون لك .. متي سيأتي وقتك وتمجد وتصفق لنفسك علي شيء قدمته لنفسك علي الأقل ؟ شيء منحك السعادة والحب ؟ .. متي ؟!! .. أليست نفسك لها حق عليك ؟ متي ستعطي نفسك وحياتك الأولوية !
– – – – –
الفكرة أنك عايش في الآن .. يبقي ركز علي الآن .. لأن مستقبلك هيتحدد علي أساس الآن وليس علي أساس الماضي .. وسعادتك أو حزنك هيتحدد علي أساس ما تعيشه الآن .. ( من يعيش في الماضي .. يعيش في الموت )
– – – –
لكل موقف أو لكل شيء يحدث في الحياة..
هناك أسباب.. وهناك نتائج..

أكثر البشر تترك الأسباب وتضيع في سراب النتائج..
الأسباب هي التي صنعت النتائج ، وليس العكس !
– – – –
ليه تعيش حياتك علي ذكري واحدة !! .. سواء ذكري سعيدة أو حزينة..
قوم أخلق ذكريات جديدة سعيدة وممتعة .. قوم يا عسل عيش في حياتك..
– – – –
من أجمل المشاعر والنشوة الممتعة في حياتي .. إحساسي بربنا

لما بحاول أعمل حاجة تضرني أو حد يحاول يضرني بأفكاره أو أفعاله .. بحس أن ربنا يبعث لي رسائل كثيرة وبأشكال مختلفة لكي لا أقع في ذلك الضرر فلا أظلم نفسي .. وحتي لو انا عملت لنفسي ذلك الضرر وبعد فترة حاولت مرة آخري أضر نفسي بنفس الطريقة وبنفس الفعل بحس أن ربنا بردوا يبعث لي رسايل كتيير بطرق مختلفة أيضاً !!

خلال رحلة حياتي القصيرة وإلي الآن بحس دائماً إن ربنا بيقولي أنت ، صحتك ، سعادتك ، حياتك كلها غالية عندي أووي وبحبك حب يفوق قدرتك علي الخيال..

بس خليك فاكر يا حبيبي أنا لن أساعدك إن لم تساعد أنت نفسك! ، أنا أبعث لك الرسائل .. الأفكار .. الأشخاص .. صممت لك الكون بقوانين تجعلك تسقط عندما تحمل بداخلك أفكار فاسدة .. لتدرك ولتتفكر ولتعرف عمق كل الأشياء من حولك ، وعندها تحظي بالحكمة والوعي .

وعندها تقع في حب نفسك أكثر فأكثر وتحب كل عبادي وكل ما في تلك الحياة من أشياء محببة لك أو أشياء لا تحبها ، وتزداد سعادتك دائماً كلما أزدادت أيام حياتك إلي أن ترجع إلي..
– – – – –
الشعارات الفاسدة أدت إلي نشر الكراهية والفشل علي كل الأصعدة الحياتية..
الشعارات الفاسدة أدت إلي الرصاص والتدمير والتخريب..

الشعارات الفاسدة أدت إلي أننا أصبحنا عالم ثالث .. عالم خارج نطاق الحياة..
عالم يسرق ثم يكره ويسب ويلعن من يسرقونهم ويتهمونهم أنهم سيئون !!
– – – –
استخدمنا الكلمات والشعارات الفاسدة .. استخدمنا الرصاص والقنابل
لا أعلم متي سندرك أن الحل الوحيد هو إستخدام عقولنا .

لأن الفارق الوحيد بين الإنسان والحيوان هو العقل ليس الدين !
– – – – – – – – – – – – – – – –

عبدالرحمن مجدي

هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : خواطر جميلة

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..