كلمات أعجبتنى ليست كالكلمات

الحياة فصول ..
إستمتع بالفصل الحالي من حياتك بأقصى قدر تستطيعه
حتي يكون الفصل القادم أجمل وأقوي وأسعد .
– – – – – – –
لا تدع البراءة التي بداخلك تموت ، وكلما تعرضت لفيروسات وأمراض جعلتها تحتضر. أنفخ فيها من روح قلبك وأعيدها للحياة مرة آخرى .
– – – – – – –
الحياة لا معنى لها بدون صداقة .. !
بدون شراكة .. بدون أن يشاركنا الحياة شخص ما أو أشخاص ولو قليلون ..
يشاركوننا سعادتنا وحزننا .. نجاحنا وفشلنا .. حياتنا وموتنا ..
 
وأول وأهم صديق لا تخسره أبداً ؛ لأنك إن خسرته ستخسر كل شيء ولن تكسب أي شيء حقيقي يذكر ، هو قلبك .
– – – – – – –
– هل أنت تستمتع بعملك !؟
* الناس تستمتع بعمل ما هم جيدون فيه وما يحملون شهادة فيه ..
 
– إذاً بجانب عملك. ماذا أيضاً يجعلك تعيساً ؟
أي ما الذي تفعله من أجل سعادتك !؟
لا توجد هوايات .. لا هواجس .. لا مغامرات .. لا شغف !
– – – – – – –
عش بجراءة .. تحدى نفسك ..
وأمشي قدماً في طريق حياتك لا طريق موتك !
– – – – – – –
لا تدعي الحرص ، وتقول أنك لم تعبر عن نفسك لأنك حريص !
أنت بهذا الفعل لست ذكي ولست حريص. أنت فقط جبان خائف .
– – – – – – –
واجه الظلام وإنتزع منه النور .
– – – – – – –
إلي متي ستظل مختبئ من نفسك ومن العالم !؟
– – – – – – –
أنت تعيش في صندوق كالقبر ضيق جداً يخنق روحك كل يوم .. !
كل ما أستطيع فعله أن أظهر لك كيف ترفع الغطاء وتخرج من قبرك إلي حياتك ، وأنت عليك أن تقوم بذلك بكامل رغبتك وأن تنقذ نفسك بنفسك كما وضعت نفسك بداخل هذا القبر بإرادتك .
– – – – – – –
هناك أشخاص يلقون بأنفسهم إلي مستنقع الموتى ، ويعبدون الآخرين .. !
من أبواهم وأقاربهم وأصدقائهم ورجال دينهم وشعرائهم وفلاسفتهم ..
هؤلاء يعيشون طوال أعمارهم في هذا المستنقع ويموتون فيه .
– – – – – – –
طالما أنت حزين فأنت عبد لشيء فاسد علي شكل فكرة أو شعور .
طالما أنت سعيد فأنت عبد لله وأنت الأقرب إلي الله .
– – – – – – –
عندما تنظر لأي حدث في الحياة من وجهت نظرك الحالية فقط فأنت تقف وحدك تماماً !! ، بمعزل عن الناس المختلفون معك وبمعزل عن نفسك الماضية وأيضاً بمعزل عن نفسك المستقبلية. ببساطة أن تقف لوحدك بمعزل عن الحياة .
– – – – – – –
الإنسان مقسم لـ 3 أجزاء :
1- الرأس وما مخزن فيها من معلومات قديمة أو جديدة ، 2- القلب وما ينتجه من أفكار ومشاعر جديدة دائماً ومتغيرة مع تغيرات الحياة اليومية ، 3- الروح أو قل إرادة الإنسان للتحكم في حياته ، وهي من تقرر كل يوم وفي كل موقف بمن تتعامل ؟ بالرأس والمعلومات القديمة أم بالرأس والمعلومات الجديدة أم بالقلب والمعلومات التي أنتجها الآن .
– – – – – – –
الإنسان لا يمكن أن يسجنه بين حوائط صلبة ” المنزل التقليدي أو السجن ” أو الجسد ..
الإنسان روح لا أحد آخر يستطيع أن يسجنها سوى الإنسان نفسه بواسطة فكره عندما يكون فاسد وميت. ذلك الفكر يفسد القلب ويخنق الروح ويفصلها عن الحياة .
– – – – – – –
الروح هي حقيقة الإنسان الوحيدة والجسد مجرد إقامة مؤقتة للروح ..
الروح أي الحرية والحب والسعادة والشغف والنشوة الجنسية الروحية ..
الجسد يحتاج إلي الأكل والشرب والتنفس والجنس الجسدي ..
 
وإن كانت الروح تعيش حالة إحتضار فإن كل ما يحتاجه الجسد سيصبح بلا قيمة ولن يأتي بأي سعادة للإنسان بل سيأتي له بالتعاسة بل سيكون مصدر لزيادة تعاسته .
– – – – – – –
أكثر من غذاء الروح ، وقلل من غذاء الجسد ..
أشعر كثيراً وفكر قليلاً .. أحب كثيراً وفكر قليلاً ..
عش الحياة من خلال قلبك كثيراً وعشها من خلال رأسك قليلاً ..
– – – – – – –
دع قلبك يستمر في خلق الأحلام ..
الأحلام ومشاعر القلب حية وجميلة ، والقلب قادر علي تحقيق أي شيء ( مستحيل إجتماعياً ) في المستقبل ، والأهم أن تلك الأحلام المفعمة بمشاعر القلب تجعل الحاضر مشرق وسعيد وحي .
– – – – – – –
عندما تبتعد عن مسار قلبك تصبح ضعيفاً .. بائساً .. لا حياة فيك ..
تصبح ضائعاً في طريق أنت تعرفه حق المعرفة وتعرف كيف تكون الحياة فيه وكيف تكون نهايته. طريق الموتي الأحياء الذين يعيشون من حولك ، ومع ذلك أنت تظل تسير فيه !
– – – – – – –
أنا دعوت ربي بأن يحقق لي أحلامي. أي أنا وعدت ربي أن لا أخون قلبي ، وأن لا أخون دعائي وأحلامي ، وأن لا أخون ثقة وحب ربي لي ، وأن لا أخضع لأي شخص يحاول أن يبعدني عن أحلامي أو أن لا أفعل أي شيء يبعدني عن أحلامي ولو كان هذا الشيء مجرد فكرة سلبية فاسدة .
– – – – – – –
 
عبدالرحمن مجدي
 
هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : خواطر جميلة

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..