الرئيسية خواطرخواطر جميلة خواطر كتابيه منوعه

خواطر كتابيه منوعه

بواسطة عبدالرحمن مجدي
556 المشاهدات
كلام فلسفة - خواطر فلسفية
سلآمُ الله على المُتألّمين..
– – – – – – – – – – –
نحنُ نُشفي أنفسنا بإذن الله عندما لا نتّهم الله!
– – – – – – – – – – –
عملية التشافي تبدأ عندما نسمح، نتقبّل، نتحمّل المسؤولية.
– – – – – – – – – – –
مقاومة الألم هي أقوى من الألم
وهي التي تُسبّب المعاناة!
– – – – – – – – – – –
تصالح مع الألم، إنه لا يؤذيك
يحمل في باطنه رسالة الشفاء.
– – – – – – – – – – –
بعض النّظرات تُحدِث إرباك داخلي!
– – – – – – – – – – –
بعض النّظرات إتصال عميق!
– – – – – – – – – – –
أيّ أحد لا يسمح لك بالخطأ، غادره فوراً، تخلّى عنه، أطلقه، إنه يعزز المخاوف لا أكثر!
– – – – – – – – – – –
{لا تَقْصُصْ رُؤْيَاكَ}
مافي داعي تقول للناس كل شيء
كل التفاصيل!
– – – – – – – – – – –
كنتُ منهمك في القراءة، رفعتُ رأسِي
لمحتُها وهي قادمة ولمحتْني
ثم حال بيننا حاجِز عامود فخم كلاسيكي
اخذت ثواني قليلة حتى ظهرت من الجهة الأخْرى
كأنها شعرَت بي
هنا تعمّدت النّظر بعينيْها بطريقة خاطِفة جميلة
ورأيتها جيداً رغْم انها كانت نظرة سريعة
كانت تخطوا بطريقة كانت تجمع فيها بين البطء والعجلة!
ثم ذهبت في سبيلها وعدتُّ انا بأدب إلى القراءة.
يبدوا انها على عجلة من أمرها، أرجوا لها يوم موفّق.
يا رفاق /
إن عينيها تستحق الكثير من الوقوف بتقدير بالغ.
كانت فرصة ملهمة يا إنسانة لا أعرفها
شكراً
– – – – – – – – – – –
أجمل شكل تعبيري للحياة هي أنها عبارة عن رقصة طويلة!
– – – – – – – – – – –
من معاني الرقص الإعجاب الجميل بالجسد. أن ارقُص أن أكون صالحاً مع نفسي. أن تتفاعل معي بمرونة هذا اتصال.
– – – – – – – – – – –
{ وَمَا رَبُّكَ بِظَلامٍ لِلْعَبِيدِ} أي /
لو كنتم عبيد ما ظلمناكم لأنهم لا يملكون حق التصرف بحرية
ولأننا عباد . أحرار. العمل الصالح ينفعنا، وغيره يسئ إلينا بالضرر.
– – – – – – – – – – –
نحن عباد الله وليس عبيد الله
العباد يملكون حرية الاختيار
بينما العبد عبد لا يملك أي إرادة للاختيار
– – – – – – – – – – –
لا شيء يُخيف أكثر مما يصنع الإنسان لنفسه من مخاوف!
– – – – – – – – – – –
كُل طبيعي يجعلنا نتصل
وكُل زيف يجعلنا ننفصل.
– – – – – – – – – – –
الإنسان يظهر ما يحب عليه أن يظهر من جسده
ويغطي ما يجب عليه أن يغطى
الفطرة تحكمه
المبالغة في الزينة والرغبة في الإبداء احتياج
الاعتدال هو الطبيعة الإنسانية في كل شيء.
– – – – – – – – – – –
القعود فوق زحام الرغبات والأفكار والمشاعر
يعني/ أنت في تشتّت عظيم
وبالعمق / أنت تهرب من شيء لا تعرفه!
– – – – – – – – – – –
المقاومة أول سبب في فقدان الشعور بالسلام
حين تقاوم العقل ولو بإسم التأملات سيعمل أكثر!
إن العقل خلق للتفكير ولا يوقف أبداً
قلل المقاومة. انظر للفراغ بين الأفكار
سيكون هناك انسيابية في التدفق
أنت في سلام مع عقلك
تهانينا
– – – – – – – – – – –
حين لا نقاوم
يكون كل شيء في مكانه نحن نشعر بالسلام
العقل يكون في تفكير هادئ
القلب يشعر دون قفز
الرغبات لا تجرّ بعضها
تهانينا.. وسلام الله لسلامك.
– – – – – – – – – – –
السلآم حالة ذاتية قائمة بنفسها
من خلال الاتصال الصادق بالذات
والاتصال الصادق يرفعنا إلى الذات العالية
من خلالها نكون مع المصدر الأعلى [الله]
– – – – – – – – – – –
بإمكاننا أن نأخذ الإلهام من كُلّ أحد.
– – – – – – – – – – –
لستَ إيجابي
لستَ سلبي
أنت كلهم
أنت إنسان
أنت عظيم.
– – – – – – – – – – –
ما ترفضه هو أنت بالعمق!
– – – – – – – – – – –
ما تخاف منه هو صنم بداخلك!
– – – – – – – – – – –
أفضل شيء ممكن نصبّح عليه
هو محاولة تمرين ذهننا السريع على
الدخول في[ لا إله إلا الله] بكامل رغبته.
– – – – – – – – – – –
أخيرا
الرجل الصادق
يتجاوز فكرة الرجل والمرأة
بل يعتبرها عنصرية
إنه ينظر إلى كيان الإنسان.
– – – – – – – – – – –
أنت تشعُر بالقلق حينما تفكّر بالمستقبل بطريقة مفرطة!
الغد من علم الله، توقّف عن التدخل في عمله!
– – – – – – – – – – –
متعة أن لا نعلم الغيب
أن نحافظ على شغف الحيآة
أن ننتظر كُل جميل من هذا الخالق الجليل
أن لا نستعجل!
– – – – – – – – – – –
تحريم الفن
قتل للإنسان
بطريقة مراوغة!
– – – – – – – – – – –
أنا ابكي عندما أسمع المؤذن
عندما أسمع تلاوة خاشعة مليئة بالمشاعر
عندما أسمع مغنّي وهو ينفعل بقلبه
أبكي عندما أرى العازف يغمض عينيه
لا أعرف لماذا يا الله!
ولكني أشعُر بك بطريقة جديدة في لحظتها
– – – – – – – – – – –
الرائحة التي تنبعثُ بعد المطر مباشرةً نتاج عناق الأرض مع السّمآء.
– – – – – – – – – – –
من أبسط الأشياء التي تبهجنا، رائحة التراب الممزوج مع مياه المطر التي تنبعث بعد هطول الأمطار ويحدُث الآن لدينا.
– – – – – – – – – – –
انتباهك هو كُلّ شيء
انتباهك معك. لن تقلق ابداً
ستشعُر بالسلام
انتباهك شارد منك
ستقلق ثم ستخاف ثم ستعاني!
 
الإنتباه = السلام العميق
– – – – – – – – – – –
اترُك كُل المذاهب والشعارات، إنضمّ إلى الله فحسب.
– – – – – – – – – – –
[بقاءك لساعات مع جوالك يشعرك بالوحدة]
أخرُج، أنظر إلى السماء، تنفّس بعمق، أحضر الشروق والغروب، استمتتع وأنت خلف المقود، اطلب قهوتك بإبتسامة، كُن مستعد لتقديم المساعدة للعاطلين عن الطريق، قابل صديق جميل، أو تواعد مع فتاة جميلة لكي تتحدّث معها بلغة الفلاسفة حتى تُلفت نظرها يا شرير سريعاً. إن كان هذا الأمر متاح لديكم بسلآم! افعل أي شيء المهم أخرُج، خُذ نفسك إلى الحيآة الواقعية،اصنع لحظاتك بروحك.
– – – – – – – – – – –
الله ليس غافل ولا يغفل
انهُ محيط، عليم، مهيمن
صامت عند الأخطاء
شاكر عند العودة
كريم عند العطاء
رحيم عند الحاجة
الله فوق كل محاولة شرح مثل محاولتي الآن القاصرة!
– – – – – – – – – – –
الله يتحدّث إلينا في كُل لحظة، واشاراته تتلى علينا،نحن لا ننتبه!
– – – – – – – – – – –
إذا تُريد من الله الإجابة
توقّف عن سؤال غيره!
– – – – – – – – – – –
سُئلت/ كيف اعرف أنّني في إتصال مع الله؟
أجبت / إشارة الإتصال مع الله [الحقّ] قلّة المخاوف الداخلية وزيادة الشّعور بالأمان الداخلي.
– – – – – – – – – – –
العائشين مع الخوف بالعمق، يخافون من الناس ونظراتهم أكثر من خوفهم من الله!
– – – – – – – – – – –
صباح الخير للشمس التي ستشرق بطريقة رائعة بعد قليل، صبآح الخير لكُل أنواع الطيور وأخصّ بالذكر الحمامات التي كانت تسكن عند الشباك الذي يوجد فوق شقتي ثم غادروه! صباح الخير لكُل إنسان وحيوان وكائن حي؛صباح الخير للورود والأزهار التي ستفتح نفسها بنفسها إلى السماء، صبآح الخير للعاملين، الساعين ، وأخص بالذكر المعلمين، صبآح الخير لأمّي فيروزة التي تقوم مبكراً لكي تجهّز الفطور لوالدى يسٓ، صبآح الخير لكُل شيء في الحياة، صبآح الخير لروحي، صبآح الخير جداً لهذه اللحظة.
– – – – – – – – – – –
لن تقع السماء ولن تخسف الأرض إن لم تصلّي في وقتها، المهم الإقبال الروحي، إنه قوت روحَك {موقُوتا}
– – – – – – – – – – –
شيل فكرة المفروضة
الله لا يطلب منك شيء
صلّ بكُلّ الطرق
لأنك في حاجة إلى الصلاة
لأنّك تتصل بالله
والله لا يحتاج شي ولا يطلب منك شيء
صلواتك.. لك
تهانينا
– – – – – – – – – – –
في الإسلام، هناك صورة قوية عن الصلاة يستخدمون لفظة (مفروضة) لا توجد هذه الكلمة في القرآن!
وليست هنآك اية تقول : صلوا
ولكن كل الآيات تقول : أقيموا الصلآة
الإقامة تكون برغبة من الداخل والاقبال بحُبّ.
– – – – – – – – – – –
الصّلوات إن لم تؤدى برغبة كاملة فهي مجرد حركات رياضية.
– – – – – – – – – – –
الإستحقاق يعني أن يحصل كُلّ شيء ببساطة دون جُهد. أما فكرة تضخم الأمور وتصوير كل شيء والاستعراض بطريقة أنوية باسم الاستحقاق قمة الإحتياج..
عندي اصدقاء أثرياء حياتهم بسيط جدآ
يذهبون إلى الجُزر الخالية من البشر ولا يصوّرون
إنهم يشعرون إنهم يستحقون ما يعيشون
الإستحقاق شعور بإطمئنان وسكون داخلي
وليس فقط كلمات وتاملات وتوكيدات!
– – – – – – – – – – –
.
اقرأ أيضاً: خواطر جميلة جدا
.
هل ساعدك هذا المقال؟ .. شاركه الآن!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقك !