قصائد شعر عن الحب




قلبي في الحب أحمق جدا
أحمق مع مرتبة الشرف
قلبي يدعي الحكمة
و هو مصاب بالخرف
قلبي تمزق غدرا
و للآن يحب بكل الشغف…
.
– – – – – – – * * * * * * * * – – – – – – –
هو الحب
إعلان الحرب
على كل جرح
في كل درب
هو الإنتصار الكبير
على كل هزيمة
على كل غدر
و كل جريمة
هو انعتاق أرواح
و تحرير ذوات
الحب هو ..
سر الحياة…



 
تحيى جمهورية العشق
.
– – – – – – – * * * * * * * * – – – – – – –
أنا و انت
حب تفجر في الذوات
انا و أنت
في أرواحنا سر الحياة
أنا و أنت
لبعضنا نور في القلوب
و زهر يفوح في الدروب
حبنا فيه ركوب للمخاطر
و جبر الخواطر
و تجميع للشتات
فأنا انت
و أنت أنا
نحن عشق للضعف ما انحنى
نحن عشق توحد
نحن عشق تمرد
عشق تفرد
انا و انت
انكسارات بنا تلاشت
أنا و أنت
خيانات في القلوب ما عاشت
كل غدر بالوجدان فينا اضمحل
كل جرح كان قديما الآن ما ظل
في لحظة فيها الحب حل
في لحظة كل منا فيها اكتمل
و نزلنا لنهر غرامنا نغتسل
من يومها كل شي صار أجمل
و الآن ها هو الحب يكبر
لكن ها هو الشوق للأحشاء ينخر
يا حبيبي لا بد أن نكون معا



حتى لا نكون للوحدة مرتعا
حتى لا نكون للحزن مطمعا
حتى يكون كل منا للآخر مضجعا
حتى نكون كلانا للسعادة مخدعا
فهيا يا انا
لنحلم
و نجعل من الحلم هوية
لنحلم
فالحلم كل القضية
لنحلم بقبلة تحت المطر
لنحلم رقصة في زقاق في سفر
لنحلم ان نحيا الحب في انسيابه
لنحلم بذالك الكوخ في حضن غابه
لنحلم بحلم
تلك الهدية
تلك البهية
لنحلم بتلك الأرض الساحره
اين الحب وحده هو الجنسية
.
– – – – – – – * * * * * * * * – – – – – – –
حين الناس تؤذيني
ليس كثيرا هذا يعنيني
لأني تعودت أن أعود لذاتي
و في أعماق الأعماق تطويني
بكل البسالة تدافع عني
و من كل الخيانات تحميني
تطرح في أرضي ثمار الأمل
و من غيث الحلم ترويني
أن يجرحوا فيا أنا!!!
لا يهمني
فذاتي أنا!!
دائما تضمني
و لكن حين يكون الجرح
في ذات من أحبه
و يكون النهش
في عقر عمق قلبه
حين من أحب !!
يزرع المحبه
و هم ألغاما يزرعون!!
في ثنايا دربه
هذا يهمني!!!!
يسمني
و ها أنا.. أمام الجمع أعلنها
و في رحم الوجود أدونها
يا أيها الشر
و رب العزه!!!
في حضرة الحب
عرشك سيهتز هزا
فهذا الحب
زلزالك!!
توحده
سيكون أغلالك!!
و تلك الذات من جديد.. ستحيا
و تورق فيها الأرض الخصيبه
و بحرها سيستعيد زرقته
و رملها سيمحو كل ذكريات عصيبه
و لن يبقى في نهاية القصه
أي غصه
فقط سيبقى!!
حبيب و حبيبه…
.
– – – – – – – * * * * * * * * – – – – – – –
في يوم وقفنا في مفترق
و قلنا اليوم سنفترق
وجوب علينا إعتزال ركوب المسافة
وجوب علينا أن نتوه في الرحيل
علنا بنار الشوق لن نحترق
حسبنا أن لن نرانا
حين بخار يتصاعد من فنجان
أن لن نسمعنا
حين يطرق أسماعنا عزف كمان
زعمنا أنه بعد اليوم
لن يتفجر فينا الحب كالبركان
زعمنا أن الحب
لن يتنفس فينا بعد اليوم
زعمنا أن الحب ..فينا .. سيختنق
قلنا ..كل منا سيذهب في طريق
كل منا ..سينسى ذاك الصديق
سينسى ذاك الرفيق
ذاك الحبيب ذاك العشيق
كل منا .. سينسى ذاك الدين الذي إعتنق
 
سنجرب أن نخوننا
أن ناحيا الوجود من دوننا
أن نكون غيرنا
و لغيرنا
أن لا نكوننا
أن نتنازل عنا
عن أحلامنا
عن ووعدنا
عن كل حق
 
سنزعم أن ذنوب العشق فينا لا تغتفر
أو اننا أضعنا حقائب حبنا في السفر
أو أن ذاك الحب ، ما كان حب العمر
و أن الحياة من دونه و من دوننا تستمر
سنزعم أن لا عشق منا قد سرق
 
غرقنا نحن في أحزاننا و حبنا ما غرق
سقطنا نحن في عذاباتنا
و طار حبنا مع كل جناح طير قد خفق
راح يروي للسنابل و البلابل
و الحناجر و الخناجر
و السيوف و الظروف
و السماء والشتاء
و المعاطف و القصائد
و المقاعد و المساند
وللفراش و الفراش
و للكؤوس و الصحون
و حتى لقطعة الشكلاطة حين ذابت
أن برغم الغياب التفاصيل ما غابت
أن القلوب ما تابت
أن الأرواح تحمل في طياتها أعظم عشق
فتباً ليوم وقفنا به في مفترق
و قلنا اليوم سنفترق
.
– – – – – – – * * * * * * * * – – – – – – –
سنفترق ..
.أعلم أنا سنفترق
…وان طال الزمان بنا سنفترق
و من الفراق سنحترق
علي ماذا كنت تخشي وأنت الرجل الشجاع
و علي ماذا كنت أخشي وكل شيء الان ضاع
امتزجت الامنا
اختلطت دماعتنا
وشجوننا
بدأ الصمت
بصوت السكات
و بدأ الرحيل فنحن الان نحترق
 
عبد العظيم
.
– – – – – – – * * * * * * * * – – – – – – –
لقراءة المزيد استمتع هنا: قصائد الشاعر أنيس شوشان
.
الشاعر انيس شوشان
 
هل ساعدك هذا المقال ؟



تصنيفات : شعر حب رومانسي,قصائد الشاعر انيس شوشان,قصائد حب وشوق

كلمات دلائلية : ,,,,

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..