الرئيسية خواطركلمات معبرة عبارات حزينه جدا عن الدنيا

عبارات حزينه جدا عن الدنيا

بواسطة عبدالرحمن مجدي
1348 المشاهدات
كلام حزين عن الحياة
“لا بأس أنا أيضًا أود أن أتركني.”
– – – – – – – – – –
“إن تعاسة المرء كُلها في توقعاته.”
– – – – – – – – – –
“كُنت أواجه إكتئابي بِك، الآن أنت مصدره.”
– – – – – – – – – –
ما أسوأ أن تُصبح شيئًا لا يُشبهك، دون أن تشعر.
– – – – – – – – – –
“يُدبِِّر الأمر بينما أنت غارق في قلقك.”
– – – – – – – – – –
“انتهت حُلول الأرض، الأمرُ متروكٌ للسماء.”
– – – – – – – – – –
“غريب، كيف يضيق بك العالم بأسره إذا اشتقت”
– – – – – – – – – –
“لا تراكم الأشياء في داخلك، قد يصل الأمر إلى أن يمرك شعور في لحظةٍ ما وتنهار، وتظن أنه حقيقي.. لتدرك لاحقًا أنه ليس إلا نتاج كتمانك لشيء قد آمنت سابقًا بأنك تجاوزته.”
– – – – – – – – – –
“أعلم أنني قادر على تجاوزك.. لكنني القادر الذي ليس له رغبة.”
– – – – – – – – – –
“حتى وإن سقطت أحلامك في بئر يوسف، ستمُر قافلة العزيز.”
– – – – – – – – – –
“لم أجد شعورًا أثقل؛ من أن يُدرك المرء أن ما بذل فيه قلبه، لم يكن مقدّرًا له.”
– – – – – – – – – –
“تأتيك الصفعة على قدر الغفلة.. إن لليقظة ثمنٌ باهظ.”
– – – – – – – – – –
“إنّ للصّبر حدًا عند صاحبهِ
من بعدهِ تستوي الأنوارُ والظُلَمُ.”
– – – – – – – – – –
“أنت لا تعلم ماذا يكابد المرء داخله حتى يظهر لك بهذا الثبات، كم يغمض عينه خيفة أن تذرف دموعه المختبئة، كيف يظهر بابتسامةٍ خلابة تخفي وراءها فتات روحه، لا تعلم معنى أن يتفوّه بالأسف لك ونفسهُ أولى بذلك.. لو علمت كل هذا لما كانت كلماتك كالسُّم، أو كرصاصةٍ تطلقها على صدره دون أي اكتراث!”
– – – – – – – – – –
“لقد خسرت الكثير من الأشياء، لا لسبب، إِلَّا لأنني كنت خائفًا جدًّا من خسارتها.. الطريقة التي تصرّفت بها تحت تأثير ذلك الخوف، كانت هي السبب.. الآن تعلَّمت أنّ ما هو مقدورٌ لك، فهو لك لا محالة.. فتراني أطلب الأشياء بهدوء الواثق.. أو أودّعها بابتسامة.”
– – – – – – – – – –
“يمرّ الإنسان بظروف غير متوقعة.. أحيانًا يملك من القوة والقدرة على تحملها، وأحيانًا لا يتحملها وتؤثر عليه فتجعله يرغب في الابتعاد والانفراد بنفسه لفترة حتى يستعيد توازنه مرة أخرى.. احذر أن تؤذي نفسك وتجبرها على أشياء ترهقك فقط من أجل إرضاء الأخرين.. احرص على مُراعاة صحتك أولاً.”
– – – – – – – – – –
“الجلوس بكثرة مع أشخاص لا يوافقونك فكريًا أشبه بالموت البطيء.”
– – – – – – – – – –
“أعرف أنني أتغير..أصبحت أكثر هدوء من ذي قبل، أتجنب المناقشات وكلمات اللوم والعتاب، أشعر بالملل من المحادثات الطويلة، لا أطيق التحدث في الهاتف، لا أعبر عما أشعر به لأي شخص مهما كنت غاضب وحزين ومحطم، أصبحت أكثر عقلانية، أفكر كثيرًا قبل إتخاذ قرار واحد.. أنا الذي كنت لا أجيد التخلي تحولت.”
– – – – – – – – – –
“لا تتركوا الناس من غير أسباب واضحة.. لا أحد في الدنيا يستحق أن ينام وهو يشعر أنه لم يكُن كافيًا! أنه تُرِك بلا أسباب وهو لا يعلم فقط.. ماذا حدث!”
– – – – – – – – – –
“حتى مسايرة الأيام صارت جهاد.”
– – – – – – – – – –
“مَا خابَ من أودعَ لله شتات أمره.”
– – – – – – – – – –
“يخدعك اتساع الأرض وكثرة الناس.. ثم يغيب عنك من تحبّ.. فتغدو الأرض مكانًا موحشًا وضيّقًا وباردًا ومليئًا بالغرباء.. وأنت فيه وحيد.. تكتشف حِينَئِذٍ أنّه لم يكن هنالك من عالم.. كان هو عالمك..”
– – – – – – – – – –
“لا أحد يحبنا ويحمينا كعائلاتنا، ولا أحد يؤذينا ويؤلمنا كعائلاتنا.”
– – – – – – – – – –
القاعدة تنصُّ على: “إما يغلبنّك الكلامُ فتفيض، أو يغلبُك الشعور وتنخرسْ”.
– – – – – – – – – –
كفاكم الله شر مرحلة “أنا يادوب متحمل ثيابي”
– – – – – – – – – –
“لو رفع الله ستره الذي تفضّل به عليك.. فعَلِمَ ناسُكَ وأحبابك ومن هم حولك بكل أخطائك التي تبت منها، أتراهم يحبونك؟ إن رب الناس، الله وحده يعلم سرها وعلانيتها.. ولا يزال يحبك.”
– – – – – – – – – –
إن أعادُوا لك الأماكن القديمة
فمن يُعيد لك الرفاق؟
– – – – – – – – – –
“كيف لي أن أشرح لك بأني متعب من كل شيء، من الآمال التي ظلّت الطريق ومن مكالمة لم تأتِ، ورسالة لم تُكتب.. وصديق لَحوح يسأل “ما بك؟”.. متعب من دعاة التفاؤل، ومن انتظار الصبح ومن ترديد “كل شيء على ما يرام” وأنا لستُّ على ما يرام.. كيف لي أن اشرح ذلك؟”
– – – – – – – – – –
“هل حدث وأجهشت بالبكاء دفعةً واحدة دون توقف؟ لا إبداءً لردة فعل تجاه الحدث نفسه، إنما من جميع الأحداث التي حُشرت في صدرك ولم تستطع البوح بها.”
– – – – – – – – – –
“لا أُريد شيئًا سوى أن تمسح الملائكة على قلبي ورأسي ثم أنام، دون تفكير، دون خوف، دون أرق، دون قلقٍ وتعب، فقط أنام، وأستيقظ وإذا بهذه الفترة قد انقضت وقد أصبحتُ شخصًا آخر، شخصًا لطالما تمنيت أن أكونه.”
– – – – – – – – – –
ستمر عليك مرحلة أسميها نقطة التحول، ستتغير فيها كثيرًا وستكون فيها دروس الحياة قاسية ومكثفة عليك، ربما تواجهك في عمر صغير أو كبير، ستختلف من شخص لآخر، لكنك ستصبح فيها أكثر فهمًا لحياتك، لتصرفات الناس، ستكون هادئًا جدًا وتتقبل كل شيء.. ومع أنها صعبة لكن بعدها ستكون شخص أفضل وأقوى.
– – – – – – – – – –
“آخر أشكال المقاومة أن تصمت عن كل شيء وإن بات الأمر يحرقك.”
– – – – – – – – – –
“سيعودون، بعد أن يعرفوك حقًا، ويدركوا قيمتك، وتُبدِي لهم الأيام من أنت، أنت الذي ترفّعت بصمت، وحفظت المودّة، ولم تفجر بالخصومة، وعاملتهم بنُبل أخلاقك لا بدناءة أفعالهم، سيعودون، لكن حينها.. لن تعود أنت كما كنت، ولا تريد شيئًا إلا أن يكونوا بخير، لكن بعيدًا عنك.”
– – – – – – – – – –
“هل كان ما بيننا هشٌّ جدًّا.. حتّى يسْقطه سوء فهم.. كلمةٌ طائشة.. ردّة فعل مفاجئة.. عتابٌ عابر.. هل كنّا طوال الأيام البعيدة الماضية التي تجاوزنا فيها الكثير.. نستند على جدار الحبّ المائل منذ البداية.. لنكتشف في نهاية الأمر.. أنّني كنتُ أهْربُ بك.. وكنت أنت تهْرب منّي؟”
– – – – – – – – – –
“أنا في مرحلة لا أستطيع بها أن أحتمل أي شيء، حتى نفسي، فكيف لي أن أحتمل كل هذه التراكمات الثقيلة التي تزداد صعوبةً يومًا بعد يوم؟”
– – – – – – – – – –
“تقول أم:
رفضتُ فتاة يحبّها إبني وزوجته بأخرى
كان هذا قبل خمسة عشرَ سنة
ليته عصاني وحاربني بها
فلم أستعد ابني منها أبدًا
إنها تقف كالجبل بيني وبينه إلى اليوم
أراها في عينيه
أراها في حسرتهِ على أعتاب صالات الأفراح
أراها كلما جاءَ غاضبًا من زوجته
كرهني ابني وأحبّها”
 
كسر القلوب
– – – – – – – – – –
.
.
هل ساعدك هذا المقال؟ .. شاركه الآن!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقك !