ما هي الصوفية الحقيقية – ما هي عقيدة الصوفية

هل الصوفية خاصة بدين معين ما ؟
الصوفية لا دين لها  😀
 
الصوفي ممكن يكون على أي دين بل في صوفية إلحادية ( بسبب احتياج اﻹنسان لحياة روحية ) .. وهذا بسبب إن الصوفية هي روح اﻷديان .. وهي الطاقة التي تجعل المؤمن ينطلق في الطريق نحو الله .
 
وفي ذلك يقول أوشو ( التصوف هو قلب التدين وجوهره .. وعندما يكون الدين مفعما بالحياة فلأن التصوف لازال حيا داخله … ومن المستحيل أن يوجد التصوف مع رجال الدين في مكان واحد ﻷنه نقيضهم )
 
والدين الذي يتحول إلى قواعد جامدة وعلوم منطقية وأحكام تفصيلية من غير روحه الصوفية فالحقيقة إنه يصبح تمثال خالي من اللحم والدم والروح … وأتباعه يتحولون إلى مجرد أشكال خالية من الروح فترى عليهم مظاهر التدين واضحة يصلون ويقرأون كتابهم المقدس لكن بلا انعكاس لذلك على أرواحهم وأخلاقهم .
 
ويقول أوشو ( تذكر أن الله لا يدرك بالمنطق ومن الجمال أن يكون هكذا )
 
وفي تاريخ كل دين قامت حركة صوفية تمسكت بروح الدين ورفضت تحويله إلى قواعد جامدة فهناك الحسيدية اليهودية والصوفية المسيحية والتصوف اﻹسلامي والزن البوذي وكذلك في كل دين
 
وفي ذلك تقول ” آنا ماري شيمل ” : ( التصوف أكبر تيار روحي يسري في كل اﻷديان وذلك ﻷنه إدراك الحقيقة المطلقة سواء سميتها حكمة أو نور أو عشق أو عدم )
 
فالتصوف في كل اﻷديان ﻷنه التجربة التي يمر بها كل من يريدون أن يشعروا بالمطلق ( الله ) .. والذي من المستحيل أن يحيط به اﻹنسان ﻷن أدوات اﻹنسان قاصرة ونسبية ولا يمكن تقدر تدرك الله إلا بالروح والتي هي نفخة منه في جسد اﻹنسان
 
فنفخة الروح اﻹلهية هي الجسر بيننا وبين ربنا … والروح هي محور شغل التصوف التي يجعلها قادرة علي أن تتصل بخالقها التي تعتبر هي جزء منه لذلك قال تعالى ( ونفخت فيه من روحي )
 
وفي ذلك يقول ” كزانتزاكيس ” : ( بإمكان عقل اﻹنسان أن يدرك الظواهر فحسب لكنه عاجز عن إدراك الجوهر )
 
ولذلك اختلف أهل رجال الدين حول صورة الله ﻷنهم يفكرون فيه بعقولهم وقواعدهم الجامدة في حين اتفق أهل الصوفية حول حب الله وحب الناس والمخلوقات ﻷنهم على اختلاف أديانهم توجهوا نحوه بأرواحهم .
 
أحمد مجدي
 
هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : نحو الصوفية

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..