الرئيسية معلومات عامة مفيدة جمل عن الحياة

جمل عن الحياة

بواسطة عبدالرحمن مجدي
241 المشاهدات
جمل عن الحياة
هي تقول أنتظره.
هو يقول أنتظرها.
هذا يعني أن لا لقاء يجمعهما.
 
أقول، اجعلا للقائكما موعد، دعني ألقي نظرة ممممم لا يوجد غير الآن هل يناسبكما الموعد؟
– – – –
“حتي نلتقي”
كم من مرة قلت حتي نلتقي
و للآن لم …. نلتقي
هكذا كُنت أظن حتي أدركتُ
أن “حتي” تؤجل لقائي بك
فقررت أن أحذفها فاذا بنا ما افترقنا و ما التقينا.
– – – –
لا أحد يدخل عالمك عنوة !
كل من مر بك أنت من جذبته أو من كنت بحاجته لتَنجذب أنت مما تسميه عالمك.
 
أن أشير لشخصية و أتهمها لما آل إليه عالمي هو اعتراف بأني لست سيدته
قبل أن أشير اليك و أتهمك بما يحصل لي أو معي لما لا أحاول أن أسترد مكانتي
سيدا خُلقت فلا تكن عبدا لعبد ثم تدور و تندب حظك و تشير له بأنه السبب.
أما آن الأن لتحضر و تسود ما هو أصلا لك.
– – – –
شكرا.
هذا ما قلته حين وعيت ان خطأ الأمس و غلطته هو في الأصل ما اردته أنت و ما رفضته شخصية الأمس،
الخطأ رحل بشخصية الامس و بقيت انت.
الخطأ و الغلط أزاح ستار الزيف و بقي الحق.
– – – – –
أجمل لمسة هي لمسة انسان
أجمل حصن هو حضن انسان
أجمل رفقة هي رفقة انسان
فالحمد لله الذي جعل منا هذا الانسان.
– – – –
افهم الكلمة حين اكتبها
افهم الكلمة حيت اقرؤها
و افهم الكلمة حين استعملها لا تواصل بها مع الآخر
لكني لم افهم لما استعملها بداخلي و ما حاجتي للكلمة حيث لا احد هناك.
– – – – – –
حين تتابع كيف يُصور مشهد سنيمائي او تلفزيوني تجد ان الكاميرا تعكس لك ما لا تراه انت بعينك المجردة و ان الكاميرا تُصور عالما موازيا لعالم واقعي.
تماما تفعل العين و من خلفها المخرج العقل بكل ما يحويه من سيناريوهات مختلفة يُلبسها لكل مشهد حسب ….
كُلنا نشاهد فيلما متواصلا صباحا مساءا نتفاعل مع أحداثه و شخصياته و نحن طوال الوقت متصلين بذاك البث الحي.
 
صور صور صور تمر بسرة تجعل كل ما بها مُتحرك و كان الحياة تدب في الصور و يرافقها صوت تخاله ياتي من أعماقك يسرد الحكاية و يتحدث باسم كل شخصية…. وهم و سراب و زيف لحياة نمر بجانبها في سبات عميق.
 
حب كره صداقة أخوة خيانة الم فرح حرب سلام … قليل من هنا و من هناك سلع تباع أمراض تظهر و أدوية تشفي لتمرص من جديد…
حتي تاتي الموت التي اما تفتح باب لعوالم أخري او تعيدك حتي تعرف كيف تستيقض وحدك و بدونها.
 
أما آن.
—————————-
 
مني الصالحي
 
هل ساعدك هذا المقال ؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقك !