الرئيسية الذاتكيف تغير حياتك ما هو الشره المرضي

ما هو الشره المرضي

بواسطة عبدالرحمن مجدي
901 المشاهدات
ماهو الشيء الموجود امام كل الناس ولا يرونه

1- ما هو الشره المرضي

الشره…. Gluttony
أحد اكبر الخطايا السبع وجوداً ولكن أقلها ملاحظةً.

نعم نعرف جميعاً الشره في الأكل وغيرها من الأشياء، ولكننا تعودنا هنا أن نتحدث عن التفاعلات الخفية لتلك الخطايا، كيف نتفاعل معها وتتفاعل معنا في الخفاء.

ونحن حالياً في هذا العصر نقوم بتغذية الشره فينا بشكل كبير دون أن ندري، ففي الطعام مثلاً أصبح من الصعب جداً إرضاء الكثير منا بالأكل كما هو…. يجب أن يكون هناك دائماً الكثير و الكثير من الإضافات. يجب أن يكون عليه الكثير من التوابل و الأطعمة المصطنعة، ويا حبذا ان تم إضافة الأكلات علي بعضها البعض، ثم إضافة جبن مذاب أو شيكولاته سائلة، ثم إضافة إضافات على الإضافات، وأصبحت تتنافس الشركات والمطاعم من لديه إضافات أكثر، فوجدنا أنفسنا نأكل لعقلنا لا لجسدنا.

حتي أن الكثير لا يقرأ أو يهتم بمكونات الطعام، قد يكون بداخله مكونات ومركبات كيميائية لا يعلم عن مصدرها شيء، لا يهم، فأهم شيء هو الطعم.

وتعيش وتتغذي هنا خطيئة الشره و تنمو، حتي يصبح الأكل ليس له علاقة بدوره من تقوية وشفاء الجسد، ويصبح الإنسان مع الوقت لا يشبع، وينسى احساس الشبع، ولا يترك الطعام إلا إذا امتلئ.

وهذه الخطيئة ليست فقط تجاه الأكل، فقد تجدها مع المنزل و اللبس و التكنولوجيا والهواتف المحمولة وجميع المقتنيات ، فتجد أنك تريد هاتف ما بشدة، إذا اقتنيته قليلاً أردت غيره ثم غيره حتى أصبحت تريد كل الهواتف و الموديلات برغم أنك غالباً ستستخدم هاتف واحد فقط.

ولا تهتم بفائدة هذا الشيء الذي تريد أن تقتنيه قدر اهتمامك بامتلاكك الأحدث و الأفخم و الأكثر، وان امتلكته لا تستقر و ترضى، تظل تبحث عن إشباع ذلك الجوع الغير منتهي، وذلك العطش الذي لا يرتوي.

2- علاج الشره المرضي

والحل تسألنى…… ،
الحل في تهذيب النفس عن طريق تبسيط الأمور قدر الإمكان و اعطائها مكانتها، حاول أن تأكل الشيئ ( الخضار و الفاكهة مثلاً ) كما هو إن امكن، دون تقطيع أو عصر أو خلط وإضافة الكثير من الأشياء، وإن طهوته لا تجعله يمر بمراحل طهو كثيرة ومتنوعة ،واجعل الأكل بقليل من الملح ليس بأنواع عديدة من التوابل….. إلخ

حاول قبل أن تشترى شيء أن تسأل نفسك فيما أحتاجه، وأن تبتعد قليلاً عن أضواء الدعايا و مشاعر الإنبهار به، وتتأنى قبل قرار الشراء وتدرسه جيداً، حتي وإن كنت تملك المال لشراء المئات من هذا المنتج، أنا لا اتحدث هنا عن حال رصيدك في البنك واصلاح محفظة نقودك، ولكن عن رصيد استقرار قلبك وإصلاح واستقرار ذهنك.

فحاول يا صديقي ان تتأني فيما تستهلك، أن تتأمل درجة احتياجك الحقيقة له، و إذا استهلكته لا تعطه مكانه أكبر من مكانته الحقيقة.

ويومكم جميل
أحمد شعبان

اقرأ أيضاً: ما هو تعريف تطوير الذات
اقرأ أيضاً: ما هو الايمان الحقيقي
اقرأ أيضاً: ما هو الحدس – الحدس في علم النفس
اقرأ أيضاً: ما هو سر السعادة في الحياة
اقرأ أيضاً: ما هو الحب الحقيقي اللي بيدوم ويستمر

هل ساعدك هذا المقال؟ .. شاركه الآن!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقك !