كلام عن الحب

لا أستطيع أن ألمسك ؛ ولكن نور حبك يحيني !
– – – –
أنتي كالشمس ، تغيبين أحياناً عن قلبي لكنك لا تموتين أبداً..
لأن موتك هو موت لقلبي ، لا أبالغ أنها حقيقتي !
فأنتي قوتي وضعفي !
– – – –
انت احلي لحظة في حياتي
و احلي عمر جاي
و ارق لمسة ايد
و احن نظرة عين
و اقوي حضن في سلام

انت الامان لما اكون جنبك
انت عيني اللي فيها لمعة لما بشوفك
انت خيالي لما بسرح
انت حلمي لما بنام
انت شكلي لما ابص في المراية
و انت احلي لبس بلبسه

انت النجاح اللي هانجحه علشان اشرفك
انت النسيان لما نسيت اي حد اذاني
انت لساني الحلو لما ببطل شتيمة في الناس
انت صوتي اللي بيغنيلك

انت كل حاجة و مش اي حد ..
تفتكر بحبك !؟؟

منة الله الحسيني
– – – –
كن عاشقاً ، لتحيا الحيااة
الحل الأسهل والأقوي لتختفي كل نواقصك ، وحل مشاكلك
هو أن تصبح عاشقاً

مهما كانت الظروف والأحداث من حولك.. كن عاشقاً
عندها ستري كل شيء جميل .. ممكن ..

العشق أسلوب حياة كامل لأيامك..
أساسه الله ثم معشوقتك \ معشوقك
التي \ الذي يسكن فيكِ .. في نفسك

وعندها ستصبح عاشق لكل جمال
ستصبح أنت روح كل مكان
ونور كل روح تائهة.
– – – –
أنتِ مسافرة في دمي..
وليس من السهل أن أستبدل دمي بدمٍ آخرْ..
ففصيلة دمي نادرة..
كالطيور النادرة..
والنباتات النادرة..
والمخطوطات النادرة..
وأنتِ المرأة الوحيدة ..
التي يمكنُ أن تتبرّع لي بدمها…

نزار قباني
– – – –
ويعني ايه حب غير إحساس بالآمان والإنسجام والتناغم مع روح آخرى ، مع جسد آخر.. أول لما تحس بوجوده تشعر برغبة قوية في احتضانه..

جسدك قد يخاف لأي سبب مادي ، بينما روحك تجري عليه وتحضنه بقوة ثم ترجع مره آخري لك ؛ فتشعر بسعادة لا توصف وتتسائل نفسك في عجب ، لماذا كل هذه السعادة والنشوة! ، ولكن لن توجد سوي إجابة واحدة لكل أسئلتك .. أنا أريد أنا أحيا مع هذه الروح.. مع هذا القلب.. مع هذا الجسد..

الشعور بالآمان والإنسجام والتناغم لا أسباب لهما .. الروح لا تري ولا تعترف بالأسباب المادية!
اقرأ: خفايا الروح – لغة الروح
– – – –
الشمس تغيب عند المساء
أما أنتي لا غياب يُبعدك!
في كل مكان في كل لحظة تسرقيني مني ومن الناس

أنتي بدايتي ونهايتي
أنتي صباحي ومسائي
أنتي في سمائي.. أنتي في أرضي..

أنتي في عروقي.. أنتي في أنفاسي..
انتي في ألمي.. أنتي في ضحكاتي..
انتي في فرحي.. انتي في دموعي..

كم أشتاق لرؤياكي!
كم أشتاق لمعرفتك!
– – – –
أعلم أنكي خيال ، فقط تعيشين في خيالي..
لا أستطيع أن أراكي بعيني ، ولكن أنتي مقيمة في قلبي..
لا أستطيع ان ألمسك بيدي ، ولكن قلبي يذوب فيكي كل لحظة!
– – – –
لا تتوقفي عن النمو بداخلي..
عندما تتوقفي عن النمو .. أموت!
– – – –
إن كنت الألم في قلبي الآن ، فأنا لا أريد أي علاج.
أريد أن اتألم بسلام ، في هذا الألم أجد الحياااة!
– – – –
أريدك في عالم أحلامي..
– – – –
حافظ علي الحرية والحُب ، وأخسر أي شيء آخر .
– – – –
عندما أحسك .. عندما أشعرك ..
أجد في الدموع السعادة .. الراحة !
– – – –
حضورك كافي لتهدئة قلبي…
– – – –
أشعر بوجودك..

أهذا يكفي!؟ لا والله ما يكفي!
ولكنه إحساس وأمل ، قلبي يحيا عليه…
– – – –
القلب يرغب في الاحساس بوجودك
– – – –
أريدك أن تسري بعروقي كالدم..
أريدك أن تحيني كالروح..
– – – –
حبك جوايا اتخلقت بيه ، حته مني
عندما أفقد إحساسي به ، أفقد إحساسي بالحياة كلها !!
– – – –
عندما أفقد إحساسي بيكي جوايا .. أفقد إحساسي بالحياة
وأشعر بالرغبة في الموت أكثر من الحياة.. !!
– – – –
كل جروحي ترغب في لمسة منك..
– – – –
في كل شيء جميل يراه قلبي ، أشعر بوجودك
في كل إحساس جميل يعدي علي قلبي ، أشعر بوجودك
عشت سنيين فاتت وليسه هاعيش علي إحساسي بيك..
– – – –
يسأل عقلي كيف ستعرفه إن رأيته ؟
يقول قلبي أنني هو .. كيف لا أعرفه أيها الأبله
– – – –
أنت تسكن في قلبي ، وتمليء روحي
أنت فرحي ، أنت حزني
– – – –
فيه حب ، فيه حياة
مفيش حب ، مفيش حياة
حتي لو علي سبيل الخيال
– – – –
في نبضات القلوب ، حياااة…
– – – –
أنت تسكن في قلبي ، وتمليء روحي
أنت فرحي ، أنت حزني
انت حياة حياتي
—————————————–

عبدالرحمن مجدي

هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : خواطر عن الحب

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..