الرئيسية خواطركلمات رائعة كلمات حلوه جدا

كلمات حلوه جدا

بواسطة عبدالرحمن مجدي
530 المشاهدات
اجمل الكلمات عن الحياة
لأنك عندما ترقص لا يمكن أن تموت
– – – – – – – – –
المجرمة الوحيدة التى تستطيع القتل بإحساسها “شيرين”
– – – – – – – – –
سوف نجد السلام سنسمع صوت الملائكة.. وسنرى السماء تتلألأ بالماس
– – – – – – – – –
” وكان أهم بند فى سيرتها الذاتية أنها صديقة أى شخص يشترى لها الطعام
الطعام أولًا، ثم تأتى بعده كل الأشياء “
– – – – – – – – –
” تخلص من كونك موجودًا طوال الوقت، هناك راحة مندسة فى زوايا العدم، لا تفوتك “
– – – – – – – – –
” ثلاثة أمور يجب معرفتها فى هذه الحياة ..
لا تثق بأحد. لا تتوسل لأى أحد. لا تتوقع أى شىء من أحد. آل باتشينو
~~
لا تثق فى البشر كثيرًا، لا تعتقد أن كلمة جميلة من أحدهم تفسّر حبه لك، فالأغلبية يتعاملون بمزاجهم فقط.
لا تعامل البشر وكأنهم لا يتغيّرون فربما يجد أحدًا غيرك ويغادر وكأنه لم يعرفك.
لا تضع فى بالك أن الجميع يمكنه تحملك، فلا ترمِ نفسك على أحدهم “
– – – – – – – – –
وكأنها إِبتلعت آلة موسيقية ليبدو صوتها بكل هذا الجمال !
دُنيا صوت من النعيم
– – – – – – – – –
” فى مثل هذا الوقت فى بلادٍ بعيدة ..
سماء ممطرة وهواء بارد،
طريق ريفى طويل،
ضحكات أربعة أصدقاء فى طريق عودتهم إلى البيت بعد ليلة طويلة فى الخارج تحت النجوم
حيث تبادلوا الأحلام والوعود والمزحات.
ليلة سيتذكرونها لبقية حياتهم ”
– – – – – – – – –
” قاعدة ( it’s not your business )
قاعدة اجتماعية صحّية وضرورية حتى تنعم بـ – سلام اجتماعى –
هناك من تم إيهامه أنه مسؤول عن سكان الكوكب وسكان المجرات الأخرى وأصبح التدخل فى خيارات وخصوصية الآخرين عقيدة مقدسة. كل ماتملكه له هو اصبعك الأوسط، وأمانى مخلصة بالشفاء “
– – – – – – – – –
ليس لزامًا عليك أن تظهر كل مرة بوجهك المتسامح، كن مخيفًا إذا استوجب الأمر، حاد، ومعاكس للتوقعات. كن كل المفاجئات الرادعة لحدوث الأذى مجددًا.
– – – – – – – – –
أجمل الأغانى ليست التى نبحث عنها بين الفولدرات، ولا التى نحفظ أرقامها فى مشغل الـ MP3، بل تلك التى تفاجئك بالصدفة المحضة بلا ترتيب مُسبق؛ كأن تنبث من سماعات سيارة بجانبك، أو تجدها أثناء ضبط موجات الراديو، أو يسرح ساوند كلاود وينتخب لوحده .. تلك التى تأتى متموّجة من حفلٍ بعيد، أو تأتى بغتة من ركنٍ ما.
– – – – – – – – –
ما الذى تعرفه عن الخوف يا صغيرى؟
الخوف مُخصص للشتاء، الخوف فى الليلة الطويلة.. عندما تغيب الشمس لسنوات، ويولد الأطفال ويعيشون ويموتون فى الظلام، هذا هو موعد الخوف.
 
ساعات على بداية النهاية
– – – – – – – – –
لقد طهوت حساء البطاطا المفضل لديها، والمكرونة،
طليت أظافرها بألوان مُختلفة،
أرتديت فستان قصير أحمر مع كعبٍ عالٍ،
رتّبت مظهرها و أعتنيت بشعرها،
أحضرت طاولة و رتّبت الأطباق بعناية،
و أحتفلت بمناسبة – العُزلة الجميلة –
– – – – – – – – –
” أكبر مشكلة نواجهها هى أن الكثير من البشر يقيس الأشياء على نفسه، على رغباته ومعتقداته. يصعب على الكثير أن يتصوّر الأشياء خارج نطاق محيطه، أو حتى خارج ذاته، الكل يتقوقع داخل نفسه ولا يرى أبعد من أرنبة أنفه، فيصعب عليه استيعاب أحداث الحياة وظروف الآخرين وواقع معيشتهم.
 
من الغريب جدًا استمرار هذا القصور فى النظر للواقع فى هذا العصر، عصر الإنفتاح على الآخرين وسهولة معرفة الكثير حولهم، أظن أن السبب يكمن فى الغباء لا غير، إذ لا أرى مبررًا مقنعًا أو منطقيًا لإستمرار هذا النوع من الحماقة والإنفصال عن واقع الحياة والبشر “
– – – – – – – – –
الحرّية هى راحة البال، وراحة البال لا تكون إلا بتكوين فضاء حُر، أو مساحة مستقلة حرّة وخاصة فيك لتكون فيها كما تشاء، وتمارس فيها إرادتك الحرّة ورغباتك العميقة والتى من ضمنها
 
– حرّية التعلم براحة الأخطاء دون موت أو عقاب قاسى مُتحامل غير متفهم وغير مكافئ لحجم الخطأ –
 
من حق كل انسان أن تكون لديه هذه المساحة صغيرة كانت أو كبيرة، المهم أنها تستوعب الحد الأدنى من احتياجاته الأساسية الأهم ، وكلما مددها وكبّرها زادت حرّيته كإنسان وزادت راحة باله وانعكست بسعادة أكثر، ومشاكل أقل.
– – – – – – – – –
” فى مثل هذا الوقت فى بلادٍ بعيدة ..
هدوء يعمّ المكان، و أختان مُستلقيتان على سطح منزلهما تتأملان شكل الغيوم،
تسقط أول قطرة مطر على خدّ الصغرى فتتساءل: منذ متى وهى تسقط حتى وصلت إلىّ؟ “
– – – – – – – – –
من محاسن الشتاء العظيمة بالنسبالى القاعدة قدام النار بعد منتصف ليل بارد فى مكان مفتوح والقمر والنجوم منورين
 
المزيج بين هوا الليل البارد مع الدفا مع أصوات العازفين (صرصور الليل ونباح الكلب) وصوت احتراق الخشب مع مشاهدته مشهد بيغمرنى بالسكينة والبهجة والمتعة والأمان
 
أشياء تغنى عن العالم، وتكفينى
– – – – – – – – –
” طفولة كل منا هى المرحلة التى تُحدَّد فيها الكثير من خياراتنا لاحقًا
الكثير من نقاط قوتنا وضعفنا توجد داخل السنوات الأولى من حياتنا، كما لو أن هذه المرحلة هى مخزنٌ كبير نأخذ منه أشياءً محددة ونمضى بها سائر حياتنا ..
 
البعض منا يتمكن من أن يهزم بنقاط قوته نقاط ضعفه، والبعض يهزم نفسه .. يتحالف مع نقاط ضعفه ضد مكامن قوته .. حتى لا يعود هناك قوة
نخرج من طفولتنا وفينا ما فينا من أوسمةٍ وميداليات وهدايا .. وكدمات وجروح أيضًا
بعض الميداليات يمكن أن يساء استعمالها لتصبح عوامل تعطيل ومعوقات، وبعض الكدمات يمكن أن يُعمل عليها وتُستثمر لتصبح أعلى نقاط قوتنا ..
 
الأمر دوما هنا.. كيف تستعمل ما أخذته من طفولتك؟، كيف تستثمره؟، كيف تمحو بهذا ذاك؟، أو على الأقل كيف تزيل سلبياته وتستثمر ايجابياته؟، أو تقلل من التأثير السلبى لما حصلت عليه من طفولتك.
~~
فى حياة كل منا صندوق أسود يضم حكايات طفولتنا .. نحتاج دومًا الرجوع له واستكشافه لكى نفهم أنفسنا وواقعنا أكثر “
– – – – – – – – –
بعد منتصف الليل ..
سنستمع إلى أغنية المود، ونجمع حطامنا ونعد الخسارات،
نتأمل النجوم .. وبعدها ننام
– – – – – – – – –
العقل يحتاج إلى الكتب كما يحتاج السيف للسن لكى يحافظ على حدّته
– – – – – – – – –
” السكينة هى الإنكماش على الأريكة برفقة مشروبك المفضل، وكتاب رائع، وبجانبك نار متوهجة فى ليلة شتوية باردة. الكتب دفء الشتاء “
– – – – – – – – –
.
.
هل ساعدك هذا المقال؟ .. شاركه الآن!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقك !