كلام عن التكبر والغرور على الناس




الإيجو قادر علي تطويع كل شيء لخدمته.. حتى الدين نفسه.. أو عمل الخير.. أو العمل الروحاني.. أو ممارسة أي نشاط فيه صورة تميز.. مثل اليوغا
– – – – – – – –
ماذا يتبقى من الإيجو إذا لم تقارن حياتك بالآخرين..إذا لا تلوم أحد أو نفسك.. لا تتمسك بالذكريات.. لا تنغمس بالأحلام.. لا تتوقع شيء
– – – – – – – –
مواجهة الإيجو تكون بحذر و عطف و حب.. هو ليس عدو غريب آت من الخارج.. هو جزء أساسي فيك..إبدأ بملاحظة المواقف التي يعمل بها الإيجو عندك بشدة
– – – – – – – –
بدون الإيجو لن تعرف أي شيء عن نفسك وعن الحياة.. ستكون كشخص فاقد الذاكرة تماما..لهذا الإيجو الصحي مهم جداً لك كإنسان تملك جسد وليس فقط روح
– – – – – – – –
الإيجو طبعا قد يأخذ صفة الشخصية الإستعراضية.. مثلا.. إيجو سياسي.. إيجو متدين.. إيجو ملحد.. إيجو ليبرالي… إيجو تاجر.. إيجو سني.. إيجو شيعي
– – – – – – – –
الإيجو المتضخم هو سجن به نافذة صغيرة مخصصة لسلوكيات و مواقف مختارة لتراعي و تغذي الإيجو نفسه… بينما غالبية الحياة بعيدة عن الإيجو
– – – – – – – –
حياتك مع الإيجو المتضخم تتحول من حياة إنسان حر يتعامل مع كل البشر و المواقف دون قلق.. لشخص مقيد بسلوكيات وردود أفعال محددة و ضيقة تماما
– – – – – – – –
حياتك تكون أصعب بكثير جدا إذا تضخم الإيجو و آمنت به كهوية حصرية لك..لأن كل شيء عليك أن تقيسه إذا يناسب مقامك ومكانتك و نظرة الناس لك ككويتي
– – – – – – – –
الإيجو هو قالب شخصيتك و لا هروب منه.. أنت بحاجة له لتتعامل مع عالم به بشر.. لكن تضخمه يفقدك الوعي و يفصلك عن خواصك الإنسانية… عن جوهرك
– – – – – – – –
عقلك لن يقتنع.. الإيجو هو شبح جائع.. كلما حشوته بالماديات زاد جوعه..الخروج من هذا الوضع المؤلم هو في تفكيك إرتباطك بالماديات…هذا متاح جدا
– – – – – – – –



بالغالب عقلك يعتبر الإيجو شخصيتك الحصرية.. قد لا تعرف نفسك خارج قالب الإيجو..لا تقلق.. هذا طبيعي.. المهم أن تبدأ بملاحظة ما هو خلف الإيجو
– – – – – – – –
الإيجو عندما يتكلم هو دائماً يبدأ بكلمة أنا.. أنا قمت بهذا.. أنا تبرعت.. أنا إحتفلت.. أنا أبدعت.. أنا مظلوم.. أنا أعرف.. أنا وطني
– – – – – – – –
الإيجو المتضخم صعب يتأقلم مع بيئة مغايرة للبيئة التي تغذيه.. لا يتحمل البقاء فيها إلا لفترة محدودة..لاحظ شعورك بالضيق.. بالضياع
– – – – – – – –
الإيجو ينكمش في بيئة لا تدعم الإيجوز و لا تغذيها..لهذا هناك كويتيون لا يرتاحون عند السفر لبلدان لا تراعي الإيجو الكويتي..يشعروا بعدم الحرية
– – – – – – – –
في عالمنا العربي هناك سوء فهم كبير حول الشخصية القوية السليمة و الإيجو المتضخم.. هذا يعود لتراكمات ثقافية تاريخية تقدس شخصية الرجل القوي
– – – – – – – –
الإيجو قابل للتضخم ليصل لحجم إيجو دكتاتور متغطرس..صاحب الإيجو المتضخم بالغالب يعيش مع عائلة و بيئة تدعمه و تغذيه ويمكن تعتبره قوي الشخصية
– – – – – – – –
الشعور بالضيق عند وجودك مع أي بشر مختلفين عنك.. هو بالغالب يكشف عن إيجو يقاوم الإندماج مع خلق الله و يتمسك بصورة وهمية لفرد مختلف أو مميز
– – – – – – – –
الإيجو بإستمرار يعبر عن آراء وينتج تعليقات تؤكد على تميزك وإستقلاليتك..تعطي البنغالي دينار وبنفس الوقت تشمئز ربما من شكله..حتى لا تتساوى معه
– – – – – – – –
أنت لاحظ كيف تخلق حواجز بينك و بين من تعتبرهم أقل من مستواك..يمكن تعاملهم معاملة طيبة كتأدية واجب..للحصول على الحسنات..لكن داخليا ترفضهم
– – – – – – – –
الإيجو يحقق إستمراريته و تغذيته من خلال سلوك الرفض المستمر.. رفض وافدين.. رفض البيئة.. رفض فئات من الكويتيين… رفض المساواة مع الآخرين
– – – – – – – –
الإيجو يمكن يتضخم ليخلق لك صورة كويتي أفضل من حتى بقية الكويتيين…هذا واضح جدا عند بعض الأثرياء أو من يتفاخرون بأصولهم و طوائفهم وقبائلهم
– – – – – – – –
الإيجو دائما يخلق لك حالة إنفصال بينك و بين البشر حولك.. هو يكرر لك قصة أنك فرد مستقل و مميز و الآخرين هم خصوم لك.. أو يزعجونك.. أي شيء
– – – – – – – –
عدم قبولك لمن يزاحمك من وافدين بالشارع أو بالمرافق الحكومية و العامة.. حتى لو تظل صامت و لا تنفعل ظاهريا..رفضك لهم كشعور هو تعبير عن الإيجو
– – – – – – – –
الإستياء المبالغ فيه من وضع سيء عام.. مثلا الكهرباء تنطفئ عن مجمع أنت بداخله.. أنت تستاء أكثر لأنك كويتي فقط.. وتؤمن بأن الغضب هو حقك الحصري
– – – – – – – –
عمل الخير المعلن بوسائل الإعلام و الذي يركز على جنسية عامل الخير و ظهوره بمقابلات.. هو مظهر للإيجو.. لأن الإيجو يرغب بمقابل معنوي بإستمرار
– – – – – – – –
يمكن مفهوم الإيجو عندك مرتبط بالغرور أو العنجهية..الواقع أن الإيجو موجود بكل الحالات الكويتية و بعضها قد يكون خفي عليك.. سأضرب بعض الأمثلة
– – – – – – – –
خلف كل مشكلة بالكويت هناك إيجو كويتي يتصارع مع إيجو كويتي آخر



– – – – – – – –
الإيجو الكويتي هو نتاج عشرات السنين من التنمية النفسية…تغذيته تطلبت تعاون والديك و أقربائك و ربعك و مجتمعك.. لا تتجاهله.. هو قالب شخصيتك
– – – – – – – –
إذا شفت ولدك يرتبك أمام وافد…تدخل بنفسك و أفرد عضلات هويتك الكويتية.. إجعل الوافد يخاف منك حتى يتعلم ولدك التعبير الصحيح عن الإيجو
– – – – – – – –
نعم هناك إتفاق و تعاون إجتماعي للإبقاء على الإيجو الكويتي و تغذيته..لأن بعد كل هذا الوقت معه إحتل الإيجو موقع هويتنا الإنسانية النقية تماما
– – – – – – – –
الأجيال الكويتية الجديدة قاعدة تفقد الإيجو الكويتي بسبب مخالطة الوافدين بالمدارس الخاصة ووسائل التواصل.. هذا يحتاج لوقفة من كل عائلة
– – – – – – – –
هناك الكثير من الكويتيين المنخرطين بالعمل التطوعي ومساعدة المحتاجين..لكن أغلبهم متمسكين بالإيجو..يحرصون على تصوير أنفسهم أثناء مساعدة الغير
– – – – – – – –
من يعاني من إيجو مكبوح اليوم؟
– – – – – – – –
العطف على حالك مطلوب عند تفكيك سلوكيات الإيجو.. لأن الإيجو يحاول أن يدعمك و يحميك بطريقة تعكس ما تعلمته من والديك و مجتمعك
– – – – – – – –
الإيجو هو أقرب شيء لشخصية الإنسان التي يعرف بها نفسه و يعرفه الناس.. هي الشخصية الناتجة عن تراكمات الماضي و برمجته منذ الولادة
– – – – – – – –
لا يوجد مرادف لكلمة إيجو باللغة العربية.. لأنها عند العرب محسوبة من ضمن معاني قوة الشخصية
– – – – – – – –
لا أحد يقدر على التخلص من الإيجو.. لكن الكل قادر على إعادته لحجمه الطبيعي.. و تحديد دوره لخدمة الخواص الإنسانية النقية.. هذا يحتاج لعمل صادق
– – – – – – – –
الإيجو إذا كان طبيعي و غير متضخم سيؤدي دوره بشكل صحي..لا يستعرض..لا يقارن..لا يتحسر..لا يتحلطم..لا يمارس العنصرية..لا يحس بقلة القيمة
– – – – – – – –
الإنتقال لحالة الوعي و النضج لا يلغي الإيجو.. لكن الإيجو يأخذ حجمه و دوره الطبيعي و لا يعيق تدفق الوعي و زيادة النضج
– – – – – – – –
أكرر.. صاحب هذا الحساب المتواضع ليس مدرب تنمية أو مدرس أو دكتور أو أخصائي أو خبير بأي شيء..الحساب ينقل تجربة شخصية ولا يهدف لإصلاح أي وضع
– – – – – – – –
البعض ربما أساء الفهم و تصور بأن الحساب هو لتنمية الذات أو لعلاج المشاكل النفسية.. لهذا تجربة تقمص الإيجو الكويتية أثارت مشاعره
– – – – – – – – – – – – – – – –
.
.
بوجيج
 
هل ساعدك هذا المقال ؟



تصنيفات : خواطر جميلة

كلمات دلائلية : ,,,

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..