مشاكل وحلول – مشاكل زوجية – مشاكل شخصية – مشاكل الحب

س: كنت أحبها لمدة سنوات قبل الزواج ولكني بعد الزواج حدثت الكثير والكثير من المشاكل والضيق وأفكر أحياناً اني اريد الانفصال عنها والطلاق .. ماذا أفعل؟

ج: أمامك 2 حل فقط يا صديقي
الانفصال حل للمشكلة .. إذا كنت ترغب في الانفصال فهناك محاكم ، قانون ، محامون ، أشخاص يتفننون في كسر وإنهاء العلاقات !!
ولكن إن كان الحـُب هو الحل لنفس المشكلة ، ليس هناك أحد يخبرنا كيف نفعل ذلك ، علينا إيجاده بأنفسنا.
إن كنت تعتقد أن عدم وجود الحب هو سبب الانفصال ، عليك أن تجده..
( اقرأ : كيفية تحقيق السعادة الزوجية ؟ ، اقرأ : كيفية إنجاح العلاقات الزوجية ؟ ، وتسوق بروحك في قسم الحب )
– – – – –
س: عندما اختلف مع حبيبتي ,اشعر ان كل مشاعر الحب التي اكنها لها تختفي .. بعكس حبي لاهلي مهما اختلفنا لا يتأثر ما السبب ؟

ج: حبك لحبيبتك مشروط ، لا تقلق هو نوع من أنواع الحب ويعني أن هناك شروط ليظهر حبك ..
السبب جروح الماضي التي لم تشفى بشكل كامل تقفز على سطح مع أي موقف وتدفعك للتصرف بشكل دفاعي خائف ، بدلا من الحب..
اجعل حبك فرصة علاج لقلبك .. مارس التأمل وسيتسامى حبك بلا شروط..
(اقرأ : التأمل – العقل الباطن )
– – – –
س: كيف اتعامل مع أبنائي ، لا أفهمهم ولا يسمعون كلامي ودائماً في شجار بيني وبينهم !!

ج: أفضل طريقة للتربية وخلق علاقة جيدة مع أبنائك نفسياَ وروحياَ هي التعامل معهم كضيوف في بيتك ، بمعنى تمنحهم الاهتمام والحب الحقيقي ، تعاملهم باحترام وتعطيهم حرية الاختيار دون أن تسمح لهم بأن يتجاوزوا حدود الأدب أو أن يتسببوا في مشاكل لغيرهم ! ، يمكن أن تتركهم يتسببوا في مشاكل لأنفسهم لأنها ستعلمهم شيئاً ما بالتأكيد ، وقد يكونوا هم علي صواب وأنت تراهم علي خطا .
هذه العلاقة تجد مدلولها في كونك أنت نفسك لست إلا ضيفا على هذه الحياة.. !
( اقرأ : بر الوالدين – طاعة الوالدين بعيداً عن حياتك الشخصية )
– – – – –
س: السلام عليكم
اود حقا الاستشارة و طلب المساعدة
انا احس اني اعاني من الوساوس و الافكار الزائدة
كل فترة تسيطر علي فكرة و تسائل لا يجعلني استطيع العيش بسعادة
ماان تختفي الفكرة الاولى الا و تاتي اخرى لتسيطر هي ايضا وقتا من الزمن
من هذه الوساوس:
فترة فكرة الموت …
و فترة افكار تشككني في العقيدة و الايمان ..فاضل ابحث ة اقرا ليستريح قلبي
و فترة من كثرة الشكوك و الرغبة في التفسير و التحليل حتى لم اعد افهم حقا ماذا اريد
و هذه الفترة اركز على كل التعاملات بيني و بين زملائي الرجال في العمل
و احللها من الجانب الديني و الاختلاط..
و ان تزوجت..كيف ابقى على علاقة بزملائي في العمل ..هل هو جائز..و هذه الاسئلة و الشكوك ..تقودني لمزيد من الحيرة و التفكير اللذي اود ان يتوقف ..
ماذا افعل
هل هذا مرض
ارجو منك الاجابة و آسفة جدا

ج: كل حاجة في حياة الانسان لا تتوقف اما تتحسن او تزداد سوء
فأفكارك امس كانت مركزة بخصوص موضعاً ما .. اليوم افكارك مركزة علي موضوع آخر .. غداً ربما تركزي أفكارك علي موضوع ثالث

المهم هو انك تلاحظي سيران افكارك ومشاعرك والأهم انك بعد ما تلاحظي وتدوري علي إجابة تريح قلبك .. تبدأي تطبقيها .. الاهم في الموضوع هو قدرة التحكم في الأفكار

التأمل ، الصلاة في كل الديانات .. فكرتها الأساسية هي توقف الأفكار والإنفصال عن الذات السفلي من أفكار كثيرة ومشوشة

الإنسان بطبعه عجول ويحب كل شيء بسرعة .. عندما يأتيك سؤال اليوم بخصوص شيء ما .. اتركيه يمر بسلام .. ابحثي عنه بسلام .. إذا كان السؤال غير مفيد وتشعري انه هيضرك اتركيه يمر بسلام .. واذا شعرتي انه سؤال ضروري ابحثي علي اجابته

انصحك لا تعيشي طوال حياتك تبحثي عن الإجابات والتفكير … عيشي حياتك بسعادة ومتعة واسمعي لقلبك .. واتركي الأسئلة تمر بسلام وإن لم تجدك الإجابة اليوم ستأتيكي غداً او ربما الشهر القادم … لا داعي للإستعجال

ثقفي نفسك ذاتياً ، اسمعي ، استخدمي اسلوب التفكير بالعقل الكوني وتفكري قليلاً ، اسمعي لقلبك ، افشلي ، انجحي ، عيشي حياتك …
– – – – –
س: تهاجمتي افكار سلبية عندما يكلمني زوجي او ينظر لي .. هل الطاقة بيننا غير منسجمة ؟

ج: من أهم الأمور بين الزوجين الصدق والوضوح .. اكتشفي مشاعره بدلاً من محاولاتك لقراءة أشارات غير مفهومة
اسأليه .. ربما كان يواجه مشاكل في العمل أو في شأن آخر..
وإذا كان الحب قوي بينكما حاولا تجاوز العقبة معاً ..
– – – – –
س: اللى مش قادر يبتكر وفعلا شاف الموت راحة يخرج بره الدايرة دى ازاى ؟

ج: يبحث عن رسالته وهدفه في الحياة ، فان الله لم يخلقه عبثاً.. ! ، وقريباً سوف أكتب مقال عن كيف تصل إلي رسالتك وهدفك في الحياة
– – – –
س:كيف يمكنني ايقاف التفكير في عملية “التقدم في العمر” ، عمري 34 وطالب في مرحلة البكالريوس ، واقارن نفسي بزملائي الذين مازالوا في العشرينيات وافكر بالانجازات التي سيحققونها في عمري ، استخدمت التوكيدات الايجابية بلا فائدة فصوت هذه الافكار عالي جدا ويشعرني بالضعف..كيف يمكنني ايقاف فكرة انني اصبحت “كبيرا جدا ” لفعل هذا او ذاك ؟

ج: أن تحصل علي الدرجة التعليمية وأن تبدأ حياتك المهنية في الثلاثين ليست مسألة كبيرة.. فأنت لست متسابق في الاولمبياد تحتاج أن تبدأ المنافسة في عمر صغير ، ما حدث هو انك قررت أن تحصل على درجة تعليمية.. عيش حياتك بوعي هو الأهم على المستوى البعيد…

زملائك الذين في العشرين اغلبهم يتعلم لأنه لم يجد خيارا آخر أو لان آبائهم طلبوا منهم ذلك وعندما يصلون لسن الـ 34 سيكتشفون أنهم غير سعداء وقد يحسدوك على ذلك .. عندما تقارن نفسك بالآخرين فأنت تفترض أشياء عن حياتهم لا تعرفها وتنظر لحياتك بمنظار مظلم ، من الأفضل أن تصنع خياراتك في الحياة بناء على أهدافك واحتياجاتك الحقيقية وان لا تقارنها بأحد أبدا …. فحياتك ليست مثل أي شخص آخر .. مع حبي
– – – –
س: تزوجت منذ شهرين سعيدة بذلك … لكن مشاعري “ملخبطة” ..قلق و خووف من تكريس عمري لشخص واحد ..لماذا تزوجت اصلا ..ما الهدف من ذلك ؟..لماذا يتزوج الناس ..اسئلة كثيرة تحيرني ..مارأيك ؟

ج: يتزوج الناس لأسباب عديدة …
أهمها عندما يحب طرفان بعضهم البعض بعمق ويقرران الزواج ليسيروا معا في طريق الحب الخالد ليصلا في النهاية لقدرهما الجميل معا ..
ذاك القدر الذي كان صعب المنال لو لم يكونا معا .. أهداف واحدة .. رؤى واضحة
لا يدرك الكثير هذا السر المقدس.. ولا نغفل انه من المهم الوضوح منذ البداية ..والسؤال هل هذا هو الشخص المناسب لبدء رحلتي معه ؟
ثم يأتي قرار الزواج
حظ موفق ..
( اقرأ : مبادئ العلاقة الروحية  )
– – – – –
س: أظن أنني ارتكبت خطأ كبيراً بالزواج بهذه الطريقة التقليدية، رأيتها فأعجبتني فتزوجتها ، هكذا بلا عواطف قبل الزواج ، ولا ذكريات يمكن أن نتذكرها كباقي العشاق تعاملت مع زواجي كمشروع يجب الانتهاء منه والآن ها أنا أدفع الثمن ، حياة روتينية قاتلة ، ولا أدري إلي أين تمضي ، وإلي متي سأتحمل ؟!

ج: حاول أن تتكلم مع زوجتك أكثر وأكثر .. تكلم بكل وضوح وشفافية.. لتصلوا إلي أعماق بعضكم الآخر .. لتتعرفوا علي بعض أكثر … قد تكون هي كنزك الحقيقي وأنت لا تعلم .. أو لأنك تنظر بعيداً … فتش وإن لم تشعر بشيء

( اقرأ : كيف تعرف أنه حان وقت الطلاق ؟ ، اقرأ : فن إنهاء علاقة حب ، اقرأ : العادات التي تقوم بها خلال علاقتك بمن حولك – تمرين رائع )
– – – – –
س: أنت ذكرت شيئ لفت أنتباهي في مقال ( في تقدير الذات كل الحياة .. وبدونه لا حياة! ) وهو “القيام بأفعال ضد مشاعرنا، ضد رغباتنا “من أجل أن لا نخسر بعض المكتسبات ولكن نفقد أعز ما نملك ، ذواتنا.

ج: نعم هي الموافقات أو التنازلات الصغيرة أو الكبيرة التي نقدمها لمن نحب ومن يهمنا أمرهم على أمل أن يؤدي ذلك لتحسين الوضع أو تفادي مشكلة ما.

يكسروننا بحبهم ويكسروننا بمكانتهم في قلوبنا ويكسروننا بقوتهم عندما نكون ضعفاء ويكسروننا لنحصل على أبسط حقوقنا. يساوموننا على عدم الزعل. هؤلاء هم من يجب التصدي لهم بحزم أما الغرباء فنحن عادة لا نتأثر بهم كثيرا.

وإللي ما يعز نفسه يخسرها وأحيانا ما يكتشف هذا الشيء إلا بعد مدة طويلة ، عقب ما يتفاقم الوضع.. !
– – – –
س: اجذب اصدقاء لديهم نفس تجاربي في الماضي ,نفس المشاكل ..اساعدهم ..لكن لما اجذبهم ؟ هل لأني لم اشفي من الماضي ؟هل الحياة تعيد الدروس لاتعلمها منهم ؟

ج: اعتقد أن دورك في الخدمة حان ..
يبدو انك تجاوزت الماضي ويمكنك فعلا مساعدة الآخرين ، هذه مسئولية المعرفة نشاركها الآخرين عندما يطلبونها ..فرصة لتمرير المعلومة لهم ..
– – – –
س: هل انا قبيحة ؟ زيارتي الاخيرة للهند بعد اربع سنوات في كندا ..اصابتني بالكثير من الاكتئاب وجعلتني ادرك لاي مدى تفشئ الجهل فيها..تخبرني جدتي باني لن اتزوج شاب محترم لاني قبيحة.. لدرجة فكرت باجراء عمليات تجميلية..اعلانات الزواج تمتليء بمواصفات الزوجة الرشيقة الطويلة الشقراء وانا على العكس سمراء جدا وقصيرة جدا ونحيفة جدا ..ومن بعد فوز الهند بالقاب جمالية اصبح الطول صفة لصيقة بالجمال ,ليس كالسابق..

ينبهر الشباب بالفتيات على الشاشة بلا اعتبار لاطنان المكياج والاضاءه والكاميرات بعكس الغرب , لا احد يرفضك لمجرد انك قبيح وليس الكل مهووس بالفنانات وبالجمال حتى ان البشرة الداكنة والوجه النحيف علامة جمال لديهم.. لما كل هذا الهوس بالمظهر الخارجي اذا كانت الروح هي الاهم؟

ج: أولا ، رجاء انسي عمليات التجميل .اعلم أن هذه التعليقات مؤلمة خصوصا لشابة صغيرة في فى مرحلة بناء قيمة الذات .
ثانيا ، آمل بان تضعي هذه التعليقات جانبا وتستغليها كفرصة لتحديد جمالك الحقيقي ” الجمال الداخلي والوعي الشخصي” ، المهمة صعبة لكنك بحاجة لفعل ذلك.

اعرفي نفسك وقدري قيمتها .. لا شيء ولا جمال خارجي يقارن بها ، أنتي نفخة من الروح الإلهية ولاشيء أجمل من ذلك .
لسوء الحظ ظاهرة الجمال الخارجي أصبحت آفة عالمية في كل الثقافات والهدف تسويق المنتجات وزيادة دخل الإعلانات.
اخبري جدتك ,انه جمالك مهما كان .. لن يتطابق مع فكرة الجمال المثالي لكل شخص..كل النساء جميلات ,الجمال الأهم “جمال الداخل”
واعلمي انك رائعة الجمال ..وستجدين الشريك الذي يرى هذا الجمال أيضا ..
ديباك شوبرا
– – – – –
س: على الرغم من ايماني بالحب وإنشاء علاقات عميقة مع الاخرين الا ان فكرة التعلق تؤرقني .. عندما نفقد شخص عزيز ونبكي فقدناه فسبب المعاناة هو الارتباط والتعلق.. ارى ان العلاقات بالاخرين شأنا ام ابينا بها نوع من الارتباط والتعلق .. نتألم نعم لكن نجني فوائد عدة مثلا ..عندما اشعر بالكراهيه لشخص ,اعلم ان هناك صفة بداخلي اكرهها مشابهه لصفة بهذا الشخص واقوم بالتعديل..
ونبهتني ان احب كل الناس بدلا من حب شخص واحد وارسل لهم طاقة حب بعد جلسات التأمل..
هل افكاري صحيحة؟

ج: اتفق معك برأيك في العلاقات ، الحزن بعد فقد شخص هو ألم ارتباط ومصدر الألم العقل .
من ناحية أخرى ، الوحدة لا تحمينا من المعاناة ..
كشفت الدراسات أن الأشخاص الذين يشعرون بالوحدة اقل سعادة ، اقل صحة ويموتون في عمر اصغر ..
علاقتنا مرآة لذواتنا ..اتفق معك في الرأي
– – – –
س: كيف أحب بدون ” تعلق” .. ؟

ج: اغلب الأشخاص المهتمين بالجوانب الروحية يريدون حب بلا تعلق لتجاوز معاناة الفراق..الأمر مختلف عملية الحزن والعلاج عملية طبيعية لابد أن تأخذ مجراها
ولتجاوز مرحلة الفقد يجب أن نصل لمستوى أكثر عمقا
الانفصال ليس سلوك نتعلمه ..
ليس وصفة أتعلمها كيف لا اهتم ؟ أو كيف اكتفي بنفسي ؟
الانفصال يأتي بمعرفتك الواضحة بنفسك وانه لا انفصال حقيقي
بان جوهرك هو نفس جوهر باقي الأشخاص ..أنا أنت ،، وأنت أنا
نحن ” روح واحده ♥ ”

– – – – –

س: ماذا أفعل ، اقرأ وأتعلم كثيراً ولكني أقع في نفس المشكلة دائماً !!؟

ج: تقعين في نفس المشكلة لأنك تفعلين كما يفعل بقية البشر ، يكتسبون معارف جديدة لكنهم يحافظون على أفكارهم القديمة ، يعني في الظاهر كل شيء جميل وفي الداخل كراكيب..
– – – – – – – – – – – – –

إذا كانت لديك أي مشكلة تبحث عن حل لها ، اتركتها في تعليق…
أو أرسلها علي صفحتنا علي الفيس بوك : اعرف الحياة الآن

تصنيفات : تغيير الذات

2s تعليقات

  1. أنا لدي مشكلة أراها من وجهة نظري أنها من أكبر مشكال الدنيا وهي:
    أنا متزوج منذ أكثر من ثلاث سنوات لكن زوجتى حتى الأن وهي كثيرة الزعل كثيرة التشكي
    أي شيء تزعل منه، أي شيء تضبح منه
    أنا لا أعتقد أنه مر على أكثر من ثلاثة أيام دون مشكلة
    حتى أنني أفكر بالسفر بعيداً دون رجعة؟
    اذا كان لديكم أي معلومات ممكن تفيدني أرجوا تكرمكم بافادتي
    ولكم خالص شكري وامتناني.

    رد
    • هناك مشكلة ما بداخل زوجتك نفسها أنا لا أعلم ما هي !؟ ربما تكون الشعور بالضغط النفسي تجاه مسؤليات البيت أو شعور بضياع أحلامها أو شعورها بالضجر والملل تجاه حياتها … هناك أسباب كثيرة الحقيقة بداخل زوجتك فقط … من الممكن أن تسألها بشكل مباشر .. تقول لها أنتي حبيتي وحياتي .. ولما تزعلي أو تغضبي وتشعري بالحزن أنا بشعر بالحزن والألم زيك ويمكن أكتر … فيكي ايه ؟ ايه اللي مزعلك ؟

      – هناك مشكلة كبيرة بداخلها وحزن وألم يمكن أكبر مما تشعر انت به ، إذا تم أصلاح تلك المشكلة سيختفي الألم ..
      لو هي سعيدة من الداخل ستكون سعيدة من الخارج … حاول أن تضيفوا إلي حياتكم بعض الأثارة أو الشغف في حياتكم .. بعض من المتعة من المرح .. وعندها سيختفي جزء كبير من تلك المشاكل من تلقاء نفسها ، والمشاكل الباقية ستتعرفون علي أسبابها وستعرفون كيف يتم حلها ..

      أنصحك أن تقرأ المقالات الآتية .. وأن تنصح زوجتك ان تقرأ فالقراءة نور الحياة .. ستجد فيها ما يريح قلبك ♥

      http://knowlifenow.com/كيفية-حل-المشاكل-الزوجية/

      http://knowlifenow.com/الحب-هو-الحياة-حياة-القلوب/

      http://knowlifenow.com/عيش-الحياة-ببساطة/

      http://knowlifenow.com/كيف-اعيش-حياة-سعيدة/

      أتمني لك حياة أسعد وأجمل وأرقي ديماً…
      ربنا ينور بصيرتك ويسعد قلبك ♥
      .

      رد

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..