الرئيسية خواطراقوال وحكم الفلاسفة حكم جميلة عن الحب والحياة

حكم جميلة عن الحب والحياة

بواسطة عبدالرحمن مجدي
955 المشاهدات
كلام عن السعادة
أجمل أنواع السعاده تكمن في روعة الحبّ وهيبة الصّدق
عندها تقف كل المظاهر والعلاقات الزائفه ، حائره ! أمام سِحر القلوب الحقيقيه
– – – – – – – – – – – – – – –
الأثر الذي عليك أن تتركه ، هو أن تترجم حكمة الله فيك !
فلكل منّا حكايه تمخّض عنها رساله جئنا هنا للحياه لنحكيها…
– – – – – – – – – – – – – – –
أولى الأشخاص في حياتك بعنايتك هو أنت ، فلا تستهلك طاقتك على أشياء لا تعنيك
– – – – – – – – – – – – – – –
ليكون عامك جديداً وجميلاً تجدّد أنت وتجمّل أنت ..
من قلبك تبدأ أروع الحكايات ، فاختر دور البطوله السّعيده من لحظة البدايات
– – – – – – – – – – – – – – –
دخولنا السعيد في حياة الآخرين يعيد لهم نبض الفرح وسحر اللّحظه،
كونوا أوكسجين القلوب ليبتسم وجه الحياه
– – – – – – – – – – – – – – –
ستتجلى لك الأشياء عندما تتخلى عنها ، في أغلب الأحيان يكمن سرّ الغنى في الإستغناء
– – – – – – – – – – – – – – –
إنّ حاجتنا لترك الأشياء أكبرمن حاجتنا للتمسّك بالأشياء
ففي كل ترك يحدث هناك حريه تتعاظم واكتفاء يتضاعف
– – – – – – – – – – – – – – –
البهجه أسرارها فيك ومنابعها منك …
عُد لطفولة قلبك واسمح للبهجه أن تعيدك حيّاً شغوفاً مُشرِقاً جميلاً
– – – – – – – – – – – – – – –
الوعي الجميل هو طريقك للحياه المُزهره المشرقه المتألقه هو بوابتك الرّحبه المُطلّه على روائع هذا الوجود
– – – – – – – – – – – – – – –
قمة الدهشه تكمن في خياراتك النابعه من محبّتك لكل شيئ يبعث البهجه في دواخلك ويثيرالشغف في مشاعرك ! .. لا تبقَ في دائرة الإعتياديه
– – – – – – – – – – – – – – –
كن مُتكامِلاً واحرص على بناء ذاتك ، بإرادتك كن حِصناً قوياً لعقلك وقلبك وروحك وجسدك ! ضدّ كل ما يخترق سلامك وصحتّك وابتهاجك
– – – – – – – – – – – – – – –
لا تدع المجال لأي شيئ يستهلكك ويستخدمك ويسيّرك ، بل أنت القائد لكل ما يخصّك ويعنيك وأنت من ينوي ويختار ويقرر وينجز ويستمتع
– – – – – – – – – – – – – – –
الثّقه التي تتمتع بها تعكس شجاعتك الحقيقيه ، كن على يقين بأنّ الله خلق فيك قدرات لا محدوده تستطيع بها انجاز ما يفوق الإدراك
– – – – – – – – – – – – – – –
عندما تختار أن تكون نقيّاً ستتولاك عناية الله في كلّ لحظه في كلّ حركه ، بل في كل سكناتك وتأملاتك سترى نوراً يأخذك لطريق الجمال
– – – – – – – – – – – – – – –
كُن أميناً على مشاعرالآخرين امنحهم ما تريد أن تمنحه بصدق وجمال وإحسان لست مضطراً لخداع ذاتك فكل ما ترسله لهم أنت تُرسله لنفسك
– – – – – – – – – – – – – – –
في كل فصل جديد أحياه ، يزداد يقيني أنني لست بحاجه لتفسير شيئ ، الأشياء الحقيقيه فقط سيكون لها وجود حقيقي في عالمي
– – – – – – – – – – – – – – –
النّقاء لا أحد يعيده إلى داخلك غيرك ، فلا تترك أعماقك تعجّ بالفوضى وتزدحم بالزّيف ، عُد لفطرة الله فيك إن شئت أن تحيا بحقّ
– – – – – – – – – – – – – – –
أريحوا قلوبكم من الطّمع في كلّ شيئ ، ارتقوا بها عالياً دعوها تستريح في ملكوت القناعه وفضاءات الرّضا، كونوا أثرياء من الداخل
– – – – – – – – – – – – – – –
البياض في كلّ شئ لن يأتيك هكذا كالأحلام!
بل بإرادتك للإغتسال من وحل الأفكار وزيف الأشخاص وكذب المظاهر
– – – – – – – – – – – – – – –
عندما تعتنق النقاء بإرادتك الفطريه سترى السّماء مبتهجه والأرض تحتفل !
هكذا هي قلوبنا عندما تعود لأصلها
– – – – – – – – – – – – – – –
في أعماقك محيط تترامى أطرافه من البهجه ولكنّك تركت المحيط وظننت أنّ المسرّه توزّع هناك على الشاطِئ !!!
– – – – – – – – – – – – – – –
روعتك لن تأتيك من الخارج ! بل هي لطف زرعه الله فيك من الداخل،
عُد للمصدر الحقيقي فمن هناك يبدأ تهذيبك
– – – – – – – – – – – – – – –
الأرواح العاليه لا ينالها الحقد ولا يتسلّق لها الحزن !
عاليه بالثّقه ، رفيعه بالحكمه ، قويّه بالإتزان
– – – – – – – – – – – – – – –
الجنون الجميل … أن تسير عكس التّيار في أغلب الأحيان !!
فهناك مساحات جميله لم يصل إليها أحد لأنّ الطريق إليها لم يسلكه أحد
– – – – – – – – – – – – – – –
استشعر سحرك الداخلي ، لترى مالم يراه فيك الآخرين !
لأنك لست انعكاساً لهم !! كن مؤمناً بذاتك وقدراتك
– – – – – – – – – – – – – – –
في رحلتنا للعوده لفطرتنا الأولى لا نحتاج لكتب ولا لفلاسفه ! بل نوايانا البيضاء النّقيه هي سرّ البدايه
– – – – – – – – – – – – – – –
ذلك الشخص الذي تخذلك ذاكرتك دائماً في نسيانه! في الحقيقه لن تنساه فلا تقاوم النّظر لإطلالته الجميله في أعماقك ، كن وفيّاً له
– – – – – – – – – – – – – – –
التجلّيات الجميله لن تحدث لك وأنت منهمك في مشاهدة الجانب الباهت في عالمك ! كن واعياً لذاتك، أنت في أيّ اتجاه تُحدّق !؟
– – – – – – – – – – – – – – –
بعض الكلام شفاء وارتواء … فلا تتخيّروا إلا الكلمات العذبه الحنونه ، الداعمه ، البيضاء ! ازرعوا ورودا في قلوب المنصتين لكم
– – – – – – – – – – – – – – –
المجتمعات السّعيده هي مجتمعات سليمه .. قرّر أفرادها الإشتراك في منظومه عظيمه للتنميه الذاتيه والإرتقاء بصحة الرّوح والعقل والجسد
– – – – – – – – – – – – – – –
ماذا عسانا أن ننوي إن لم ننوي الخير؟! وماذا عسانا أن نمنح إن لم نمنح الحبّ ؟ وهل هذا الوجود سيسكنه السلام بلا خير وبلا حبّ !
– – – – – – – – – – – – – – –
كل عام وأرواحكم مُزهره ، وقلوبكم مبتهجه ، وحياتكم عامره بالحبّ والجمال والسلام ، كل عام وأنتم أحبّتي
– – – – – – – – – – – – – – –
السلام منحه ربّانيه تبدأ مُباركتها من البيت ! إنّها تربيه عظيمه على اللّطف والحبّ والعداله والرحمه
– – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – – –
.
.
عائشه المهيري
 
هل ساعدك هذا المقال ؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقك !