هل كل الاحلام تتحقق – لماذا لا تتحقق الأحلام

لماذا لا تتحقق الأحلام …

كثير منا يقضى معظم سنوات عمُره في الحصول على شيء معين سواءاً كان ذلك الشيء البحث عن شريك او البحث عن وظيفه أو نجاح أو مال أو شهره ، و منا من يبحث عن الأمان و السعاده ، و آخر يبحث عن الأحترام و الأهتمام ، و آخر يبحث عن الحقيقه …

و يستمر البحث و بذل كل ما لدينا للحصول على ما نعتقد أنه يشعرنا بالآمان و السعادة … و نغلق كل أبواب السعادة و نفتح أبواب الإنتظار الطويل و القلق و التوتر …

يقول البعض لا أشعر بالآمان حتى أحقق ما أريد ، و يضيف الآخر لا يمكنني الراحة إلا إذا حصلت على الوظيفى ، و تضيف آخرى لن أشعر بثقي بنفسي اإا عند الإرتباط ، و يقول الآخر لن يزول التوتر إلا بالمال..

و يستمر المسلسل الطويل و يزيد التوتر و يدخل في طريق الشك … الشك في الله لماذا لا يستجيب؟! ، الشك في الآخرين ونُلقي اللوم و نبدأ بإصدار الأحكام و الظن السيء ، و نتصرف مثل الصبيان نفقد الصواب و نطرق أبواب العّرافين و نقرأ الأبراج و نتبع الخرافات …

و تزداد خيبات الأمل و يغلق الطريق من جديد و تقضى ليالي في البكاء و نرفض الواقع و نحسد الناس و يزداد اليأس ، جربنا كل الطرق و طرقت كل الأبواب و سكلنا حتى دروب الجنون ولن نفلح … !!

يا سيدي و يا سيدتي ببساطه شديدة .. إذا كنت لا تشعر بقيمة نفسك ولا تشعر من الداخل بالآمان و السعادة لا يمكن لأي شخص أو مال أو شهرة يعطيك هذا الشعور ،، لا تحاول أبداً أن تستمد الآمان من الآخرين ، و لا الحب من رجال أو نساء لم تنفع كل محاولاتك فقد جربت و فشلت ….

ثقتك بنفسك أنت من تصنعها ، كيف ترى نفسك سيراك الآخرين ، أنت من تحب نفسك وعندئذ سيحبك الآخرين .

لا تبحث عن ذاتك خارج الصندوق … حب نفسك وأحترمها و عزز ثقتك بنفسك و أستمد قوتك من القوي و أشعر بالآمان من ربنا خير الحافظين ، و أشحن نفسك بالحب من الله الودود ، أجعل تعلقك فقط بالله ، و ابحث عن كنزك المفقود في أعماق نفسك …. ثق بربك ثم بنفسك و ستأتيك الدنيا كما تريد 🙂

( نعم كل شيء في الداخل. من ينتظر سيبقى يناظر طوال عمره لان المتعة في الحياة نفسها وفي مجاراة الأحداث وليس الوصول فقط.

كل الذين وصلوا اكتشفوا ان متعتهم كانت اكبر عندما كانوا يحاولون الوصول.

مقال رائع يستحق أن يقرء عدة مرات ، شعرت بصدقك ربى .. عارف الدوسري )

ربى مصطفى

هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : تطوير الذات

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..