اجمل العبارات والحكم

إفتراق الأجساد أفضل بكثير من إفتراق القلوب .. إفتراق الأرواح !
– – – – – – – – – – – – – – – – – –
أن كنت تفعل شيء ما لنيل رضا وسعادة من حولك علي حساب رضى قلبك وسعادته وراحته ، فما تفعله لن يسعدهم سوى بسعادة مزيفة ( مدمرة لك ولهم ) ، والأكيد أنك ستلحق بهم الكثير من الضرر بكل سهولة ( بدون قصد ) عندما تكون حزين ومنفصل عن قلبك .
 
– أي قلبك يكرهك فكيف ستحب الآخرون ؟ كيف ستتناغم معهم وأنت متصارع مع قلبك ؟ عندها فقط تستطيع أن تتصنع الحب ولكن لن تستطيع أن تحب أبداً ، ولن تعرف ما هو الحب أبداً أبداً .
– – – – – – – – – – – – – – – – – –
الدين الذي يضيع حق الإنسان في أبسط أمور حياته وهي حرية إختيار أفكاره ومشاعره والتعبير عنهما بطريقته الخاصة بدون أن يتسبب في أذى مباشر لأحد ، كيف يعيش يومه وحياته ، واختيار أهداف حياته الخاصة ، واختيار شريك حياته بكامل إرادته والارتباط به بقوانينه الخاصة فقط …
 
– لا يمكن أن يكون دين من عند الله ، وحتى لا يمكن أن تكون أفكار إنسان حكيم عاقل ، ( كل ما يخنق قلبك .. كل ما يخنق حياتك .. كل ما يجعلك تشعر بالضيق والألم والكبت ، هو فقط فعل بشري أحمق متوارث لا علاقة له لا بالله ولا بالقلب ولا بالعقل ) .
– – – – – – – – – – – – – – – – – –
يمكن بإستخدام رأسك ومخاوفك أن تصبح نموذج ناجح في الخارج أمام الناس ( تملك وظيفة ، مال ، زوجة أو زوج .. ) ولكن لن يكون ذلك النجاح سوى قناع أنت ترتديه تخفى وراءه الكثير من الفراغ والألم واللا شعور تجاه نفسك والحياة من حولك ، أما النجاح الحقيقي في السعادة والرضى والسلام والشغف والحب ، وتلك الأشياء لا تنبع من الرأس الممتليء بأفكار ومشاعر مستعارة مبرمجة منذ الصغر ، ولكن تلك الأشياء تنبع فقط من عمق القلوب .. أي من لمسة الروح .
– – – – – – – – – – – – – – – – – –
– الفرق بين من يلعب دور التابع في أمور حياته الشخصية وبين من يلعب دور السيد:
 
كلاهما يخطأ ويسير في المجهول فهي ليست بإرادته وإنما هي الحياة قائمة علي ذلك ، قائمة علي المجهول والألغاز والشفرات المتتالية ( لقوم يعقلون ! ) ، ولكن الفرق بينهما كبير جداً فأخطاء التابع تزيده ضعف وحماقة وجهل فكلما أخطأ كلما زادت مخاوفه وزاد الظلام في قلبه ، بينما السيد كلما اخطأ كلما زاد نور قلبه واتسع رأسه أكثر فأكثر ، فالتابع منفصل عن الحياة بينما السيد متصل مع الحياة بكل جوارحه .
– – – – – – – – – – – – – – – – – –
أنت لست بحاجة أن تحلل وتفسر وتحكم علي أفعال أو ردود أفعال أي شخص ، عندما تعي وتعرف ذلك جيداً ستتخلص من الكثير من العقد الفكرية والمشاكل النفسية ..
 
– أجعل كل شخص يعيش حياته كما يريد هو ، وأنت كذلك عيش حياتك كما تريد أنت ولا تضيعها في عيش مشاعر وأفكار شخص آخر أو مجتمع ما .
– – – – – – – – – – – – – – – – – –

– تحب شخص ما ببساطة قل له ” أحبك ” وأحترم رد فعله مهما كانت مناسبة مع توقعاتك أو مختلفة عن توقعاتك ، ولا تحاول أن تمتلكه ولا تدخل أمراض المجتمع النفسية في الحب حتي لا يفسد ، وأمنحه حبك بعفوية الطفل بداخلك وتشارك معه مشاعرك وحبك وحياتك .
 
– تشعر بالتناغم والإنسجام والسلام والمتعة والشغف والحرية في علاقتك بشخص ما ، هذا رائع وأنت رائع وتلك العلاقة رائعة حقاً ، حافظ عليها .. إمنحها حبك ومشاعرك ولا تجعلها تذبل وتموت ولو علي فترات متباعدة .
 
– تشعر بالتنافر تجاه شخص ما ، لا تفسر ولا تحلل شخصيته أبداً ؛ لأن تفسيرك وتحليلك سيكون عنصري وأحمق ولن يفيدك في شيء وفي الغالب سيضرك أنت وهو ، الأمر ببساطة أنت لا تناسبه وهو لا يناسبك وأنتما لا تصلحان لإقامة علاقة عمل أو صداقة أو زواج أو …
– – – – – – – – – – – – – – – – – –
أقوى سلاح في هذا العالم يستطيع أن يدمر حياة الإنسان هو الفكر المسموم والفاسد ؛ لأنه عندما يتم يصبح التفكير اليومي في حياة الإنسان فاسد ومسموم عندها سيقوم الإنسان بتدمير نفسه ذاتياً فلا حاجة أن يبذل العدو أي مجهود للتصارع معه ، فهو يفعل ما يريده منه عدوه ذاتياً ، وأيضاً ينشر سمومه وفيروساته علي من حوله حتي يمرضهم ويجعلهم يموتون ذاتياً مثله ..
 
وتلك غنيمة كبيرة فالسلاح سيدمر إنسان واحد ولكن الفكر الفاسد سيدمر الإنسان وسيجعل الإنسان مصدر لنشر الفيروسات علي كل من هم حوله طوال حياته ، وتلك المهنة أحترفها الشيطان ومن خلالها يستطيع أن يدمر أجيال كاملة ببساطة ؛ لذلك أؤمن أن من لا يحترم قلبه وعقله ويخضع للواقع من حوله ويردد كالبغباء ما يردده من حوله ، هو إنسان ميت يحتاج أن يولد من جديد .
– – – – – – – – – – – – – – – – – –
لست مجبر علي أن تخنق قلبك وتخونه علي حساب رضى أي شخص مهما كان ؛ لأن قلبك سيكرهك أنت أولاً وبعدها سيكره ذلك الشخص .
لست مجبر مجبر أن تعيش حياتك كما يريد من حولك وكما يريد واقعك أن يفرض عليك وأنت لا تختار شكل حياتك ومن المفترض أنك كبير عاقل ناضج !
– – – – – – – – – – – – – – – – – –
 
عبدالرحمن مجدي
 
هل ساعدك هذا المقال ؟

تصنيفات : خواطر جميلة

اترك تعليقا

بريدك الالكتروني لن يتم نشره

نرجو من الجميع الحفاظ علي مستوي متميز من الحديث الراقي دون سب أو تجريح أو نشر للكراهية..