تقف مشاعر عدم الإستحقاق عائقا بينك وبين ما تريد الوصول إليه

العامل المشترك بين أكثر الناس هو مشاعر عدم الإستحقاق ، أشخاص لا يقلون علما وثقافة وجمالا وذكاءً عن الآخرين، بل أقول بأنهم على وعي متقدم جدا لكن دائما هناك شيء يوقف تقدمهم وحصولهم على ما يتمنون في الحياة .

تقف مشاعر عدم الإستحقاق عائقا بينهم وبين ما يريدون الوصول إليه. هي مشاعر لا أكثر ولا أقل. المجتمع يغذي تلك المشاعر بمجموعة بائسة من الحكم السقيمة والأمثال الشعبية المحبطة ونصائح النماذج البشرية ذات النفسيات المحطمة .

إعلم يا صديقي بأن الفكرة لن تخطر على بالك إن لم تستحقها، لا يطفو على سطح الأفكار إلا ما نحن مستعدون لإستقباله والإستمتاع به .

أنت إنسان خارق، هكذا خلقك الله، هذه هي قدراتك الطبيعية فلا تلتفت إلى أفكار مجتمع من المحبطين الذين فشلوا في رؤية نعم الله عليهم. عندما تحب ذاتك وتقدّر نفسك التقدير الذي تستحقه ستكتشف بأنك لا تقل قيمة عن الآخرين .

أنت تستحق النجاح، تستحق أن تتلقى هدايا الله وعطاياه لك ، تستحق الثروة، السعادة، الحب، الجمال. هي من عند الله وليست من عند البشر. خذها وإستمتع بها وجمل بها حياتك وحياة المحيطين بك.تعلم أن تحب نفسك، أن تعشقها وأن تعاملها بلطف وإهتمام .

عندما تضعك الظروف في مكان يجتمع فيه المثقفون الكبار وأنت لست أحدهم فهذا لأنك تستحق أن تكون منهم رغم أن طريقك مختلف. عندما تقف فتاة ذات جمال متواضع مع مجموعة من الجميلات فهذا لأنها تستحق لأنها تحمل من الجمال ما يوازي جمال الأخريات، عندما يقف رجل الأعمال الصغير مع عمالقة المال والإقتصاد فهذا لأنه يستحق وإلا لما تواجد في نفس المكان .

عندما يناديك الناس يا أستاذ أو يا دكتور فأنت تستحق، هذه شهادات تحصل عليها من القلوب الصادقة، إستمتع بها لأنك بكل بساطة تستحقها .

لا يوجد شيء في هذه الدنيا يقول بأنك لا تستحق إلا نفسك واعتقاداتك الموروثة المنتهية الصلاحية ! ؛ فهل ستتركها تتلاعب بك؟ إنها فكرة في رأسك أنت فقط أما الآخرون فهم مستعدون لتقبلك بأي شكل ستظهر لهم به ، هيا إظهر لهم في أجمل شكل ، لأنك تستحق ^_^

أنت تستحق أكثر مما تتصور ♥

عارف الدوسري

هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : أعرف أكثر عن,العقل الباطن,قانون الجذب

2s تعليقات

  1. شكرا اخي العزيز على المعلومات القيمة ولكن عندي سؤال ما الفرق بين ان يمن الله عليك في الشيء و ان تستحق الشيء.

    رد
  2. يمن الله عليك .. الله أعطي كل بشر نعم متساوية .. وهناك نعم مميزة بكل شخص .. كلاً علي حسب شخصيته وما يريح روحه .. لأن كل البشر أينما ولدوا في أي دولة أو لأي أسرة غنية أو فقيرة .. لديهم نواقص ومشاكل وفي الغالب المشاكل نتيجة فقر الروح وضيق الآفق وليس المال …. فمثلاً تجد ستيف جوبز ولد لأبوين ولكن عندما كان صغير وجد نفسه في الشارع وبدأ يتعرض لمشاكل وهموم وتحديات إلي أن اختار الحياة واختار أن يغذي روحه .. فنمي بداخله نعم الله له الخاصة إلي أن أصبح أسطورة كبيرة والأهم من ذلك كان سعيداً بحياته وأفاد الكثير من البشر .. وهكذا كل البشر … لذلك الله قال وعسي ان تكرهوا شيء وهو خيراً لكم .. هنا مقال بنفس العنوان أتمني ان تقرأه ، رابط المقال : http://goo.gl/14YtXq
    .
    فكرة الإستحقاق هو أن تستحق تلك النعم التي هي تعتبر مميزة لك أنت ، لأنك كائن فريد من نوعه ليس لديك شبيه ولا مثيل حتي لو كان لك أخ توأم .. أنت فريد ومميز … وروحك لها إختيارات خاصة ومميزة مثلها … ولكنها لن تأتي لك بالمجان ولن تاتي لك بالواسطة ! … فقط لازم تسعي لها وتبذل الجهد والوقت والفكر لتصل إليها وتستحقها .. وإلا ستموت وهي بداخلك .. وربما يأتي شخص بعدك يسعي لها ويتعب ليستحقها هو …

    ببساطة : لتصل إلي أي شيء عليك أن تستحقه وحتي نعم الله عليك والمواهب الخاصة بك لن تنمو بداخلك إلا عندما تسعي إليها وتبذل الجهد والوقت والفكر والمال و …. غير ذلك لن تأتي أو ربما تأتيك الفتات الذي يجعلك علي قيد الحياة والذي تستحقه . هذا المقال سيوضح لك هذه الفكرة أكثر …
    أنت طير كسيح أم صحيح ؟
    http://goo.gl/kjKg1W
    يوم سعيد عليك.. ♥
    .

    رد

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..