معنى اسم الله اللطيف

كيف نعيش بإسم الله اللّطيف !
…………………………………

( ولله الأسماء الحُسنى فادعوه بها )

*ادعوه بها : يعني اعبدوه بها ،
كيف تعبد الله بأسمائه الحُسنى ؟
بأن تدخل تلك الأسماء إلى وعيك وإدراكك ، وأن تعيشها في نفسك ، وواقعك ، فتتحسن جودة حياتك وتنال سعادة الدنيا والآخرة ،، وهذا هدف تلك السلسلة القادمة وهي بعنوان ( ‏تأملات الأسماء الحُسنى‏ ) ،،،

*اللٌطف في اللغة : دلالة على الخِفة والشفافية والرقة ، وإدراك خفايا الأمور بطريقة خارج الحواس المادية.

من أسماء الله اللطيف ، فلا تبحث عنه بفظاظة ، ولن تعرف اللطيف مالم تعرف نفسك وتتعامل معها بلطف ، لن تشعر بإسم الله اللطيف ما دمت لا تتعامل بلطف مع الحياة !

حين تنظر وتتعامل بلطف في الحياة ، تتلقى اللطف من اللطيف ،
وذلك اللّطف خفي غالباً لا يظهر للحواس ، انتبه ! ليس كل ما تراه بشعاً في الظاهر هو بشع في الحقيقة ،
ولكن في باطنه لطف خفي ، لا يدركه إلا لطيف الحِس.

**كيف تعيش بإسم الله اللطيف ، كيف تكون لطيف الحِس :

– تعامل مع الحياة بلطف ، بشفافية ، لا تغريك الكثافة والمادية ، هناك ما خلف الحواس ، حين تنظر إلى وردة بعين مادية فقط ، فهي مجرد مواد كيميائية وألوان ، أما حين تنظر لها بعين اللّطف ، فإنك ترى جمالها ، وتسرك تفاصيلها ،،

– تعامل مع نفسك بلطف وشفافية ، كن شفافاً وصادقاً مع نفسك ، وما ترغبه ، وما تنويه ، تعامل مع أختياراتك في الحياة بلطف وشفافية ، تعلم من الماضي ، خذ العبرة وأترك الفعل بذلك تتواصل مع مصدر اللطف.

– سيّر طاقة اللّطافة فور الإحساس بالإعاقة في أمورك ، تعامل مع الأحداث بقبول وتسليم أكثر ، تحرر من التشنج والتعصب بكل انواعه ،

– تعامل مع أهلك وبيتك بلطف ، لاحظهم ولا تراقبهم ، تابع أبناءك ، تفهم عقليتهم ، كن شفافاً معهم.

– تعامل مع الجماد بلطف ، أعتني بأدواتك وممتلكاتك من أجهزة وغيرها ، كلما أعتنيت بها خدمتك فترة أطول ووجدت البركة فيها.

– تعامل مع الحيوان بلطف ، دخلت امرأة الجنة بسبب لطفها بكلب كاد يموت من العطش.

– تعامل مع الناس بلطف ، مع تحديات الحياة قد تنسى اللطف في التعامل مع الناس ، الواعي يتذكر ويرجع ، لماذا ؟

لأنه يدرك أن طاقة اللطف متبادلة ، كلما تعاملت بلطف أكثر ، كلما أستقبلت من الحياة لطافة أكثر ، وكلما أقتربت من مصدر اللطف سبحانه أكثر.

أحمد المتعافي

هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : ‏تأملات الأسماء الحسنى‏

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..