الرئيسية خواطركلمات معبرة كتابات ديك الجن اقتباسات

كتابات ديك الجن اقتباسات

بواسطة عبدالرحمن مجدي
972 المشاهدات
كلمات شعر قويه معبره عن احساسك
أضعف من الأمنيات..
##
بتعرف؟ بعد عمر من الشغل في السوق والتجارة .. بقدر أحكي لك وبكل تجرد وصدق .. إنه أصعب مكان تحافظ فيه على إسلامك هو بلاد المسلمين..
 
###
الناس مش قادرين يفهموا انه الشرطي مجرد موظف عند الحكومة، وانه هو مش الحكومة نفسها.. جزء منها صح.. بس ضحية لسياساتها في الوقت نفسه.. بس عشان هم ما بقدروا يوصلوا للحكومة نفسها، بفرغوا كرههم للحكومة فينا..
 
قبل أسبوعين تعبت إمي كثير ونقلوها على مستشفى الجامعة عالعناية المركزة .. كنت في الدوام.. رحت أتطمن عليها وأنا لابس الزي الرسمي.. كنا كلنا قاعدين ومتوترين .. وخايفين نسمع خبرها بأي لحظة .. وأنا قاعد على الكراسي، قرب مني ختيار لابس شورت.. قرب عند ذاني وحكى بلهجة مقاهرة طفولية “إلي عشرين سنة بسوق بدون رخصة”.. وراح..
 
ما عرفت شو أعمل وقتها .. صرت بس أضحك.. بعدها بعشر دقايق ماتت إمي..
 
###
 
من السهل على أي إنسان بس يكبر وينجح إنه يفتخر بأبوه صاحب المهنة المتواضعة.. ساعتها بتكون هاي المهنة المتواضعة هي نقطة بداية بعيدة عن النهاية العظيمة اللي وصل لها.. وهيك بكون النجاح أكبر وبترك تأثير أكبر في نفوس الناس..
 
لكن لما تكون صغير، وتكون مهنة أبوك هي الشيء الوحيد اللي الناس بتعاملك على أساسه… ساعتها بكون الفخر شي صعب جدا ، لو مش مستحيل..
 
نفسي أبوي يسامحني على كل لحظة كان هو يفخر في فيها وأنا كنت أخجل منه.. نفسي يسامحني على كل لحظة تمنيت لو كان عندي أب ثاني غيره.. كل لحظة كرهته فيها..
 
كنت دايما بطفولتي بلومه ليش ما كان أغنى وأحسن وأرتب.. وكنت بحمله مسؤولية فقره.. بس لما مات، عرفت إنه هذا هو كل شيء قدر يعمله.. وإنه الإنسان أضعف من أمنياته.. كل إنسان.. بما فيهم أنا..
 
###
 
انا بخدم في القاعة هاي.. كل يوم بشوف أعراس بنات أشكال ألوان .. ومع إن عرسي كان كثير أبسط من هيك.. إلا إني بنبسط لهم والله.. ما بحسد حدا..
 
كل شهر بخبي من راتبي 10 دنانير.. عشان لما رهام تكبر أجيبها هون وهي عروس.. صار معي 500 دينار.. من هون لتصير على وجه جيزة بكون حوشتهم..
 
كل يوم بتخيلها هي اللي قاعدة على اللوج.. وأنا واقفة جنبها.. وفرحانة فيها.. نفسي بهذا اليوم.. اللي أدخل فيه هاي القاعة وما أجلي صحون ومعالق..
 
###
 
شايف التريلا هاي؟ هاي إم الخير.. ما شفت الخير إلا على وجهها.. عايش معها عمري كله.. بروح سفرتين في الشهر.. وبشوف ولادي ومرتي أربع أيام.. وباقي الأيام على التريلا.. وإلي على هالحالة عشرين سنة… لو بدك تفكر فيها بشكل منطقي.. إم الخير هي مرتي..
 
###
 
في جزء من ضنك الدنيا مرتبط بتحصيل الرزق.. هذا طبيعي وممكن نتحمله.. مثله مثل تعب الطير وهو يدور على قمح، وتعب الحيوان وهو بدور على أكل..
 
بس اللي بتعب قلبك مش هذا.. اللي بتعب قلبك الناس اللي بتخيلوا، إنه عشان معهم شوية فلوس، بحق لهم يمرمروا عيشتك ويتأمروا عليك..
 
والمشكلة الحقيقية إنه فيك تحط كل واحد عند حده.. بس ما بتقدر.. فعليا ما بتقدر.. الزبون دائما على حق.. وعند صاحب المحل، هو أهم منك ومن عشرة زيك..
 
###
 
من وعمري 12 سنة وأنا بشتغل حلاق.. بمر علي في السنة ست آلاف راس تقريبا.. لدرجة إني صرت خبير بالروس.. صرت أقدر أعرف شو في جوا الزلمة من شكل راسه.. موهبة هيك زي قراءة الفنجان.. بس قراءة روس..
 
يعني مثلا اللي راسه كبير بكون قلبه طيب.. والأصلع بعرف يجيب مصاري.. وأشياء ثانية كثير.. حتى صرت لما أزور ناس.. أركز بس في روسهم.. ولما نروح نبارك لناس.. بصير أتطلع في راس الولد.. بعرف شو مستقبله..
 
###
 
ولادي مش فاهمين إنه أنا مجرد مهندس.. كل ما يشوفوا فيلا بشتغل فيها بحكوا لي اعمل لنا زيها يا بابا .. وبحكي لهم إنه ان شاء الله بعمل أحسن منها.. أصبروا انتوا بس.. اشي هيك زي اللي بتطبخ لولادها حجار ومي .. بس في الهندسة..
 
###
 
أنا موظف في شركة الكهرباء.. بس فعليا أنا بشتغل عند البنك .. لأنه من يوم ما طلعت بطاقة الإئتمان وأنا كل شغلي رايح الهم.. فوائد ورا فوائد ورا فوائد..
 
قبل شهرين بس لقدرت أخلص منهم.. وبمعجزة.. بتذكر يومها إني لما دفعت آخر شي علي ومزعت البطاقات.. روحت على البيت ونمت.. نمت عن جد.. لما صحيت ثاني يوم, إكتشفت إنه أنا الي 10 سنين ما بنام.. اللي كنت بعمله كان شي ثاني غير النوم.. يمكن خوف كان.. خوف على شكل نوم..
 
###
 
أنا كنت في الشركة هاي من لما كان فيها عاملين بس .. كل عمري أفنيته فيها.. سهرت وتعبت وانتحرت فيها.. ياما صحت لي فرص ثانية وبراتب أعلى إني أطلع بس ما طلعت.. وياما تركت شغلات مهمة في حياتي عشان كان عندي شغل.. كنت بحبها وبغار عليها .. وأخلصت لها أكثر مما أخلصت لمرتي.. كنت بحس إني ببني شي.. وبعد عشرين سنة طلعوني بدون كتاب شكر حتى.. وكأن شيئا لم يكن..
 
أبوي الله يرحمه كان لما يشوفني ذابح حالي بالشغل يحكي لي.. لا تخلي لقمتك مرّة يابا.. هاي كلها كراسي حلاقين.. واحد بقوم واحد بقعد.. بس عمري ما تخيلت يجي يوم وأقوم..
 
###
لما كنت موظف.. كنت دايما أحكي إنه مدراء الشركات أغبياء.. لو يعطوا الموظفين حوافز ومكافآت زيادة على الراتب, الإنتاجية بتتضاعف.. والربح بزيد.. وكنت مقرر لو الله أكرمني وفتحت شركة أعمل هيك..
 
بس لما فتحت شركة, ما عملت هيك.. صرت أفكر إنه أعطيتهم ولا لأ.. ما راح يشتغلوا زيادة.. طلع القرش عزيز على صاحبه.. كثير عزيز..
 
###
 
أغرب أفكار الإنسان بتيجيه في لحظات البطالة.. لما تحس إنك مش منتج وفش حدا بحاجتك.. وإنه العالم ماشي بدون إنجازاتك القيمة..
 
مرة وأنا قاعد عن الشغل صرت أفكر… إنه إحنا ليش ملتزمين بالرأسمالية هاي؟ وشركات ورواتب ومصالح؟ ليش ما نرجع للمبدأ الأساسي للحياة .. إنه كل إنسان يصنع قوته بإيده .. نصيد حيوانات ونوكل.. وبلاها الشركات..
 
كنت وقتها قاعد على البراندا.. تطلعت حوالي في الحارة.. ما كان في إلا البساس..
 
###
 
أسوأ كوابيسي كمدرس, مش تعب التعليم ولا الراتب اللي رايح جمعيات.. كابوسي الحقيقي هم أنصاف المثقفين اللي بتشدقوا إنه إسمها وزارة التربية والتعليم.. وكأنه بمجرد التسمية صار لزام على المعلم في الساعة اللي بشوف فيها الولد باليوم إنه يربيه..
 
ومع هيك بنحاول.. بس عبث.. إذا إمك وأبوك ما علّموك الأدب.. ما حدا بقدر يعلمك إياه..
 
###
انا ما قدرت أكمل تعليمي.. وبشتغل حارس في محمية طبيعية.. يعني فعليا مش هالشغل.. بس إنه مكفيني ومكفي عيلتي..
بستغرب كثير من الناس اللي بحكوا عن إنه الإنسان لازم يترك بصمة ويغير العالم.. يمكن أكون صح ويمكن أكون غلط، بس يعني مش ضروري هيك يصير..
 
السترة وراحة البال مع ناس بتعرفهم وبتحبهم أهم من كل شي.. ويمكن السعادة في الدوائر الصغيرة أكبر بكثير من السعادة في دوائر كبيرة.. يمكن لو حطينا السعادة في دائرة كبيرة تضيع..
 
###
 
طول عمري وأنا بشتغل وبكسب.. ومع هيك عشت عمري قلقان وخايف الزمان يجور علي وأحتاج الناس.. حتى لما كان راتبي ثلاث أضعاف مصروفي، كنت برضه خايف.. الخوف من الفقر والحاجة كانوا مجرد احتمال.. والفلوس اللي معي كانت حقيقة، ومع هيك كان دائما الاحتمال يغلب الحقيقة..
بس كبرت عرفت، انه هذا الاحتمال بعمره ما راح يروح، والفلوس عمرها ما راح تتغلب عليه.. الشيء الوحيد اللي بوازنه هو ثقة الإنسان إنه ربنا راح يرزقه.. مش الفلوس نفسها..
 
###
 
من أهم مزايا الشغل إنه نوعا ما بخفي حقيقة إنه الحياة قاسية ومرعبة.. وإنه الحاجة للفلوس شيء ثقيل ومؤذي.. وإنه رغيف الخبز ممكن يكون حلم.. هذا الشي بتعرفه وبتفكر فيه بس وانت مش لاقي شغل..
 
لما تكون تشتغل ومعك فلوس.. بتختفي هاي الحقيقة, وبتصير تفكر بمشاكلك الوجودية الصغيرة.. وزنك الزايد.. مشاكل زوجتك وإمك.. تحصيل ولادك في المدارس.. خسارة فريقك المفضل.. إلخ..
 
ساعتها الصدقة ما بتكون واجب ديني أو دفع بلاء.. بتكون تضامن مع الإنسان.. الإنسان اللي لسه بواجه حقائق الحياة القاسية.. في حين انت تجاوزتها..
 
###
 
إنه الخبز يا سيد فرحان.. إمتلاك خبز اليوم والغد.. خبز أكثر من الآخرين.. خبز يكفي لمائة عام قادمة..
هذا هو دافعنا الحقيقي للأشياء .. وهو الصراع الذي يكمن خلف كل شيء نفعله..
 
كل شيء يبدأ وينتهي بالخبز..
###
.
.
هل ساعدك هذا المقال؟ .. شاركه الآن!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقك !