معلومات عامة مفيدة جدا

* ليش دائما نحب نحذر؟
 
ليش حياتنا قائمة على التحذيرات؟ هل نحن جبناء إلى هذة الدرجة؟ إسأل أي عربي عن أي موضوع وستجده يصف لك مجموعة محاذير يجب عليك أن لا تقع فيها. لا تفعل هذا وإنتبه لذاك. لا تتسرع هنا، وكن حذرا وأنت تفعل ذاك.
 
لماذا يحذر بعضنا بعضا؟ لماذا عندما يعرض علينا أمر أول ما نشاهد هو الأخطار والعقبات؟ الا تعتقدون بأن هناك خللا في نظرتنا للحياة تجعلنا نقدم التحذيرات على التشجيع والدعم؟
 
الذي يحذرك خصوصا الذي يحذرك بشدة هو ينقل تجربته الفاشلة إليك ويعتقد بأنك فاشل. هو يراك إنسان فاشل لذلك يحذرك وإلا ليس هناك سبب واضح للتشدد في تقديم المحاذير التي يجب عليك تجنبها.
 
لقد تعودنا على أن يخوف بعضنا بعضا ولا حول ولا قوة إلا بالله.
 
من الآن أريدك يا صديقي أن تراقب نفسك وتراقب الآخرين وأنظر كم مرة أنت تحذر الآخرين وكم مرة هم يحذرونك وستعرف مقدار الخوف المتبادل الذي ننشره. نحن متفوقون في نشر الخوف في أنفسنا والمحيطين بنا.
 
هل لاحظت هذا. أنت آخر إنسان يعرف مصلحة نفسه؟ الكل يعرف ما يجب عليك فعله وما يجب عليك الحذر منه إلا أنت. كل من تتحدث إليه يعتقد بأنك تحتاج بعض التحذيرات. كلهم يعرفون الصواب إلا أنت.
 
لذلك أنا طورت نظرية إستشر العربي وإعمل بعكس نصيحته. الله المستعان.
 
* من نصحك ضرك – عندما ينصحك احد يعطيك ما يراه مناسب بالنسبة له ــ لذلك النصحية سيئة او جيدة بنفس الوقت ــ
 
– أهلا دكتور محمد. شكرا على النصيحة ههههههههههه
 
س: اذا حذرتك من الخطأ فهناك احتمال 99% ترجعلي يوم ما بما انه الانسان خطاء .
و عندها تقول لي يا ليتني سمعت كلامك ، عندها اعمل فيك كل عمايلي بكل ثقة.
بعني في الاخير من اجل تغذية التسلط الذي في طبعنا نحن العرب ليس الا
 
ج: رباح كلامك صحيح. عقدة التشفي بمن يخفق هذة مصيبة أخرى
 
س: احذر من تحذيراتك لنا بعدم الحذر يا أستاذنا..
 
ج: نجلاء، كيف في رأيك أستطيع نشر الفكرة؟ أنا لم أحذر ولكن كتبت ملاحظة. فأنا هنا لم أحذر الناس من التحذير ولكن من الإنغماس في التحذيرات. التشجيع مثلا أقوى من التحذير فلماذا لا نستخدمه؟ حتى التحذيرات يمكننا أن نسوقها في شكل تشجيع.
– – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – –
* لا تضيع وقتك
ـــــــــــــــــــــ
هذة نصيحة أقدمها للأصدقاء وكثير منهم واعون يعملون في مجال التنمية البشرية أو العلاجات البديلة والروحانيات ورفع مستويات الوعي بشكل عام.
 
لا تضيع وقتك مع من لم يطلب مساعدتك.
لا تضيع وقتك مع من لا يريد مساعدة نفسه.
 
السبب بسيط وهو أنه غير مستعد للتغيير، غير مستعد للتجاوب، لا يريد حلا لمشكلته ولكنه يريد أن يفضفض فقط أو يكسب تعاطفك ربما ليبرر فشله في جانب من جوانب حياته.
 
صديق قابلته صدفة منذ فترة، كيف حالك؟ الحمد لله ولكن كما تعلم، الدنيا ومشاكلها وإستمر يفضفض لمدة نصف ساعة ونحن واقفان في الشارع. قلت له أنا لدي الحل. الثمن لن يكون مرتفعا بما أنك صديقي. كوب قهوة وقطعة كعك. هذا ثمن جيد لجلسة علاج إستمرت ساعتين تقريبا.
 
إختفى بعدها ولم أره مجددا، ثم تذكرت بأنه لطالما إشتكى من نفس المشكلة منذ أول يوم عرفته فيه قبل 25 عاما.
 
تكرر الأمر مع صديق وآخر وآخر وفي النهاية إقتنعت بأنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء.
 
وعلى هذا الأساس إتخذت القرار بأن لا أقدم نصائح مجانية، لا علاج لمن لا يطلبه صراحة ويدفع ثمنه، ولا مكالمات مطولة مع من لا يستجيب للعلاج. لأن هذا يعني بأنني لست الشخص المناسب لعلاجه أو أنه فقط يستمتع بالحديث معي حول مشكلته.
 
هذة نصيحة لتختصر على نفسك المسافة. لا تضيع وقتك، ركز فقط على الصادقين في سعيهم.
 
صارت الناس تكذب حتى في الألم والمعاناة. عجبي!
 
س: لا تعجب فقد نصحتك و رغم اني نصحتك ابقى انا متعجب فلا تعجب.
اؤكد لك انهم كانوا مسرورين بلقائك هم يحبونك و لكن معهم يجب ان يدوم الشباب الف سنة حتى لا تندم على لقائهم
 
ج: أنا نفسي لا أتعلم من الدرس، في كل مرة أرى صديقا يعاني تأخذني الشفقة وأحاول أن أمد يد المساعدة ثم أندم.
 
هذا المرة لا رجوع هههههههههههه أتمنى ذلك.
 
س: لا تتعلم الدرس دعك منه. لا تدري كم انت جميل بشفقتك.
فقط سيأتي يوما تصبح مشغول في شركتك فينقطع عنك مثل هؤلاء ” اوتوماتيكيا” هههههه
 
ج: أحب اوتوماتيكيا ههههههههه تكنولوجيا التطنيش هههههههههههه
 
* يبدو انك طيب القلب زيادة عن اللزوم , كثير من المعارف تكون اكثر تاثيرا عندما يرغب اليها ويبحث عنها ويطلبها المتعلم ويكون جادا فيها واما من تهب له بدون ان يطلبها وتريده ان يعرفها تكون غير مجدية في اغلب الاحيان , او قد يستهزئ بها ولا تكون لها اي قيمة مع انك ترى فيها الحل له , وكن كما قلت انك لا تهدي من احببت وتوجد عبارة لاحد ائمة اهل البيت عليهم السلام معناها (وان زدتم زدنا ) اي ان زدتم بالسؤال والتعمق زدناكم بالجواب
 
حتى تلاحظ ان الكتاب ان حصلت عليه بالمجان من احد لا تجد فيه متعة وفائدة كما لو انك بادرت واشتريته باموالك , ولذلك اتذكر عبارة للدكتور صلاح الراشد يقول فيها , ومعناها ان الكتاب والمعلومة لابد ان تكون بقيمة ولا بد ان تشتري الكتاب كي تعطيه اهتمام ويكون ذا قيمة واعتبار …
 
س: من لم يقتنع ليس بالمشكلة في رأي.
الذين وصفهم عارف يكذبون في طلب المساعدة اذا صح القول
 
ج: نعم يكذبون، يشتكون حتى تعتقد بأنهم بحاجة للمساعدة لكن للأسف يتضح بأنهم يريدون تضييع وقتك.
 
هناك أيضا النوع الذي لا تنتهي مشاكله، كل يوم يأتيك بمصيبة وكل أسبوع يخترع مشكلة جديدة. تتخيل وكأنك تعيش أحداث حياته بالنيابة عنه.
 
لي أخ منذ أن خلقه الله وهو في مشاكل لا تنتهي. لا يتوقف أبدا عن تحويل أي موقف إلي مشكلة تحتاج تدخل الآخرين وإنفاق المال والوقت والجهد.
 
س: وكيف نغير سلوكنا تجاههم هل بمراقبة سلوكنا وافكارنا ؟
 
ج: نعم سميرة، وعندما نبدأ بمراقبة مشاعرنا وسلوكنا يمكننا التحكم بردات أفعالنا
 
س: ههههههه
نعم عارف بس انشاء الله ماراح تتكرر
حتى في الفيسبوك انا بداءت اقتصر على عدة صفحات .الي استفيد منها فقط
وبهذا انه لدي وقت للمفيد
 
ج: التركيز هو سر من أسرار النجاح.
 
س: نعم .. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( حق المسلم على المسلم ست ……… وإذا استنصحك فانصح له ) واضح في الحديث أن النصيحة تكون لمن طلبها .. فكرت بهذا سابقا .. لكن أستاذ عارف احترت مع آية ( كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر ) كيف يكون ذلك ؟ وجزاك الله خيرا
 
ج: الآية تخاطب المسلمين في زمن الرسول. حالها كحال أي دعوة في البداية يبدأها المؤمنون بها، يقومون بها على أكمل وجه ثم يأتي بعدهم آخرون لم يدخل الإيمان قلوبهم فلا يصنعون كما كان يصنع من آمن بها أولا.
 
يبدو بأن المقصود بها المسلمين بعد أن زاد عددهم في عصر النبوة ودخل إليهم من لا يحمل من الإسلام إلا إسمه. لذلك يذكرهم الله ببدايتهم عندما كانوا يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر، فإذا عرفنا أن الإسلام بدأ ضعيفا فهذا ينفي القتل والإضطهاد والإعتداء بسبب هذة الآية كما يفسرها البعض.
 
الله قد تحدث عن وضع كان فيه المسلمون في ضعف فكيف كانوا يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر؟ أكيد بالموعضة الحسنة والقدوة الحسنة.
– – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – –
* أستطيع أن أساعدك عن طريق رفع الوعي فقط وعندما تفعل فإن حياتك تتحسن وتبدأ مشاكلك بالتحلل والذوبان مع مرور الوقت.
 
أما إن كنت تبحث عن حلول كلاسيكية، تريد الإنتقام لكرامتك أو تحقيق إنتصارات أو تغذية الإيغو في نفسك فأنصحك بالتوجه لأقرب مركز شرطة أو مسجد أو مرشد إجتماعي في منطقتك.
 
هنا أنا أقدم الوعي وأنت تحل مشاكلك بنفسك على بينة ونور. أنا لا أحل مشاكلك ولكن أحولك إلى إنسان قادر على حل مشاكله وتحمل مسؤولية حياته فلا تحتاج لي مرة أخرى.
 
أحاول التخلص منك في أسرع وقت ممكن لأنني لا أريد أن أعيش تفاصيل حياتك لأنها بكل بساطة حياتك أنت، تهتم بها أنت، تبنيها أو تهدمها أنت وحدك. أنا فقط أنقل لك خبرتي في البناء فإن إستفدت منها كان بها وإن لم تستفد فلا يكلف الله نفسا إلا وسعها.
 
س: استاذ عارف، لو لم يقم شخص بخلاص معينات كراء لفائدتي (و أعلم انني بطريقة أو بأخرى جلبت ذلك لنفسي) : هل أن القيام ضده أمام القضاء (من منظور قانون الجذب) امر حسن لاسترجاع حقوقي المادية أم ان هذا يعتبر تعلق بما مضى و رغبة في الانتقام قد تتسبب في جلب أحداث مشابهة في المستقبل؟؟
 
ج: رجيبة، لا. نقوم بواجبنا ونطالب بحقوقنا لكن دون شعور بالألم أو مزج ذلك بحب الإنتقام ونحمل في أنفسنا أن القضية ستنتهي بأروع مما نتوقع وأن الكل سيتعاون معنا. نحمل هذة الفكرة طوال الوقت. ثم بعد ذلك نسلم ونقبل بأي نتيجة تتمخض عنها القضية.
 
فإن عاد لنا حقنا نكون قد حصلنا على ما نريد وإن هضم حقنا لأي سبب من الأسباب وهبنا الجاني المال بكل حب وطالبنا الكون اللا محدود بأن يعطينا حقنا مضاعفا 10 مرات من باب أن الحسنة بعشرة أمثالها.
 
في معظم الأحوال نحصل على أكثر من عشرة أضعاف. أما المذنب فينال جزاءه من الكون العادل ولا يعنينا أن نعرف كيف، هو يذهب من طريق ونحن من طريق.
 
هذا هو الإيمان بالله
 
س: طيب لو سمحت أستاذ عارف، لو كانت نيتي في البداية هي الانتقام ثم تحررت منها و عدلتها و أصبحت الغاية فقط التحصيل على الحقّ هل هذا جيّد أيضا ؟؟
 
ج: اتق الله حيثما كنت ، وأتبع السيئة الحسنة تمحها ، وخالق الناس بخلق حسن
 
– وعلى فكرة في قضية الكراء. نظرة صاحب العقار تؤثر سلبا أو إيجابا في حال المستأجرين. إن كان محبا متفهما ومحسنا الظن بهم زاد خيرهم وزاد الخير عنده ولا يسكن عنده من الناس إلا أفضلهم خلقا وأكثرهم إلتزاما بالدفع.
 
وهذة نصيحة لمن يستأجرون البيوت. لا تستأجر من صاحب الخلق السيء وإن عرض عليك أفضل الأسعار لأن طاقته السلبية سترهقك وتشتت جهودك وسيتأثر وضعك المادي.
 
س: انا من اسبوعين حسيت بحالى اتغيرت ورجعت افكر باسلوبى القديم قبل معرفتى بعلم الطاقة و? اعرف اسباب رجوعى للخلف مرة اخرى مع العلم انى سامحت من اساء لى وتعاملت كان شيئا لم يكن لكن هذه الفترة وجدت مشاعر احباط وشك رجعت تانى واخاف من جذب المزيد ممكن اعرف دكتور عارف ايه اسباب عودة تلك المشاعر والشك
 
ج: ليس مهما أن تعرفي الأسباب، هذة المدرسة القديمة تقول لك لازم أسباب وكلام فارغ. المهم تعرفين كيف تتخلصين من المشكلة.
 
ما عندنا وقت نضيعة في تحليلات نفسية. عندك مشكلة تخلصي منها وعيشي بسعادة
 
س: أنا حابة أعرف كيف آرفع مستوى وعيي ؟ وأتعرف على الإيغو وأتخلص منه ،، يعني شخص لسه أبدأ من الصفر في هذا الموضع
بإيش تنصحني أبدأ ؟؟ شاكرة لك سلفا
 
ج: تابعي برنامج رسالة من الكون لصلاح الراشد على اليوتيوب
– – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – –
 
عارف الدوسري
 
هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : تطوير الذات

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..