الرئيسية خواطرخواطر جميلة كلام جميل عن المرأة

كلام جميل عن المرأة

بواسطة عبدالرحمن مجدي
448 المشاهدات
كلام جميل عن الانثى
المرأة: ملكية لا أحد.
– – – – – –
هي جعلت المكسور يبدو جميلا،
والقوّة تبدو وكأنها لا تقهر،
مشت والكون على كتفيها وجعلته يبدو كزوج من الأجنحة.
– – – – – –
لديها ثقة هادئة ولكن صارخة. هي متواضعة، ولكن قويّة. هي متوازنة ولكنها متمرّدة. هي معطاءة، ولكنّها ليست ساذجة. تختار معاركها بحكمة. وستظلّ صامتة الى ان يحين الوقت….
– – – – – –
أنا امرأة برية
وأعلم، وبالرغم منّي
وعلى الرغم من كلّ الأشياء التي قيلت لي
بأن هناك جمال في كل عمر
بغض النظر عن عدد السنوات.
 
أنا امرأة برية
تعلمت ماذا يعني أن أكون حاملًا للحياة
حمل الأطفال
خلق الفن
زراعة بذور الحب
 
أنا امرأة برية
من أعماق الأوساخ تحت أظافري
إلى ذروة روحي
أنا واحدة مع الأرض
فالرياح ا لآتية من الاتجاهات الأربعة تهمس من خلال بشرتي
 
أنا امرأة برية
وروح كل امرأة برية تتجمع في داخلي
لأننا كلنا نساء برية
ونحن جميعنا روح المرأة البرية
سأتبع صوت قلبي
 
أنا امرأة برية
أنا أغني من قلبي
أنا أرقص مع النجوم
أنا اهتف واصيح للقمر
أنا أحب دون حسيب ولا رقيب
 
أنا امرأة برية
بأعمق وأحلك وأقدس جزء مني
أنا لا أخاف
أنا أبكي بقوة
وأفتح ذراعي للسماء وأرحب بالمطر
 
أنا امرأة برية
أنا أرعى واحب واحمي
أقف بقوة ، بصمت ، وبطيبة من اجل إخوتي
أمشي بأمانة وبصدق وبفرح على أمنا الأرض
ولن أتوقف
 
فأنا امرأة برية.
 
(بقلم ميليسا كلاري)
– – – – – –
المشكله تكمن في أن المرأة تظن أنه سيتغير .. لكنه لا يفعل ..
و الرجل يظن أنه مهما ارتكب من أخطاء لن ترحل أبدا .. لكنها تفعل
– – – – – –
النساء التي تحصنّ انفسهنّ بأعلى الحيطان، لديها اعمق الحب….
– – – – – –
تمهّلي امي، ليست هناك حاجة للاستعجال ،
تمهّلي امي ، لما كل هذا العناء؟
تمهّلي امي ، واحضري لنفسك كوب شاي.
تمهّلي امي ، تعالي واقضي بعض الوقت معي.
 
تمهّلي امي ، لنضع حذائنا ولنخرج في نزهة ،
لنركل أكوام الأوراق ، ونبتسم ونضحك ولنتحدث.
تمهّلي امي ، فأنت تبدين متعبة جدا ،
تعالي واجلسي تحت الحافه وارتاحي معي لبعض الوقت.
 
تمهّلي امي، فهذه الأطباق القذرة يمكنها أن تنتظر ،
تمهّلي امي ، دعينا نتمتع قليلا، دعينا نخبز كعكة!
تمهّلي امي أعرف أنك تعملين كثيرًا ،
ولكن في بعض الأحيان امّي ، من الجميل عندما تتوقفين.
 
اجلسي معنا لدقيقة ،
واستمعي الينا، الى كيف كان يومنا ،
لنقضي لحظة عزيزة ،
لأن طفولتنا لن تدوم لفترة طويلة!
– – – – – –
نادرا ما تجد فتاة تقول لنفسها “أنا جميلة لأنني شابة”.. نضارة الشباب هذه عادة ما تهمل في حسابات الجمال.. تقف بعيدا خلف لون العيون ونعومة الشعر ومقاييس الجسد.. ربّما لأنه لا يمكن قياسها معياريا.. لا تصغّر لا تكبّر.. ولا تقصّر أو تطوّل.. ولا يتغير لونها بالطبع..
 
لكن فقط عندما تبدأ هذه النضارة بالذبول.. تدرك الفتاة أنها كانت أهم مميزات جمالها بالفعل.. وأنها كانت جميلة بشكل أساسي لأنها شابة.. ويبدأ دفع الغالي والنفيس في محاولات استعادة تلك النضارة أو تزويرها.. قبل أي ميزة أخرى..
 
أرجو أن لا يقول أحد أن الجمال جمال الروح.. أدرك ذلك وأؤمن به وتكلمت عنه كثيرا.. لكن هذا لا ينفي ذاك.. وتعب الإنسان حقيقة من الحساسية المفرطة ومحاكمة الكلمات..
– – – – – –
ربّما يجب على كل زوج أن يقتنع فعلا، ويؤمن من صميم قلبه، أنّ عقد الزواج الذي وقّعه هو عقد مشاركة وليس صكّ ملكية.. وأن المهر الذي تم دفعه ليس ثمنا للزوجة مقابل التمتُّع بها، بل هديّة الشريك للشريك.. وأنها -أي الزوجة- تكون شريكته وليست سلعته..
 
شيء في غاية البديهية افتراضا.. لكن المشاهد التي نراها تؤكد عكس ذلك.. في لا وعي الكثيرين، فإن الزوجة قد تمّ شراؤها بالفعل بما دفع من مهر، ويتم التعامل معها على هذا الأساس.. وعليها أن ترضخ لهذه الحقيقة، وإلّا فبإمكان الزوج في أي لحظة أن “يشتري” ستّ ستّها..
– – – – – –
.
اقرأ أيضاً: اقوال عن المراة
.
هل ساعدك هذا المقال؟ .. شاركه الآن!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقك !