كلام رائع عن المرأة

أي حياة بلا حب .. وأي حياة بلا امرأة ..
وأي حياة لإمرأة لم تعرف قيمة نفسها ! 
” محمد الغوشي “
– – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – –
لأني عرفت معنى الكره أصبحت أكثر تسامح 🙂
ولأني عرفت معنى الخوف أصبحت أكثر شجاعة وايمان 🙂
ولأني عرفت معنى الحزن أصبحت أكثر سعادة ..:)
ولأني عرفت معنى اليأس والإكتئاب أصبحت أكثر تفائل وأمل 🙂
ولأني عرفت معنى الألم أصبحت أكثر سلام داخلي وراحة 🙂
ولأني عرفت معنى الإنتقام ، أصبحت أكثر عفو 🙂
ولأني عرفت معنى ضعف الإيمان أصبحت أكثر يقين وقوة ايمان 🙂
ولأني عرفت معنى الحقد أصبحت أكثر حبا غير مشروط 🙂
وأخيرا لأني عشت هذا كله عرفت معنى الحياة الحقيقية وكيف أعيشها وفي اللحظة التي كنت أعتقد فيها أن حياتي انتهت 🙂 لم أكن أدرك أنها كانت بداية حياتي الحقيقية التي أتمناها فعلا 🙂
” بسمة صفوت “
– – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – –
ما يحب فعله الرجال الحمقي بالنساء ..
أما أن يقتلونهم وهم في رحم أمهاتهم أو يقتلونهم بعد الميلاد !
 
لا فرق بين الأثنين ، بالعكس في الأولي أنت تريحها وترجعها لخالقها
أما الثانية أنت تقتلها كل يوم بحماقتك وجهلك .. وتريد أن تحيا سعيداً !!
 
أنت أحمق كبير ، أنت تستعبدها وتظلمها ..
وبالتالي لن تحظي روحك بالراحة ولا السعادة أبداً .. وأنت تظلم روح خلقها الله لتكون حرة تختار وتحيا ما تختاره ، ويحاسبها علي اختياراتها ! .. لا يحاسبها علي اختيارتك أنت !!
 
أحب أن أبشرك أنك ستعيش حياة مليئة بالمشاكل والهموم والمصائب الواحدة تلو الآخري إلي أن تتكسر وتتحطم تماماً ويموت جسدك .. وترجع روحك إلي الله ليحاسبك مره آخري علي ما فعلته .
– – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – –
أيها الرجل الشرقي .. كل شيء يعود لك
الطفل يعيش في رحم الأنثي ، يعيش علي دمها .. علي لبن صدرها ..
بين ذراعيها .. وأخيراً الطفل يحمل إسمك أنت !
 
إذاً ما الذي تملكه أنت لها ؟ ما الذي تمنحه أنت لها ؟!
حتي أسمها تقلل من قيمته وتحتقره .. وكأنه عورة وكأنه عار !!
كم أنت أحمق .. لا تسمع ولا تري ولا تشعر .
 
أفتخر بإسم أمك .. أفتخر بإسم زوجتك .. افتخر باسم اختك ..
عندما يسألك أحداً عن أسمها قوله بصوت عالي بكل فخر وعزة وحب ..
 
فو الله لا أعلم هل هناك مخلوق أعظم من المرأة !
أني أشعر أنه لو كان هناك مخلوق يجب تقديسه لكانت المرأة ..
 
المرأة خلاقة ..
ولا أعلم أي حياة سيكون عليها الكون بلا امرأة !
– – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – –
 
عبدالرحمن مجدي
.
.
هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : خواطر جميلة

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..